كاسل الحضارة والتراث Written by  تموز 27, 2019 - 331 Views

التراث المعمارى بمدينة بورسعيد

Rate this item
(1 Vote)

كتب أ.د.بدر عبدالعزيز محمد بدر

أستاذ الآثار الاسلامية – كلية الآداب – جامعة بورسعيد

أولا : موقع مدينة بورسعيد وعبقرية مكانها  :

       تقع مدينة بورسعيد في شمال شرق مصر عند نقطة التقاء البحر الأبيض المتوسط بقناة السويس،و يحدها شمالاً البحر المتوسط، وشرقاً مدينة بورفؤاد الواقعة في شبه جزيرة سيناء، وجنوباً محافظة الإسماعيلية، وغرباً ثلاث محافظات وهي محافظة دمياط من الشمال الغربي،و محافظة الدقهلية من الغرب،و محافظة الشرقية من الجنوب الغربي، ولقد كانت بورسعيد محافظة ومدينة في نفس الوقت تبلغ مساحتها 1351.14 كم² وذلك حتى انفصال حي بورفؤاد الذي تبلغ مساحته 505.695 كم² كمدينة في عام 2010، فأصبحت محافظة بورسعيد يتبعها مدينتين هما (بورسعيد، بورفؤاد) وأصبحت مساحة مدينة بورسعيد 845.445 كم² تقريباً

     ومن الملاحظ أن الموقع الذي بدأت منه بورسعيد لم يكن سوى شريط ساحلي ضيق يتراوح عرضه بين الأربعين والخمسين مترا من بحيرة المنزلة والبحر المتوسط، وقد تم تحديد أرض بورسعيد عند الإنشاء بالجزء المحاط من الشمال بالرصيف الموازى للشاطئ، ومن الغرب شارع الترسانة، ومن الشرق الشارع الموازى لمدخل القناة، ومن الجنوب رصيف بحيرة المنزلة, وقد بلغ ارتفاع مستوى أرض مدينة بورسعيد مترين ونصف عن مستوى سطح البحر، ولقد توسعت مدينة بورسعيد عن طريق اكتساب أراضى جديدة نتيجة ردم أجزاء من بحيرة المنزلة وإضافة مساحات إليها بسبب طرح البحر, ولما ضاقت المدينة بسكانها تم التوسع في البر الشرقي للقناة.

 ومن الجدير بالذكر أن اختيار موقع مدينة بورسعيد قد أشرف عليه كلا من المهندس الفرنسي فرديناند ديليسبس ومسيو موجيل المدير العام للأشغال، ومسيو لاروش ومائة وخمسون من البحارة والسائقين والعمال .

ثانيا:  العمائر التراثية  البورسعيدية

     تتسم العمائر التراثية  البورسعيدية بأنها خليط رائع لطرز معمارية وفنية متنوعة في دول البحر المتوسط، ولقد أبدعها معماريون فرنسيون وإيطاليون وإنجليز ويونانيون، ويوجد بمدينة بورسعيد مجموعة فريدة من العمائر التاريخية ذات الطابع المعماري المميز نظرا لتنوع الجاليات الأجنبية التي كانت تقطنها، وتتكون العمائر البورسعيدية من مختلف المواد الخام وخاصة الأحجار والأخشاب، وفى الحالتين لها شكل جمالي رائع وفريد تتميز به مدينة بورسعيد دون غيرها من مدن منطقة قناة السويس حيث تعد امتداداً للحقبة الخديوية . ولقد كانت تشرف على جميع أعمال التخطيط والتنظيم الخاصة بمدينة بورسعيد  شركة قناة السويس بناءً على اتفاق بين الخديوي اسماعيل  وديليسبس، لذلك كانت مدينة بورسعيد ذات طابع أوروبي خالص في تخطيطها وتنظيمها على نسق المدن الفرنسية.

 ثالثا : الطرز المعمارية والفنية للمبانى التراثية البورسعيدية

       تميزت العمائر والمنشآت البورسعيدية بخضوعها لأكثر من طراز معماري وفني، حيث خضعت لسمات الطرز الأوروبية مع مراعاة النسق العام للطراز العربي الإسلامي، وتتمثل هذه الطرز فيما يلي:

1- طراز الكلاسيكية الجديدة :

     استخدمت عبارة الكلاسيكية الجديدة كمصطلح لأي عمارة أو فن قام بإحياء الفن الإغريقي والروماني في مرحلة الإحياء التي تمت في القرن الثامن عشر الميلادي.

    ولقد انتقل طراز الكلاسيكية الجديدة إلى مصر بوجه عام ومدينة بورسعيد بوجه خاص، حيث أصبحت المدينة ملتقى للجاليات الأوروبية ذات الأجناس المختلفة التي وفدت إليها نتيجة حفر قناة السويس ونشأة المدينة بموقعها الفريد على ساحل البحر المتوسط عند مدخل القناة الشمالي , وفيما يلي دراسة تحليلية لفروع الطراز الكلاسيكي الجديد وأهم نماذجه بمدينة بورسعيد:

     ومن أهم عناصر طراز الكلاسيكية الجديدة بالمباني البورسعيدية التي أشرف عليها معماريون من إيطاليا طرز الأعمدة القديمة بمبنى القنصلية الإيطالية سنة (1325 هـ /  1907م) بحي الشرق والتي توجد بالمدخل، وشرفة المدخل، ونوافذ الواجهات الرئيسية للمبنى حيث تعد هذه الأعمدة من أهم العناصر المعمارية الكلاسيكية . 

