د.عبدالرحيم ريحان

د.عبدالرحيم ريحان

مستشار عام لشئون الحضارة والتراث بمجموعة كاسل جورنال ورئيس اللجنة العلمية التاريخية بمجلة كاسل الحضارة والتراث

فى عيد الحب

قال الشعراء أن لون عينى كليوباترا الحالمتين يعكس زرقة ماء بحر الإسكندرية، تعر ف على أسرار جمالها

غازل الشعراء ملكة مصر كليوباترا حيث عبّر  شاعر يونانى عن جمالها من خلال حركات شفتيها ونبرات عينيها وقال عنها جانيميد إن لون عينيها الحالمتين يعكس زرقة ماء بحر الإسكندرية وعمقه فى هدوئه وثورته  وقال عنها بلوتارك أن سرها يكمن فى شفتيها وقال عنها بينى بأنها كالقيثارة العديدة الأوتار الكثيرة الأنغام والإيقاع والنبرات المثيرة وهى تتكلم بسبع لغات وقال سنيكا أنها الأنثى الخالدة الذى وجد فيها باحثى علم النفس والشعراء والفنانين أنشودته للتعبير عن مختلف نواحى الجمال ووصفها باسكال لو أن أنفها كان أصغر مما هى عليه لتغير وجه الأرض فى تلك الزمان ومدح مرسييه ذكائها وثقافتها

واشتهرت كليوباترا بعطرها المميز الذى تحدث عنه المؤرخين والكتاب وكانت تقوم بإهدائه فى آنية خاصة نقش عليه إسمها لضيوفها من كبار الزوار والحكام وقد أطلق عليه كتاب الرومان اسم بلسم الحب بعدما نسجوا حوله الكثير من الأساطير لما كان له من سحر خاص وتقوم بتحضيره فى معمل خاص ملحق بمعبد إيزيس ويحتفظ بسر صناعته كهنة معبد آمون وكانت زيوت صناعة ذلك العطر تستورد خصوصًا من جوديا بمنطقة أريحا وكان يطلق عليها أشجار البلسم المقدس وذلك طبقًا لما جاء فى كتاب " لغز الحضارة المصرية " للدكتور سيد كريم

وكانت تكرم كبار ضيوفها بوضع حبات من اللؤلؤ النادر الذى يزينن صدرها فى كأس ضيفها العظيم والذى يفقد توازنه وقد فسّر الطبيب الإيطالى كارلو أنطونللو فى كتابه " شئ فى فم كليوباترا "  بأنها كانت تعتمد على شئ خفى يجعل الرجال يتساقطون عند قدميها من أول لمسة من شفتيها هو أنها كانت تقبّل الجميع وترسل مع ريقها مخدرًا وكانت تسرف فى استخدام قبلاتها لكل من تريد أن تستولى على عقله وقلبه وكان ذلك بفعل مادة الهلوسة أو سائل الهلوسة التى تضعه فى أفواههم

وصفت كليوباترا من خلال تماثيلها بأنها كانت مقدونية الصدر من خلال تماثيلها الذى قام مثالو الرومان بنحتها عند إقامتها فى روما بينما وصفها البعض بأنها كانت نحيلة فرعونية القوام من خلال صورها على جدران معبد كوم أمبو أو ممثلة فى شكل المعبودة إيزيس فى معابد فيلة ودندرة حيث قيل أن فنانى مصر القديمة اتخذوا من قوامها نموذجًا لهم وقد كان ملوك البطالسة فى ظاهرهم فراعنة وفى باطنهم مقدونيين وذوى ثقافة هيلانية بحتة ولم يكن بينهم أحد يعرف اللغة المصرية القديمة سوى كليوباترا التى ختم بها عهد البطالسة وكانت تتكلم المصرية الديموطيقية كواحدة من أهل البلاد وقد تعلمت على يد كهنة آمون وهى طفلة فى التاسعة من عمرها واعتنقت الديانة المصرية وأتمت ثقافتها العالية فى العلوم الآداب والفلسفة على يد أساتذة مصريين من أكاديمية الميوسيين

