كاسل الحضارة والتراث Written by  أيلول 10, 2020 - 98 Views

معبد دندرة

Rate this item
(2 votes)

كتبت / رحاب فاروق

فنانة تشكيلية    

-مجمع معابد دندرة ..أو معبد الولادة الإلاهية..

 يبعد 55كم شمال مدينة الأقصر ، علي شاطيء النيل ، بموقع منعزل يعود لعصر ماقبل الأسرات.

..إستمرت عملية بناؤه 200عام..بُني بعهد الفرعون "ببي"الأول(2250ق.م)..وطور بناؤه فيما بعد الإغريق والرومان.

..وهو واحد من أشهر المعابد التي مازالت محتفظة برونقها وكأنه بُني قريباً..وليس من أكثر 5000سنة!!!

..يُعرف لدي علماء الآثار "بمعبد الإله حتحور"..آلهة الحب والجمال والخصب عند قدماء المصريين .

..وكان يُعتبر مدينة مقدسة عندهم بذلك الوقت..فكان ساكنوه فقط الأطباء والكهنة..ولا يُسمح بالدخول سوس الأفراد القائمين علي خدمة الآلهة.

..المعبد هو مقر إقامة الإله ، وهو يمثل الكون ، فأرض المعبد تمثل الكرة الأرضية ، والأعمدة تمثل نباتات علي الأرض ، وسقف المعبد هو السماء..لذا تشتهر أسقفه بالمشاهد الفلكية والأبراج السماوية.

"حتحور"..البقرة السماوية..التي ترضع الملك عند ولادته ، وهي الأم الكونية التي تلد الأرواح..لذا يضم المعبد مستشفي مخصصة للولادة الإلاهية..والتي تجسد بوابة وهمية تصل للعالم الآخر.

..صالة المعبد الكبيرة- بناها القيصر "أغسطس"..وأنهي البناء القيصر "نيرو"- مرفوعة علي 24 من الأعمدة المصفوفة ، ويترأس كل عمود أربعة أوجه لحتحور..أي 72 وجها منحوتا بمنتهي الدقة والتطابق..وكأنهم صُبَوا في قالب ورُكِبوا علي قمم الأعمدة !!!

..بالمعبد مقصورة بطلمية للزوارق ملحقة بالبحيرة المقدسة..والتي كان يستخدمها فقط كهان المعبد.وأيضا مجموعة من الآبار ومقياس للنيل.

..وقت التنقيب كان المعبد مُغطي بالرمال حتي منتصفه ، وهو الشيء الذي حافظ علي رسومات جدرانه..ولكن وجدت الغرف العلوية في المعبد

مسكونة ..وعاش فيها أُناس لفترات طويلة ، وكانوا يوقدون النار لطعامهم و للتدفئة لذا يوجد حتي اليوم آثار الهباب علي الأسقف الداخلية..وهو ماصعب عملية الترميم للأسقف.

..هو في حد ذاته اسطورة في فن العمارة..به نقوش فرعونية رائعة الجمال..غلب عليها اللون الأزرق والذي اعتبروه رمزاً للانهائية..وأيضا وجدت نقوش للقياصرة الرومان وهم يقدمون القرابين إلي الآلهة ..مثلما كان يفعل المصريون القدماء.

من نحن

  • مجلة كاسل الحضارة والتراث معنية بالآثار والحضارة وعلوم الآثار والسياحة على المستوى المحلى والإقليمى والدولى ونشر الأبحاث المتخصصة الأكاديمية فى المجالات السابقة
  • 00201004734646 / 0020236868399
  • عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.