     ويتوج مدخل القنصلية الإيطالية أيضا نحت يمثل " لويجى نجرلى " أحد كبار المهندسين الإيطاليين الذين أشرفوا على حفر قناة السويس , والنحت منفذ  باسلوب المنحوتات اليونانية القديمة التي تم صياغتها من جديد في طراز الكلاسيكية الجديدة.

     ومن أهم نماذج طراز الكلاسيكية الجديدة بالعمائر البورسعيدية التي أشرف عليها الفرنسيون  "كنيسة سانت أوجينى " التي شيدت سنة  (1308 هـ / 1890م ) بحي الشرق , ومن  عناصر الكلاسيكية الجديدة بالكنيسة "الواجهات" ذات الطراز الكلاسيكي حيث تضم كل من الواجهتين الشمالية والجنوبية أربعة أعمدة كلاسيكية موزعة على جانبي المدخلين الشمالي والجنوبي ذي الطراز القوطى الذي يوطره إطار ذو عقد نصف دائري يتكون من عدة مستويات , ويعلو المدخل حليه دائرية, ويتوج واجهة المدخلين فرنتون مثلث الشكل قمته لأعلى وقاعدته إلى أسفل , كما يحيط بكل من الواجهتين الشرقية والغربية للكنيسة ثمانية أعمدة لها نفس الطراز الكلاسيكي للأعمدة السابقة.

     ومن أهم عناصر طراز الكلاسيكية الجديدة بالعمائر التي أشرف على تشييدها بمدينة بورسعيد معماريين من إنجلترا طرز الأعمدة القديمة بجانبي مدخل مبنى الإدارة الإنجليزية بحي الشرق , وطرز الأعمدة المصنوعة من حجر الجرانيت الوردي والمنقولة من مباني أثرية قديمة بمبنى القنصلية الإنجليزية بحي الشرق بمدينة بورسعيد.

2- الطراز القوطي الجديد:

     يعتبر الطراز القوطي من الطرز الفنية التي كانت سائدة في أوروبا في العصور الوسطي , وأول من أطلق على هذا الطراز اسم " قوطي " هم رجال الفن في عصر النهضة لاعتقادهم أن الأمم التي أغارت على أوروبا وهدمت القيم الرومانية واستبدلتها بهذه الفنون ماهي إلا أمم همجية " قوطية ".

     ويعد الطراز القوطي أول طراز معماري ظهر في أوروبا , وتحرر فيه المهندسين من سيطرة الطرازين الروماني والبيزنطي سواء كان في المضمون أو في الاسلوب .

ومن أهم السمات العامة للطراز القوطي ما يلي :

- استخدام العقود المدببة بكثرة سواء في البناء أو في النوافذ , وكانت العقود المدببة القوطية تتميز بكثرة مستوياتها وتقاطعها مع بعضها البعض.

- استخدام الأعمدة المركبة من عدة أعمدة والمجمعة مع بعضها بشكل حزم نباتية.

- استخدام الأكتاف الساندة والدعائم والعقود الطائرة.

- بناء الأبراج ذات القمم المدببة.

- استخدام الأقبية ذات الأعصاب المتشابكة.

- الاهتمام بالهيكل الإنشائي للواجهة الرئيسية.

- وجود ممرات علوية.

- استخدام النوافذ المستطيلة ذات الزجاج الملون.

- كثرة استخدام الزخارف المتداخلة الجصية والمعدنية "الحليات الشبكية".

     هذا ولقد قامت عملية إحياء واسعة لهذا الطراز مرة أخرى في معظم الممالك الأوروبية خلال القرنين الثامن عشر والتاسع عشر الميلاديين حيث عرف باسم " الطراز القوطي الجديد " وفيه بدأت محاولة إحياء الزخرفة والشكل المعماري الخارجي للفن القوطي .