وكان أنطونيو المحبوب الأول والأخير لكليوباترا وكذلك كانت لأنطونيو وكانت كليوباترا فى الرابعة عشرة من عمرها عندما أعجبت بالضابط الرومانى وقوامه العسكرى وجبهته العريضة وعينيه اللتين تعكسان زرقة البحر الذى وصل فوق أمواجه وقد وقع أنطونيو فى غرامها رغم صغر سنها وقد سحرته شخصيتها وكانت تظهر دائما برفقته فى زيارة معالم الإسكندرية وحضور أعيادها وحفلات القصر وقد تخلى أنطونيو عن مستقبله فى روما ليتبع ساحرة النيل إلى الإسكندرية ليستمتع بحبها ويكمل أسطورة غرامه وتزوجت من أنطونيو عام 40 ق. م . وتحقق حلمها فى أن تكون مصر عاصمة عالم الشرق والغرب بدلاً من روما وعاش أنطونيو مع كليوباترا عشر سنوات وكانت نهاية أسطورة الحب فى يوم 7 أغسطس عام 30 ق. م. عند هزيمة أنطونيو أمام أكتافيوس فى موقعة أكتيوم ليعود إلى الإسكندرية ويقتل نفسه بسيفه وتحتضن كليوباترا الكوبرا لتموت وهى فى كامل زينتها ويتوج رأسها التاج الملكى

المؤتمر العلمي الأول لكلية الآداب - جامعة بورسعيد 5 - 6 إبريل

"العلوم الإنسانية بين الأصالة والحداثة ودورها فى صياغة مستقبل مصر العلمي"

تحت رعاية الدكتور شمس الدين محمد شاهين رئيس جامعة بور سعيد والدكتور أيمن محمد إبراهيم نائب رئيس الجامعة لشؤون الدراسات العليا والبحوث تنظم كلية الآداب جامع بور سعيد المؤتمر العلمي الأول لكلية الآداب - جامعة بورسعيد فى الفترة من  5 - 6 إبريل تحت عنوان "العلوم الإنسانية بين الأصالة والحداثة ودورها فى صياغة مستقبل مصر العلمي"

وصرح الدكتور محمد عثمان عبد الجليل عميد كلية الآداب جامعة بور سعيد ورئيس المؤتمر بأن محاور المؤتمر تشمل محاور عامة تبرز تطور العلوم الإنسانية وتوضح دور البحث العلمي والتكنولوجيا فى هذا التطور متضمنة الرؤى الأصيلة والمُبتكَرة في العلوم الإنسانية وعلاقاتها بالقديم والموروث والتطوّرات البحثية في العلوم الإنسانية خلال القرن الواحد والعشرين وما قبله والتجريب في عصر الرقمنة وتأثيراته على العلوم الإنسانية تنظيرًا وتطبيقًا ومستقبل العلوم الإنسانية في ضوء الحاضر ودور البحث العلمي في تحقيق التنمية المستدامة بين التوجهات الدولية والتحديات الوطنية

وأضاف بأن المحاور العامة تشمل أيضًا الرؤى الفلسفية في تحقيق التنمية المستدامة والأمن الإنساني وصياغة مستقبل البحث العلمي والمصادر الأصيلة ودورها في فلسفة التاريخ وإعادة صياغته من جميع جوانبه واللغات الأجنبية وتأثيرها على الآداب العربية وعلاقتها بمستقبل مصر العلمي والتنمية المستدامة لمنطقة قناة السويس (الواقع ورؤى المستقبل) واستخدام التكنولوجيا والتقنيات الحديثة في المجالات المختلفة، مثل مجال الآثار والحفاظ على التراث المعماري.

وأوضح الدكتور بدر عبد العزيز بدر وكيل الكلية لشؤون الدراسات العليا ومقرر عام المؤتمر بأن المحاور الخاصة بالمؤتمر تضم جميع فروع أقسام العلوم الإنسانية شاملة اللغة العربية، اللغات الأجنبية وآدابها، التاريخ والحضارة، الآثار والمتاحف والتراث، الجغرافيا ونظم المعلومات، علوم النفس، علوم الاجتماع، لدراسات الفلسفية، علوم الإرشاد والسياحة والفندقة.

