التراث

فن الصبر بين المثل الشعبي والموال

كتبت - زينب محمد عبد الرحيم باحثة في الفولكلور والثقافة الشعبية تتجلى حكمة الشعب دائمًا في الأزمات, فبينما تأخذ الجماعة الشعبية من السخرية سلاحًا لمقاومة حتميات الواقع فإن حائط الصد الأخير يكون الصبر !! وتظهر لنا الفلسفة الشعبية من خلال الموروث الشفاهي المتمثل في الأدب الشعبي(الفن القولي) وذلك من خلال الأمثال الشعبية و فن الموال الذي عبر من خلاله الإنسان…

فنون الخيامية

كتبت – زينب محمد عبد الرحيم باحثة في الفولكلور والثقافة الشعبية تعتبر حرفة الخيامية من أقدم الحرف اليدوية التراثية التى عرفها الإنسان منذ عصر مصر القديمة حيث كانت تصنع منها الخيام وأيضا تدخل فى صناعة بعض الملابس الخاصه بالملوك و النبلاء و استمرت هذه الحرفة و ظلت محافظة على كيانها فى أرض مصر حتى العصور الإسلامية وتعتبر هذه الحقبة من…

" الشلولو" أكلة مصرية ارتبطت بقدوم العائلة المقدسة إلى مصر

دراسة أثرية للدكتور حسين دقيل الباحث الآثارى بوزارة السياحة والآثار تكشف عن حقيقة أكلة (الشلولو) في مصر القديمة ويؤكد الدكتور حسين دقيل هى أكلة ربما يكون أقدم ظهور لها فى مصر مع قدوم (العائلة المقدسة) منذ ألفي عام حيث يُقال إن أول من أكلها في مصر هي السيدة العذراء مريم عندما قدمت إلى مصر فتعلمها المصريون ولذلك فإن المسيحيين فى…

العادات والتقاليد الشعبية

كتبت – زينب محمد عبد الرحيم باحثة في الفولكلور والثقافة الشعبية لا يوجد ميدان من ميادين الفولكلور(الثقافة الشعبية) حظى بمثل ما حظى به ميدان العادات الشعبية من العناية والاهتمام وقد تمثلت هذه العناية وهذا الاهتمام في الدراسات الفولكلورية والسوسيولوجيه من خلال عمليات الجمع والتسجيل والعادة فيما يتصل بتعريفها : هي ظاهرة أساسية من ظواهر الحياة الاجتماعية الانسانية ، هي حقيقة…

مظاهر الأمومة في الموروث الشعبي

كتبت – زينب محمد عبد الرحيم باحثة في الفولكلور والثقافة الشعبية تتجلى مظاهر الأمومة في مواطن هامة وشديدة التأثير داخل مورثنا الشعبي فالأمومة تعني العنصر الأنثوي الذي يحتفظ داخل ذاكرته الشفاهية كم هائل من التراث والمأثور , ولابد وأن ندرك الفرق بينهما فالتراث هو الإرث المادي واللامادي الذي توقف عن أداء وظيفته في حياة الناس وبالتالي أصبح التراث المادي مكانه…

شجر الدوم وذكرياتى يوم رفع العلم المصرى على طابا

كانت قضية طابا حياة أو موت لكل المصريين فى قطعة أرض مساحتها 1020متر مربع فقط حيث لا تتعدى مساحتها مساحة حى من أحياء القاهرة ولكن قيمتها الوطنية والتاريخية والأثرية والإستراتيجية والجمالية تفوق كل وصف، ويفتخر كل عام فى ذكرى عودة طابا بأنه قد شهد عودتها بنفسه فى 19 مارس 1989 وأحتفظ حتى الآن بثلاث ثمرات من ثمار شجر دوم طابا…

من نحن

  • مجلة كاسل الحضارة والتراث معنية بالآثار والحضارة وعلوم الآثار والسياحة على المستوى المحلى والإقليمى والدولى ونشر الأبحاث المتخصصة الأكاديمية فى المجالات السابقة
  • 00201004734646 / 0020236868399
  • عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.