     ومن الجدير بالذكر أن الطراز القوطي الجديد New Gothic style"  "  قد انتقل لمدينة بورسعيد منذ النصف الثاني من القرن التاسع عشر الميلادي وحتى النصف الأول من القرن العشرين على يد عدد كبير من المعماريين والمهندسين الأجانب وخاصة الفرنسيين والإيطاليين منهم، حيث تأثرت بعض العمائر البورسعيدية بعناصر العمارة القوطية، ومن أهم نماذج الطراز القوطي الجديد بمدينة بورسعيد فيلا فيرناند "Vila Fernande  "، وهى تقع بحي الشرق، وتم تشييدها على الطراز القوطي الإيطالي الوافد من مدينة البندقية، ومن أهم سمات الطراز القوطي الجديد بفيلا فيرناند الاهتمام بالهيكل الخارجي للواجهة الشرقية الرئيسية بالفيلا , واستخدام العقود القوطية المدببة والمدائنية المتداخلة مع بعضها البعض في كل من واجهات ونوافذ المنشأة , وتعدد النوافذ المستطيلة المعقودة وخاصة بالواجهة الرئيسية , علاوة على استخدام الأكتاف الساندة، والممرات العلوية، وتميزت الأكتاف والدعائم بقمتها المدببة الشكل، كما اتسمت واجهات فيلا فيرناند بثرائها الزخرفي الواضح, وكثرة استخدام الحليات الزخرفية الدائرية ذات الزخارف الهندسية  المتداخلة والمتشابكة، أما فيما يتعلق بمدخل فيلا فيرناند فهو ذات عقد ثلاثي تؤطره عدة مستويات من العقود المدببة, كما يتضح لنا أثر الطراز القوطي على مدخل الفيلا الذي يغلق عليه باب خشبي مكفت بالبرونز ومزخرف بزوج من الأفرع النباتية المتموجة التي يظهر فيها أثر الطراز العربي الإسلامي.  

3- طراز عصر النهضة المستحدث:

     ظهر طراز عصر النهضة في إيطاليا في القرن الخامس عشر الميلادي حينما بدأ الطراز القوطي يتلاشى أمام انتشار العناصر الكلاسيكية , وقد حدثت عملية إحياء أخرى في القرن التاسع عشر الميلادي للعناصر الكلاسيكية وعناصر عصر النهضة، وقد أطلق على هذه العملية اسم "طراز عصر النهضة المستحدث".

     ومن أهم سمات طراز عصر النهضة المستحدث الأسطح المستوية الخالية من التفاصيل، والبعد عن الزخرفة , وتميز هذا الطراز أيضا بالتماثل بين الواجهات وفى التخطيط، وإحياء طراز الأعمدة القديمة، وفكرة وضع النوافذ فوق بعضها البعض، وكثرة الكرانيش بالإضافة إلى استخدام العناصر الزخرفية المتمثلة في الأشرطة والفيونكات وعقود الأزهار والأكاليل .

     هذا ولقد انتشر طراز عصر النهضة الإيطالي المستحدث في مصر نتيجة لوجود الكثير من الجاليات الإيطالية، بالإضافة إلى العديد من المعمارين والمقاولين الإيطاليين الذين مارسوا العمارة وفق طابعهم الخاص وطراز بلادهم.

     ولقد وفد إلى مصر في القرن التاسع عشر الميلادي العديد من المعماريين ومهندسي البناء الإيطاليين مثل السنيور "ماتيتا"، وبترو أفشكانى، واسكالا، ومانشينى، وجوستاف ألبرتى، وسيلفيو سيمونينى، وأكيلى كانسيا، وغيرهم ممن أدخل طراز عصر النهضة الإيطالي المستحدث إلى مصر بوجه عام ومدينة بورسعيد بوجه خاص, حيث أشرفوا على تصميم وتشييد المباني العامة بمدينة بورسعيد وفق الطراز الإيطالي.

     ومن الأمثلة على المباني الإيطالية التي شيدت بمدينة بورسعيد وفق طراز عصر النهضة الإيطالي المستحدث مبنى القنصلية الإيطالية سنة (1325 هـ / 1907 م ) بحي الشرق ، وقد تم إحياء الطرازين الكلاسيكى والنهضي بالمبنى, ومن أهم سمات طراز عصر النهضة المستحدث بالقنصلية الإيطالية التماثل والانسجام في الواجهات، وصفوف النوافذ بجانب بعضها البعض في مستويين، والأسطح المستوية الخالية من التفاصيل، والتماثل في التخطيط، وقلة العناصر الزخرفية بالمبنى , وهى من سمات طراز عصر النهضة المستحدث بالقنصلية الإيطالية بمدينة بورسعيد . 

     شاع استخدام طراز عصر النهضة الفرنسي المستحدث في العمائر والمنشآت العامة البورسعيدية خلال النصف الثاني من القرن التاسع عشر الميلادي والنصف الأول من القرن العشرين  حيث ساهم عدد كبير من المعماريين والمهندسين الفرنسيين في إقامة العديد من مباني ومنشأت مدينة بورسعيد على نسق المباني العامة الفرنسية  نظرا لوجود جالية فرنسية كبيرة بمدينة بورسعيد   مما كان له أثره البارز على شيوع طراز العمارة الفرنسية بمدينة بورسعيد . علاوة على الميول الفرنسية الشديدة لحكام مصر في القرن التاسع عشر الميلادي، واتجاههم إلى تقليد كل ما هو فرنسي، وخاصة في عصر الخديوي اسماعيل) .

ومن أهم نماذج طراز عصر النهضة الفرنسي المستحدث بمدينة بورسعيد ما يلي:

- بازار عباس ( 1309 هـ / 1891م) : نسبة إلى الخديوي عباس حلمي الثاني، وتأثر بكل من طراز الكلاسيكية الجديدة ثم طراز عصر النهضة المستحدث , ومن أهم سمات الطراز الكلاسيكي والنهضي بالمبنى واجهة المدخل, والفرنتون المثلثى الذي يؤطره صف من وحدات النوايا والأسنان ويتوسطه حلية دائرية.

