الآثار الإسلامية

مجموعة السلطان قلاوون مسجد ومدرسة وقبة وبيمارستان بشارع المعز

جاء الفاطميون من بلاد المغرب العربى لبناء رابع مدينة إسلامية فى مصر القاهرة الفاطمية على مساحة 340 فدان وكانت المدينة لها ثمانية أبواب لم يتبق غير ثلاثة أبواب وأن معنى مقولة " إللى بنى مصر كان فى الأصل حلوانى " أن جوهر الصقلى مؤسس القاهرة كان والده من صقلية وكان تاجر حلوى شارع المعز يبدأ شارع المعز من باب زويلة…

درب سعادة وحكاية القراصيا الذى حملها الحمام الزاجل للخليفة الفاطمى

درب سعادة وحكاية القراصيا الذى حملها الحمام الزاجل للخليفة الفاطمى درب سعادة هو طريق ضيق خلف مديرية أمن القاهرة بباب الخلق يتفرع من شارع الأزهر وينتهى عند تحت الربع وقد وضعت المحليات لافتات خاطئة على أجزاء من الدرب باسم " درب السعادة " وينسب درب سعادة إلى سعادة بن حيان غلام الخليفة الفاطمى المعز لدين الله وحامل مظلته أرسله المعز…

باب الزهومة بشارع المعز هو باب الكرم فى شهر رمضان

باب الزهومة بشارع المعز لدين الله الفاطمى هو أحد تسعة أبواب بالسور الذى كان يحيط بالقصر الشرقى الكبير الذى أنشأه جوهر الصقلى قائد جيوش الفاطميين بمصر بأمر مولاه الخليفة المعز لدين الله وأنشأ مدينة القاهره عام 358 هـ واختط قصراً لإقامة المعز أطلق عليه اسم القصر الشرقى الكبير وأدار عليه سورًا محيطًا به له تسعة أبواب أحداها يقال له باب…

"إبريق مروان بن محمد" بمتحف الفن الإسلامى حكايات وأسرار

كتب د. حجاجى إبراهيم محمد عميد المعهد العالى للسياحة والفنادق بالغردقة أستاذ الآثار الإسلامية والقبطية بجامعة طنطا -الحاصل على لقب فارس من إيطاليا "كان من المفروض أن يتم الترميم للإبريق كما تعلمنا في معهد فيا كافور بروما سنة 1979 بأسلوب آخرر، ماء مقطر وكحول أبيض وأسيتون وفرنو مع تكرار وكاميرا اوميدا ودبوس تعلوه قطنه ومحلول بي تي ايه ثم بارالويد…

آثار طور سيناء تنطق بتلاحم عنصرى الأمة على أرض الفيروز

تعتبر منطقة طور سيناء متحف مفتوح للآثار الإسلامية والمسيحية والنقوش الصخرية وتسميتها بالطور نسبة إلى جبل طور سيناء ووردت كلمة طور سيناء فى القرآن الكريم باسم طور سينين {والتين والزيتون وطور سينين} التين 2 ، 3 وورد جبل الطور فى القرآن الكريم فى 8سور والطور فى اللغة يعنى الجبل الذى يكسوه الشجر ولا يقال للجبل الأجرد طور أما سينين فمعناها…

سيناء قاهرة الغزاة

يشهد التاريخ القديم والحديث بأن هذه الأرض الطاهرة قهرت كل من سولت له نفسه تدنيس طهارتها كما كانت أيضًا حضن الأمان للأنبياء الطاهرين والمسلمين الفاتحين يحملون مشعل الحضارة إليها، وتعتبرشبه جزيرة سيناء أو طور سيناء كما وردت فى القرآن الكريم }وشجرة تخرج من طور سيناء تنبت بالدهن وصبغ للآكلين{ المؤمنون 20 كما وردت طور سينين } والتين والزيتون وطور سينين…

من نحن

  • مجلة كاسل الحضارة والتراث معنية بالآثار والحضارة وعلوم الآثار والسياحة على المستوى المحلى والإقليمى والدولى ونشر الأبحاث المتخصصة الأكاديمية فى المجالات السابقة
  • 00201004734646 / 0020236868399
  • عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.