الآثار

فى ذكرى دخول العائلة المقدسة إلى مصر

تكريم السيد المسيح فى القرآن الكريم والربوة هى أرض مصر فى ذكر دخول العائلة المقدسة إلى مصر الأول من يونيو نؤكد أن السيد المسيح عليه السلام له مكانة كبيرة فى الإسلام حيث ذكر فى القرآن الكريم فى 33 آية تضمنتها 13سورة وقد ذكر أن عمر السيد المسيح حين توفاه الله 33 عام كما ذكر 37 عام وذكره فى القرآن الكريم…

منبر الظاهر جقمق وجماليات الفن الإسلامى

يشير عالم الآثار الإسلامية أبو العلا خليل لجماليات منبر آية فى الجمال فى الآثار الإسلامية بمصر وهو منبر السلطان الظاهر جقمق بمدرسة السلطان برقوق بشارع المعزلدين الله وكان جقمق جاركسى الجنس حضر إلى مصر ضمن جملة من أطفال صغار صحبة تاجر العبيد الخواجه كزلك وتداول بالبيع والشراء إلى أن استقر فى خدمة السلطان الظاهر برقوق الذى إعتقه وجعله خاصكياً أى…

الجامع الغمرى بباب الشعرية وكرامات الشيخ البدرانى

هو الشيخ الزاهد العابد الكريم الورع أمين الدين بن النجار البدرانى المصرى إمام جامع سيدى محمد الغمرى بشارع أمير الجيوش المطل على ميدان باب الشعرية والذى قال عنه المؤرخ الشعرانى فى الطبقات الكبرى أنه كثير العبادة والكرامات وعن حياة هذا الشيخ يقول الباحث الآثارى أبو العلا خليل أن الشيخ أمين الدين كان قارئاً للقرآن بصوت ماسمع السامعون بمصر مثله وكان…

دراسة تكشف عن سبيل وقبة نقيب الأشراف بقرافة الإمام الشافعى

كشفت دراسة أثرية للباحث الآثارى أبو العلا خليل عن سبيل ومدفن بشارع الإمام الليث بقرافة الإمام الشافعى وهو غير مسجل فى عداد الآثار ولم يذكر فى أى دراسات أثرية سابقة خاصة بالأسبلة العثمانية ونلقى الضوء على هذا الكشف الهام الذى يشمل سبيل لسقى العطشى من المارة ومدفن لصاحب المنشأة وهو الفقيه حسن بازناده أفندى نقيب الأشراف بمصر على عهد الوالى…

تاج الجوامع جامع عمرو بن العاص

جامع عمرو بن العاص هو ثانى جامع أقيم فى مصر بعد جامع سادات قريش ببلبيس بمحافظة الشرقية أنشأه بالفسطاط الصحابى الجليل عمرو بن العاص رضى الله عنه عام 21 هـ ، 641م بعد فتحه لمصر واشترك فى تحديد قبلته ثمانون من الصحابة يصفه المؤرخ إبن دقماق فى كتاب الإنتصار لواسطة عقد الأمصار ( إمام المساجد ومقدم المعابد قطب سماء الجوامع…

بوابة قصر الغورى بشارع الصليبة

كانت خاتمة حياة السلطان الغورى فى موقعة مرج دابق عام 922هـ حين أستشعر هزيمته اعتراه رجفة وسقط من على ظهر فرسه وكان بطيناً سميناً فدهسه الفرس بحوافره وتوفى على الفور وهو ملقى على الأرض ودخل السلطان العثمانى سليم الأول القاهرة منتصرا وجلس على عرش السلطان الغورى وسكن بقصره بشارع الصليبه بالسيدة زينب لتصدق فيه الآية الكريمة (كم تركوا من جنات…

من نحن

  • مجلة كاسل الحضارة والتراث معنية بالآثار والحضارة وعلوم الآثار والسياحة على المستوى المحلى والإقليمى والدولى ونشر الأبحاث المتخصصة الأكاديمية فى المجالات السابقة
  • 00201004734646 / 0020236868399
  • عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.