- مبنى هيئة قناة السويس ( 1311 هـ / 1893 م ): يتسم هذا المبنى بالتماثل والانسجام في التخطيط والواجهات وأسلوب البناء وصفوف العقود النصف دائرية والأعمدة التي ترتكز عليها، كما يتميز هذا المبنى بأسلوب التغطية بقبة وسطي وقبتان جانبيتان، وهى من السمات المعمارية التي ظهرت في العمارة البيزنطية وتم إحياؤها في الطراز الكلاسيكي وطراز عصر النهضة والباروك. 

- مبنى القنصلية الفرنسية  (1318 هـ/ 1900م : ويتميز بالانسجام والتماثل بين عنصري الواجهة، والمدخل ذو السلالم الذي تتوجه شرفه ترتكز على زوج من الدعائم، والشرفة وواجهة المدخل التي يؤطر كل منهما صف من البرامق، وبأعلى الواجهة كورنيش يوجد أسفل منه إطار من وحدات النوايا والأسنان, وهى من سمات طراز الكلاسيكية الجديدة, وتم إعادة استخدامها في طراز عصر النهضة المستحدث.

- المدرسة الفرنسية ( 1328 هـ/  1910م  ):  وتتميز بالتماثل والانسجام في التخطيط والواجهات وقلة استخدام الزخارف والأسطح المستوية , وهى من  سمات  طراز عصر النهضة المستحدث.

ﺟ - طراز عصر النهضة الإنجليزي المستحدث:

     تأثرت إنجلترا بإحياء الطرز القديمة المتمثلة في الطراز الكلاسيكي وطراز عصر النهضة، وقد تطابقت طرز العمارة والفنون في إنجلترا مع نظيرتها الفرنسية خلال القرن التاسع عشر الميلادي، وقد استمر طراز عصر النهضة الإنجليزي المستحدث طوال القرن التاسع عشر الميلادي وحتى بداية القرن العشرين حيث تأثرت به العديد من المباني الرسمية في لندن ومدن إنجليزية أخرى، ولقد انتقل طراز عصر النهضة الإنجليزي المستحدث إلى مصر لوقوعها تحت الاحتلال البريطاني سنة (1300هـ / 1882 م ) فاكتملت مظاهر سيطرة الفكر والحياة الغربية في جميع مجالات الحياة، وانعكس ذلك بدوره على العمارة والعمران في مصر.

          ومن الجدير بالإشارة أن العمائر الإنجليزية المشيدة بمدينة بورسعيد قد تأثرت بطراز عصر النهضة الإنجليزي المستحدث , ومن أهم هذه العمائر مبنى الإدارة الإنجليزية الذي شيد في بداية القرن العشرين سنة( 1328 هـ /  1910 م )، وتتميز هذه المنشأة بالممر ذات القناطر المقوسة والشرفات الخشبية الإنجليزية الطراز , أما مبنى القنصلية الإنجليزية  فيتميز بالانسجام في التخطيط وهى من السمات التي تميز بها طراز عصر النهضة المستحدث .

4- طراز عصر النهضة الصناعية:

     أدت الثورة الصناعية في أوروبا منذ منتصف القرن الثامن عشر الميلادي إلى إحداث تطورات هائلة ظهرت في القرن التاسع عشر الميلادي، فقد نشأ الإنتاج الصناعي الكبير وزادت قوة هذا الإنتاج وتنوعت, كما ظهرت مواد جديدة في البناء مثل الحديد بأنواعه والزجاج والخرسانة المسلحة، ومع ظهور هذه المواد اتجه الفكر المعماري كرد فعل للاتجاهات السابقة في عصر النهضة المستحدث والقوطي الجديد والباروك والروكوكو والتلقيطى إلى تأكيد الإبداع الإنشائي على حساب الإبداع الفني , وتغير التشكيل المعماري حيث اتجه إلى البساطة في الملمس واللون والشكل، والتشكيلات الهندسية البسيطة ذات الامتدادات الأفقية والإمدادات الرأسية الشاهقة في حدود الزوايا القائمة والخط المستقيم كمحددات داخلية وخارجية، ولقد أدت هذه المواد الجديدة إلى تغير في المعالجات التصميمية والتشكيلية في المنشأة, حيث أمكن تحقيق المسقط المفتوح مع استعمال هياكل وجمالونات ذات نسب دقيقة وأوزان خفيفة مقارنة بالحجر وما شابهه فأثر ذلك على نسب المنشآت وخصائصها التشكيلية .

     ومن نماذج المباني الإنجليزية التي أنشأت بمدينة بورسعيد وفق هذا التطور الصناعي الجديد في عصر النهضة الصناعية مبنى فندق "ايسترن اكستشنج" " Eastern Exchange " سنة (1302  هـ / 1884 م) حيث شيده الإنجليز ليكون مركزا اقتصاديا وسياحيا واجتماعيا عالميا , وكان هذا المبنى يتكون من سبع طوابق يربط بينها بواسطة مصعد الكتروني يعد الأول من نوعه في مصر، وكان يطلق على هذا المبنى اسم "المبنى الحديدي" حيث تميز بشرفاته وواجهاته المعدنية , وكان يعد من أهم مباني بورسعيد في النصف الثاني من القرن التاسع عشر الميلادي.

