كاسل الحضارة والتراث Written by  تشرين1 16, 2019 - 582 Views

تصوير أنبياء العهد القديم في الفن القبطي

Rate this item
(0 votes)

كتبت د. أمنية صلاح

باحث دكتوراه فى الآثار اليونانية والرومانية

أنبياء العهد القديم هم الأنبياء الذين تم إرسالهم من قبل المسيحية، ويؤمن المسيحي أن الكتاب المقدس ينقسم إلى قسمين (العهد القديم والجديد)، القديم كانت نسخته الأصلية باللغه العبريه ثم تمت ترجمته إلى اللغة اليونانيه في مصر في أوائل عصر البطالمه، مما اصطلح على تسميته "الترجمه السبيعينة"، وتمت الترجمه إلى النسخه اللاتينيه بعد ذلك.

 كان لانتشار الترجمة اليونانية بمصر أثرها الواضح على فن التصوير الجداري  القبطي، فقد حرص الفنان على تصوير واستعراض فكرة العقاب والمعاناة لأنبياء العهد القديم، والتي صورت بهدف تعليمي، فالفنان يصور مواقف بعينها تمثل لحظة معاناة للشخصية التي صورت بأسلوب يتسم بالتبسيط والنزوع إلى الروحانية؛ بغرض حث المسيحيين الأوائل على التمسك بدينهم والصمود ضد الأخطار المحيطة بهم وتثبيت العقيدة الجديدة والمحافظة عليها، تلك النظرة التي تلامس منطق الخلاص التي جاء به السيد المسيح.. وجاءت معظم تلك الموضوعات في الفترة الأولى قبل أن تتقلص في القرن الخامس الميلادي أمام موضوعات العهد الجديد.

أمثلة لأهم موضوعات العهد القديم التي صورها الفن القبطي:

موضوع خروج آدم وحواء من الجنة

من ام البريجات بالفيوم- محفوظ بالمتحف القبطي- ترجع إلى القرن الحادي عشر الميلادي

تصوير جداري يصور آدم وحواء وهم يتناولون الثمرة من الشجرة المحرمة على اليمين، وعلى اليسار مصور ادم وحواء وهم يخفون عوراتهم بأوراق الشجر وتظهر عليهم أمارات الندم.

سفينة نوح النبي

من جبانة البجوات بالواحة الخارجة- ترجع إلى القرن الرابع الميلادي

مصور فلك نوح على هيئة صندوق له سقف وتظهر زوجته في الكادر خلف الكابينه اليسرى ونوح يمد يده ليتناول غصن الزيتون من الحمامة. وتمثل سفينة نوح رمز الكنيسه التي تصل بالمؤمن إلى بر الأمان

تصوير يونان النبي

من جبانة البجوات- ترجع الى القرن الرابع الميلادي

من أهم الموضوعات التي صورت في الفن المسيحي وذلك لأنه يرمز  للسيد المسيح الذي قام من بين الأموات بعد ثلاث أيام مثل يونان الذي لبث في بطن الحوت ثلاث ايام

تصوير أضحية إبراهيم النبي

من مزار السلام بجبانه البجوات – ترجع إلى القرن السادس الميلادي

ويظهر التصوير تضحية إابراهيم النبي بولده اسحاق وهو من الموضوعات المنتشرة بكثرة في الفن المسيحي بصفة عامة

تصوير يوسف النبي

من أخميم – محفوظ في متحف الفنون الجميله بموسكو- ترجع إلى القرن الثامن الميلادي

وتوضح القطعه النسيجية مشاهد متنوعة من قصة النبي يوسف كما ذكرت في الكتاب المقدس.

تصوير دانيال النبي:

من باويط محفوظ بمتحف برلين- ترجع إلى القرن الخامس الميلادي

مصور دانيال وعلى جانبيه أسدين يستسلمان للنبي، في رمزية لانتصار الخير على الشر

من نحن

  • مجلة كاسل الحضارة والتراث معنية بالآثار والحضارة وعلوم الآثار والسياحة على المستوى المحلى والإقليمى والدولى ونشر الأبحاث المتخصصة الأكاديمية فى المجالات السابقة
  • 00201004734646 / 0020236868399
  • عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.