كاسل الحضارة والتراث Written by  حزيران 11, 2020 - 328 Views

هل إستطاع مجتمع النياندرتال تطوير لغة كاملة؟

Rate this item
(0 votes)

كتب د.ياسر الليثي

الباحث الباليوأنثروبولوجي.

عند الحديث عن لغة بدائية في فترة ما قبل التاريخ - تلك التي سبقت نوع اللغة المقروءة حاليا -  و هي حسب ما سردنا في المقال السابق أنها من الممكن ان تكون لغة النياندرتال طبقا للمواصفات البيولوجية لجسم هذا الكائن و ربما يكون حسب دراسات اخري الهومو إريكتوس, فهل في إمكاننا تخمين أي الكلمات كان لها السبق على غيرها في الاستخدام؟

يقول عالم الانثروبولوجيا الشهير دكتورفولي: للأمانة، ليس لدينا دليل، وبالرجوع لفصائل القردة الشبيهة بالبشر بحثا عن إشارات ممكنة، نجد أنها تستخدم ما يسميه المتخصصون (كلمات) فالقردة المفترسة تصدر أصواتا يدرك مغزاها كل افراد قبيلتها أو على الأقل تثير انتباه بقية أعضاء الجماعة من خطر محدق محتمل كخطر هجوم احد المفترسات كالنسر والنمر على سبيل المثال , ويمكن البناء و الربط الانثربولوجي على ذلك والقول إن تلك الأشياء الملموسة البسيطة للغاية في بيئتنا المحيطة كانت ذات يوم الكلمات الأولى التي تلفظ بها الإنسان الاول.

ويكن في نفس الوقت توجد هناك نظرية بديلة تقول إن الكلمات الأولى كانت تشبه كلمات أخرى أساسية نستخدمها اليوم، مث" هه" للاستفسار "شش" طلبا للهدوء و"بِست" للفت الانتباه و "واو" للتعبير عن الدهشة وغيرها , ولا تزال هذه الكلمات حية في كل اللغات بالرغم من اختلافها، لكن الرابط الوحيد بينها هو غياب التركيب اللازم من ترتيب للكلمات والعبارات لبناء جُمل محكمة الصياغة في أية لغة.

ربما كانت أوقات تناول الطعام هي سبب تطور اللغة.

يقول علماء الانثروبولوجيا أنه ربما بدأ البشر الأوائل التعاون فيما بينهم  ولذلك كثفوا من أحاديثهم من أجل استغلال بيئتهم وتناول أطعمة مختلفة ومن المعروف أن أسلافنا كانوا يقتاتون على ما تبقّى من أجساد حيوانات اصطادتها حيوانات أخرى مفترسة وأكبر حجما , لكن إذا أراد أسلافنا الاقتيات على بقايا جسم حيوان اصطادته مجموعةُ من الأيود مثلا فإن الأمر عندئذ يبقي في منتهي الخطورة و يتتطلب مزيد من التواصل الاجتماعي بين أفراد جماعة الاسلاف و من هنا نشأت اللغة.

اللغة ايضا مفيده إذا حدث يوما وكنت بعيدا وعثرت على وليمة جيدة، عندئذ أنت بحاجة إلى إبلاغ باقي أعضاء الجماعة بالأمروتلك إحدى مميزات التواصل البشري، والمتمثلة في استخدام اللغة للإخبار عن شيء غائب عن مكان الحديث لكنه حاضر في مكان آخر أو حتى في وقت آخر , لكل تلك الاسباب ربما كان في البحث عن الطعام و التعاون في البحث عنه في شكل محموعات والرغبة في البقاء بالإضافه إلي باعث وحافز للإنسان على تطوير قدرته في التحدث عن أشياء لا يمكن رؤيتها، لكنها موجودة هو السبب الرئيس في بداية اللغة.

ربما كان للثرثرة و الدردشة دور.

إن تحسين قدره اسلافنا على العمل معا كان عاملا أساسيا في تطوير اللغة (التعاون كان هو لب الموضوع ) ولربما كان معظم تعاون اسلافنا تعاونا اجتماعيا هدفه  التعارف، بحسب الدكتور الأستاذ فولي  قدرا كبيرا مما نقوله هو في الواقع في الحياه هدفه تكوين تحالفات فيما بيننا و استعانه كل فرد منا بخبرات و بمعلومات الاخر من اجل الوقوف علي حقيقة الامور, ولذلك فلا يمكن التقليل من قيمة الأحاديث الهامشية من دردشة وثرثرة يومية فحقيقة الامر أن لها دور إجتماعي و اقتصادي و معاوماتي كبير ربما كان احد الاسباب أو كان السبب الرئيس في بداية اللغة.

من نحن

  • مجلة كاسل الحضارة والتراث معنية بالآثار والحضارة وعلوم الآثار والسياحة على المستوى المحلى والإقليمى والدولى ونشر الأبحاث المتخصصة الأكاديمية فى المجالات السابقة
  • 00201004734646 / 0020236868399
  • عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.