     ومن الجدير بالتنويه أن فندق "ايسترن اكستشنج" قد روعي في تصميمه أن يجمع بين طرازين وهما طراز عصر النهضة الصناعية الإنجليزية وطراز الشرفات البورسعيدية ذات المسحة العربية الإسلامية , ولقد تهدم جزء من هذا المبنى على أثر العدوان الثلاثي على مصر سنة (1376هـ / 1956م).

5- طراز الباروك والروكوكو:

هو أسلوب معماري وفني شامل انتشر في معظم أنحاء أوروبا خلال القرنين السابع عشر والثامن عشر الميلاديين، وهو طراز يجمع بين الفن الكلاسيكى والقوطى والنهضى حيث تم صياغتهم جميعا في بوتقة واحدة أنتجت طراز الباروك الذي يتميز بالبهجة والثراء المعماري والفني.

     ولقد اشتمل طراز الباروك على عملية إحياء للعناصر الكلاسيكية مثل إحياء طراز الأعمدة الكلاسيكية والكرانيش والفرنتونات وعقود الأزهار والأكاليل وشعارات النبلاء والخراطيش والسرر والحلقات المعدنية مع صياغتها بنوع من الثراء الزخرفي الذي تميز به الطراز النهضى، أما العناصر القوطية فتمثلت في النوافذ ذات الزجاج المعشق , ولقد جمع طراز الباروك بين العمارة القوطية  والنهضية في شكل متداخل ومتشابك يتميز بالثراء المعماري والفني، مما يفسر لنا مضمون هذا الطراز وخصائصه، إذ يضم العديد من العناصر المعمارية والفنية كالأعمدة والعقود والفرنتونات المركبة والمنحوتات التي تزين الواجهات والسرر والدروع وقرون الرخا والأشرطة والفيونكات والوحدات المتداخلة المركبة.

          ولقد حدثت لطراز الباروك في القرن التاسع عشر الميلادي عملية إحياء كبيرة حيث قل الاهتمام بالطراز الكلاسيكي وزاد الحماس لإحياء الطراز النهضى والباروكى.

     أما فيما يتعلق بطراز الروكوكو فهو يعد من الطرز المهمة التي وفدت إلى مصر مثل طراز الباروك في القرن التاسع عشر الميلادي، وطراز الروكوكو الأوروبي شأنه شأن طراز الباروك هو الذي تأثرت به العمارة البورسعيدية خلال النصف الثاني من القرن التاسع عشر الميلادي والنصف الأول من القرن العشرين.

و تعنى الروكوكو الأشكال المحارية والصخرية حيث كانت هذه الأشكال مفضلة في هذا الطراز الذي عرف باسم الروكوكو أو طراز لويس الخامس عشر.

     ومن نماذج طراز الباروك والروكوكو بمدينة بورسعيد مجمع الأيتام سنة(1311هـ/1893 م)  بحي الشرق, ومن أهم سماته استخدام أكثر من لون ونوع من الأحجار  في البناء , وأسلوب تصميم النوافذ المتوجة بعقود نصف دائرية

     ولقد شيدت كاتدرائية القديسة العذراء مريم سيدة العالم في عام( 1353هـ / 1934 م ) بحي الشرق وفق طراز الباروك و الروكوكو , وأشرف على بنائها المهندس المعماري الفرنسي "لوي جان هولو" ، وتتميز الكاتدرائية بالجمع بين طرازي العمارة القوطية والنهضية، وهى من مميزات طراز الباروك, وتتمثل عناصر العمارة القوطية بالكاتدرائية في طراز البرج الذي يتقدم المدخل الغربي للكاتدرائية والأبراج الصغيرة التي تؤطره والتي تتوجها قمم مخروطية الشكل، والنوافذ العلوية المستطيلة ذات الزخارف الحجرية والجصية المفرغة التي قوامها الأشكال الهندسية الدائرية والنجمية, وهى تعد من عناصر العمارة والفن القوطى.

     أما الشرفات التي تعلو البرج الغربي والمدخل الجنوبي للكاتدرائية فهي علاوة على زخارف النوايا والأسنان المحصورة بين الكوابيل التي ترتكز عليها الشرفة الحجرية بواجهة البرج الغربي تعد من العناصر التي ظهرت في الطراز الكلاسيكي ثم انتقلت إلى الطراز النهضى وطراز الباروك، وبالبرج الغربي للكاتدرائية ثلاث حليات حجرية دائرية الشكل، و يزخرف الحلية اليمنى شكل ترس يحتوى على  طائر مجنح، ويحيط بالترس زوج من المفاتيح والأفرع النباتية , أما الحلية اليسرى فيزخرفها شكل ترس عليه وجه آدمي مجنح وأشكال أزرع آدمية وصلبان، ويؤطر الترس قراطيس وأبواق وحلقات معدنية، أما الحلية الثالثة فبداخلها ترس يزخرفه زوج من الصلبان وحرفي (A–P)، وقبعة ينبثق منها أحبال وأجراس, وتعد أشكال التروس والدروع والحلقات المعدنية والأبواق والقراطيس والشعارات والرموز من السمات التي تميز بها طراز الباروك والروكوكو.

