كاسل الحضارة والتراث Written by  آذار 04, 2021 - 730 Views

مصادمات بين ميريت بتاح و بسيشت

Rate this item
(18 votes)

بِقلم / سُميه محمد عجم

كاتبة في التاريخ المصري القديم

 عاشت المرأة المصرية القديمة في بيئة شجعتها على الانتاج و التعلم و ارتقاء المناصب ، و نجد الأمثلة اللانهائية شاهدة على عظمة نساء مصر ، و قد استنبطنا من هذه الأدلة وجود حرية الإمتهان و المساواة بين الرجل و المرأة في الحقوق ، و من هنا كانت نقطة انطلاقي حول شخصيتين مصريتين أثروا في العالم بعلمهم و شغفهم . .

  • دعوني أبدأ بأول طبيبة في التاريخ | ميريت بتاح

    اشتهرت ميريت بتاح بكونها أول سيدة تعمل في مجال العلوم الكيميائية على مر التاريخ ، كما تدرجت في المناصب حتى أصبحت رئيسة الأطباء و هذا ما يعادل لقب وزيرة الصحة في وقتنا الحالي !

عاشت طبيبتنا في عهد الأسرة الثالثة بالدولة القديمة و عاصرت الملک زوسر و أشهر رجال عصره : " إيمحوتب ، و حسي_رع "

عُثر على صورة لها بمقبرة ابنها أحد كبار الكهنة بسقارة بالقرب من الهرم المدرج و الذي حاول وضع اسمها في أحد خانات التاريخ ليتفاخر بها أحفادها فيما بعد ..

قامت بتحضير الأدوية و العقاقير و المستحضرات الطبية و التجميلية ، و ساعدت في تسهيل عمليات الولادة المتعسرة ، كما شخصت العديد من الأمراض المستعصية آنذاک و عالجتها

و تكريماً لها من الغرب عام 2016 كُتب اسمها على أحد فوهات كوكب الزهرة عن طريق الاتحاد الفلكي الدولي ( IAU ) ليُخلَد اسمها في التاريخ و بين المجرات

  • بسشت | طبيبة النساء

 كانت المشرفة العامة على الطبيبات و عاشت في عهد الأسرة الرابعة

عُثر على لوحة لها في مقبرة ابنها " اخيت حتب " بالجيزة و محفوظة حالياً بمتحف اللوفر ،

و تم اكتشاف مقبرتها أسفل مصطبة ابنها في عشرينيات القرن الماضي

و من هنا اختلف العلماء حول كون " ميريت بتاح " شخصية خيالية أخذت شهرة " بسيشت " و ألقت بها وراء الستار ، و منهم من طالب بتغيير اسم فوهة كوكب الزهرة . . ! لكن الأدلة الأثرية الموجودة تنفى هذا الرأي و تؤكد على وجود كلتا الطبيبتين في عالمنا الحقيقي من آلاف السنين

و إلى الآن لاتزال التقنيات وو الوصفات و الأدوات التي استخدمتها هاتين الطبيبتين تُدرس في المحافل الأوروبية ليستفيدوا من عظمة ماضينا !

رغم بساطة هذا المقال إلا أنه يعكس لنا أحد أهم الجوانب الاجتماعية و هو الاهتمام بالمرأة و حقوقها 

فالمصري القديم لم يحتج لمنظمات حقوق المرأة لأنه قدر حقوقها منذ سالف الدهر فكلما تعمقنا في التاريخ أيقنّا أن للسيدات تأثير عظيم في الإنسانية

 

من نحن

  • مجلة كاسل الحضارة والتراث معنية بالآثار والحضارة وعلوم الآثار والسياحة على المستوى المحلى والإقليمى والدولى ونشر الأبحاث المتخصصة الأكاديمية فى المجالات السابقة
  • 00201004734646 / 0020236868399
  • عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.