     كما تأثر مبنى هيئة  قناة السويس سنة (1311 هـ / 1893 م )  بطراز الباروك حيث كثر استخدام القباب في تغطية المنشآت المشيدة وفق طراز الباروك ,  وهو ما اعتمد عليه المهندس المعماري في تغطية المبنى بقبة مركزية وقبتان على الجانبين.

     ومن المنشآت الأخرى التي تأثرت بطراز الباروك الكنيسة الإنجليزية سنة (1300 هـ / 1882م)  بحي الشرق، حيث يعتمد تخطيطها على القبة المركزية وأنصاف القباب .

     ومن السمات المعمارية الأخرى التي تميز بها طراز الباروك في مدينة بورسعيد السلالم الضخمة الكبيرة داخل العمائر المختلفة، والعديد من هذه السلالم تبدأ بعدد من الدرج ثم تتفرع إلى فرعين يلتقيان في بسطة ضخمة " لوجيا"، ويتميز درابزين السلالم بالمشغولات المعدنية ذات الثراء الزخرفي الواضح حيث يأخذ بعضها شكل حرف  S .

      وتعد فكرة تصميم السلالم بشكل ضخم أو يؤدى إلى بسطة وفق طراز اللوجيا ، وكثرة استخدام الأشكال المعدنية الزخرفية من السمات التي تميز بها طراز الباروك بمدينة بورسعيد.

     ومن أهم عناصر طراز الباروك والروكوكو أيضا بمدينة بورسعيد استخدام رسوم الوجوه الآدمية المتوجة بأشرطة حول الرأس، واستخدام الأكاليل وقرون الرخا والقراطيس والورود وباقات الأزهار والأفرع النباتية، وهى تعد من العناصر الزخرفية التي انتشرت في طراز الباروك وخاصة طراز لويس الخامس عشر، وقد استخدمت الأشرطة والأربطة والفيونكات أيضا مع إطار من الحبات والأشكال البيضاوية وهى تعتبر من العناصر الزخرفية التي كانت لها أصول كلاسيكية ثم أعيد استخدامها في عصر النهضة، وانتشرت بكثرة في طراز الباروك.

     وتعد أشكال الكرانيش ووحدات النوايا والأسنان والحلقات المعدنية والسرر والدروع المؤطره بالزخارف النباتية والحلزونية من نماذج الباروك والروكوكو التي تتوج النوافذ العلوية ببعض عمائر حي الشرق بمحيط سوق البلدية بمدينة بورسعيد.

     ولقد قام فنان النحت الإيطالي " أكيلي كانسيا " بنحت الزخارف التي تزين قبر الإيطالي "سلفيوسيمونينى"، الذي تخصص في أعمال الفندقة وشيد ثلاثة فنادق بمدينة بورسعيد خلال النصف الثاني من القرن التاسع عشر الميلادي وهى فندق "كازينو بالاس"، وفندق "الكونتيننتال"، وفندق "ايسترن بالاس" ، وقام المثال الإيطالي بنحت المناظر والموضوعات الأسطورية ورسوم الجنيات وزخارف الأكاليل والأشرطة والأفرع النباتية وفق طراز الروكوكو حيث جاءت هذه الرسوم والزخارف مفعمة بالحركة والحيوية.

6- الطراز التلقيطى:

     يتميز هذا الطراز بالاقتباس من مختلف الطرز حيث يجمع من كل طراز عنصر معماري أو فني ثم تصاغ من جديد في بوتقة واحدة، وقد نشأ هذا الطراز التلقيطى عندما بدأ المعمار يجمع بين عدة طرز مختلفة في مبنى واحد، وقد أظهر ذلك براعة المعمار.

     واتسم هذا الطراز أيضا بأنه كان يأخذ من كل طراز جزء معماري أو تفصيلية زخرفية سواء كانت سقف أو مدخل أو قاعة، ثم يضعها جميعا مجتمعة في مبنى واحد، وعلى ذلك جاءت تسميته بالطراز التلقيطى. ولقد تأثرت بعض العمائر البورسعيدية بهذا الطراز ومنها مبنى الإدارة الإنجليزية بحي الشرق حيث يجمع هذا المبنى بين ثلاث طرز متنوعة وهى الطراز الكلاسيكي المستحدث المتمثل في استخدام الأعمدة القديمة التي على جانبي المدخل , وطراز الشرفات الخشبية المتأثرة بالطراز الأوروبي, وطراز الممر ذات القناطر المقوسة .

7- الطراز العربي الاسلامي:

     شهدت مدينة بورسعيد خلال النصف الثاني من القرن التاسع عشر الميلادي والنصف الأول من القرن العشرين إحياء جمع الطرز المعمارية والفنية التي كانت منتشرة في أوروبا في ذلك الوقت، وبالإضافة إلى ذلك فلقد تم إحياء الطراز العربي الإسلامي حيث قدم بشكل جديد , ولقد تميز الطراز العربي الإسلامي المستحدث خلال النصف الثاني من القرن التاسع عشر الميلادي والنصف الأول من القرن العشرين بأنه نفذ على يد معماريين أجانب أعجبوا كثيرا بالطراز المحلى، حيث كان لتشجيع أسرة محمد على باشا للمهندسين الأجانب الذين وفدوا إلى مصر وتشبعوا بالطراز العربي الإسلامي أثر كبير في تصميم بعض العمائر المستوحاة من ذلك الطراز، وتعد هذه الحركة بمثابة إعادة إحياء لهذا الطراز من جديد.

          ويميز العمائر المشيدة على الطراز الإسلامي خلال القرن التاسع عشر الميلادي أنها لا ترتبط بطراز معماري إسلامي ينتمي لفترة زمنية معينة ولا لقطر معين، ولكننا نجد المنشأة الواحدة تجمع عناصر معمارية وفنية من مختلف الفترات والأقطار، حيث تجتمع عناصر العمارة الأندلسية مع العمارة الفاطمية والمملوكية والعثمانية.

     ومن أهم النماذج على الطراز العربي الإسلامي بمدينة بورسعيد الجامع التوفيقي الذي أنشأه الوالي محمد توفيق باشا سنة ( 1303 هـ / 1885 م) بحي العرب،والمسجد الحالى مجدد تماما

     ومن المساجد الأخرى التي شيدت على الطراز العربي الإسلامي المحلى بحي العرب بمدينة بورسعيد المسجد العباسي  الذي تم افتتاحه سنة ( 1322 هـ- 1905 م ) بأمر من الخديوي عباس حلمي الثاني الذي أصدر أوامره إلى ديوان الأوقاف ببناء مسجد تخصص له أراضي تبلغ مساحتها أربعة ألاف متر مربع، وأرسلت الأوقاف إلى المهندسين لمباشرة العمل وإنجازه, إلا أن هؤلاء المهندسين صمموا  المسجد على عشر مساحة الأرض التي كانت معدة للبناء, وتركوا بقية المساحة لكي تكون حوشا سماويا يحيط بالمسجد, وقام الخديوي عباس حلمي الثاني بتعيين الشيخ عبد الفتاح الجمل كأول إمام للمسجد العباسي الذي شيد على نفس طراز المسجد التوفيقي .

      يتضح مما سبق أن الطراز العربي الإسلامي بمدينة بورسعيد كانت أهم نماذجه الدينية المسجد التوفيقي والمسجد العباسي, ومن نماذج العناصر المعمارية والفنية بكل من المسجدين التخطيط المحلى الذي يعتمد على نظام الأروقة, وكتلة المدخل ذات العقد المدائنى ثلاثي الفصوص, والواجهات المشيدة من الحجر المشهر، والدخلات المستطيلة التي تحتوى على نوافذ مستطيلة سفلية مغشاة  بالخشب الخرط, والقنديليات المركبة العلوية, والصدور المقرنصة, والشرفات المسننة, علاوة على المحراب المشكل بهيئة تجويف نصف دائري، والمنبر الخشبي المزخرف بالأطباق النجمية، والمئذنة المشيدة على طراز المآذن المملوكية.

     وفيما يتعلق بالعمارة السكنية البورسعيدية فلقد شيدت بعض المنازل المتأثرة بالطراز العربي الإسلامي إلا أن تخطيط هذه المنازل كان بعيدا كل البعد عن التخطيط الذي كان سائدا في المنازل الإسلامية, والذي كان غالبا يعتمد على الفناء الأوسط المكشوف الذي تحيط به أجنحة وقاعات وملحقات المنزل المختلفة، فابتعد بذلك تخطيط المنازل البورسعيدية عن مضمون الطراز العربي الإسلامي, حيث تم الاستغناء عن المقعد والسلاملك والحرملك تماما، وأصبح التخطيط وحدة واحدة تقوم على نظام الغرف والحجرات التي تفتح على بعضها البعض.

     ولقد تميزت المنشآت البورسعيدية المتأثرة بالطراز العربي الإسلامي بزخرفة الواجهات ببعض العناصر الفنية الزخرفية الإسلامية مثل شكل الطبق النجمي, والجفت اللاعب الذي يؤطر الواجهات, والنوافذ, والواجهات ذات الصدور المقرنصة , والأسقف الخشبية البغدادلية، كما تميزت الشرفات الخشبية البورسعيدية بواجهاتها المغشاة بأشكال السدايب والمشربيات فجاءت ذات مسحة عربية إسلامية على نسق الطراز العربي الإسلامي بالرغم من تشييدها وفق الطراز الأوروبي.

     والواقع أن العمارة البورسعيدية قد تميزت عن غيرها من العمائر الأخرى بالشرفات الخشبية التي تتقدم واجهات مباني حي الشرق وحى العرب وحى المَناخ على هيئة صفوف بجوار بعضها بعدد طوابق المبنى. 

     ومما لا شك فيه أن شيوع ظاهرة استخدام الشرفات الخشبية التي ترتكز على أعمدة تتقدم واجهات العمائر ومداخلها الرئيسية هي مزيج من التأثيرات الأوروبية والإسلامية على العمارة البورسعيدية، حيث انتقلت هذه الشرفات إلى مدينة بورسعيد من مدن أوروبية عديدة، وعلى سبيل المثال وليس الحصر مدينة البندقية الإيطالية التي تميزت مبانيها بشرفاتها المطلة على القنوات والترع الشهيرة بها ذات المناظر الطبيعية الجميلة.

 ومن الجدير بالذكر أن أهم سمات الشرفات الخشبية البورسعيدية هي:

- تزخرف الشرفات الخشبية البورسعيدية واجهات العمائر على هيئة صفوف متراصة بجوار بعضها البعض في جميع طوابق المبنى.

- ترتكز الشرفات الخشبية البورسعيدية على قوائم وكوابيل خشبية في معظم الأحيان , وعلى كوابيل حجرية في أحيان أخرى.

- تعود الشرفات الخشبية البورسعيدية إلى النصف الثاني من القرن التاسع عشر الميلادي أما مثيلاتها من الشرفات الحجرية فترجع إلى النصف الأول من القرن العشرين.

- شاع استخدام الشرفات الخشبية والحجرية البورسعيدية في زخرفة واجهات العمائر بكلا من حي الشرق وحى العرب وحى المناخ.

- أشرف على بناء الشرفات الخشبية البورسعيدية فنانين ونجارين من إيطاليا وفرنسا واليونان ومصر.

- استخدمت أخشاب الصنوبر والأرز المستوردة من جنوب أوروبا وجزر البحر المتوسط في صناعة الشرفات الخشبية البورسعيدية.

     وعلى الرغم من التأثيرات الأوروبية على الشرفات الخشبية البورسعيدية إلا أنها تميزت بأسلوب معماري وفني يغلب عليه السمات الشرقية والمسحة العربية الإسلامية ويبدو ذلك فيما يلي:

- الأفاريز الخشبية المفرغة التي تزين الواجهات يبدو في أشكال تفريعاتها الخشبية الهندسية والنباتية تأثير الفن الإسلامي.

-  صفوف الشرفات الخشبية التي تمتد بطول الشوارع في حي الشرق وحى العرب وحى المناخ تعطى انطباعا بأشكال لا نهائية في التكرار وهى إحدى سمات الفن الإسلامي.

- الكوابيل الخشبية والحجرية التي ترتكز عليها الشرفات البورسعيدية ذات طراز عربي إسلامي.

- اسلوب تشكيل زوايا الواجهات عندما تشرف العمائر على شارعين وخاصة إذا كانت إحدى الواجهات ذات شرفات خشبية والواجهة الأخرى ذات شرفات حجرية أسفل منها قناطر مقوسة يتضح فيها عبقرية المهندس المعماري في مراعاة خط تنظيم الطريق حيث كانت تحيط الشرفات بزوايا العمائر في شكل خطوط دائرية غاية في الدقة والانسيابية.

      وصفوة القول أن مدينة بورسعيد قد تميزت بتنوع طرزها المعمارية نظرا لتنوع الجاليات الأجنبية التي كانت تقطنها, ولعبقرية موقعها على ساحل البحر المتوسط بالمدخل الشمالي لقناة السويس, مما ساهم في أن تكون العمائر البورسعيدية بوتقة لمختلف الطرز المعمارية التي أشرف عليها معماريون من فرنسا وإيطاليا و إنجلترا واليونان ومصر, وقد خضعت العمائر البورسعيدية لسمات الطرز الأوروبية مع مراعاة النسق العام للطراز العربي الإسلامي, ومن الملاحظ أن العمائر البورسعيدية التي أشرف عليها المعماريون الفرنسيون قد تميزت بخضوعها لسمات طراز الكلاسيكية الجديدة الفرنسى المستحدث, وطراز عصر النهضة الفرنسي المستحدث, وطراز الباروك والروكوكو, أما العمائر التي أشرف عليها المعماريون الإيطاليون فقد تميزت بخضوعها لسمات طراز الكلاسيكية الجديدة الإيطالي, والطراز القوطي الجديد, وطراز عصر النهضة الإيطالي المستحدث,  وطراز الباروك، بينما تميزت العمائر والمنشآت التي أشرف عليها المعماريون الإنجليز بخضوعها لسمات طراز الكلاسيكية الجديدة الإنجليزي , وطراز عصر النهضة الإنجليزي المستحدث, وطراز عصر النهضة الصناعية , وأخيرا تميز الطراز العربي الإسلامي بتنفيذه على يد معماريين أجانب ومصريين أعجبوا  كثيرا بالطراز المحلى, وساهموا في إحيائه من جديد.

من نحن

  • مجلة كاسل الحضارة والتراث معنية بالآثار والحضارة وعلوم الآثار والسياحة على المستوى المحلى والإقليمى والدولى ونشر الأبحاث المتخصصة الأكاديمية فى المجالات السابقة
  • 00201004734646 / 0020236868399
  • عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.