وأضاف بأن اللجنة المنظمة للمؤتمر سوف تقوم بتقديم دعوات إلى ضيوف الشرف المشاركين في فعاليات المؤتمر وستُنشَر البحوث المقبولة في مجلة كلية الآداب – جامعة بورسعيد المُدرَجة في بنك المعرفة المصري jfpsu.journals.ekb.eg وحاصلة على الترقيم الدولي الالكتروني الموحد ISSN-26823551 والترقيم الدولي الموحد للطباعة 2356-6493، ولها تكشيف قواعد البيانات xml.

من الجدير بالذكر أن المؤتمر سيعقد في رحاب منتجع المدينة الشبابية على ساحل البحر الأبيض المتوسط بمدينة بورسعيد وقد أعلنت اللجنة التنظيمية للمؤتمر عن بداية قبول ملخصات الأبحاث من الآن وحتى 10 مارس القادم وقبول الأبحاث بشكل نهائى فى موعد أقصاه 5 مايو القادم

رسوم الاشتراك في المؤتمر

  1. المشاركة في المؤتمر ببحث من خارج الجامعة شاملا نشر البحث في مجلة كلية الآداب بجامعة بورسعيد بعد تحكيم البحث وقياس نسبة الانتحال علاوة على الإقامة والضيافة خلال فترة المؤتمر 1800جنيها.
  2. المشاركة ببحث من داخل جامعة بورسعيد شاملا نشر البحث في مجلة كلية الآداب بجامعة بورسعيد بعد قياس نسبة الانتحال علاوة على الضيافة خلال فترة المؤتمر 1500جنيها (غير شاملة مصروفات الإقامة).
  3. المشاركة ببوستر في المؤتمر مع الحصول على شهادة المشاركة ببوستر، إضافة إلى مقتنيات المؤتمر والضيافة خلال فترة المؤتمر 800 جنيها.
  4. المشاركة بالحضور شاملا الإقامة و الضيافة بدون بحث من خارج الجامعة 800 جنيها.
  5. رسوم اصطحاب مرافق 600 جنيها.
  6. المشاركة في المؤتمر بالحضور فقط مع الحصول على شهادة بالحضور، إضافة غلى مقتنيات المؤتمر 500 جنيها.
  7. المشاركة بالحضور فقط من داخل الجامعة بدون إقامة أو ضيافة مع الحصول على شهادة المؤتمر 200 جنيها.
  8. رسوم كشف الانتحال ١٢٠ جنيها.

طريقة سداد رسوم الاشتراك

تُرسَل قيمة رسوم الاشتراك كاملة بتحويل بنكي على البنك المركزي المصري فرع بورسعيد، في حساب كلية الآداب جامعة بورسعيد رقم9450854687 لحساب المؤتمر العلمي الأول بكلية الآداب جامعة بورسعيد، مع ضرورة إرسال صورة من إيصال الدفع موضحا فيها اسم المشارك بالكامل على البريد الالكتروني التالي: عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

الدكتور محمد الحسينى محمود طمان مدير عام مناطق أثار الوجه البحرى وسيناء

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

  • المؤهلات العلمية:

جامعة طنطا_ كلية الآداب-قسم أثار وحضارة

(2009)

دكتوراه التخصص بعنوان (مدينة الزقازيق في عصر الأسرة العلوية- دراسة معمارية حضارية) بتقدير عام امتياز

جامعة طنطا_ كلية الآداب -قسم أثار وحضارة

(2006م)

ماجستير التخصص بعنوان(المنابر الباقية في شرق الدلتا- دراسة أثرية فنية). بتقدير عام امتياز

جامعة القاهرة_ كلية الآثار

ليسانس الآثار الإسلامية والقبطية.

(1997م) - بتقدير عام جيد

 

  • المناصب التي شغلها:

·          مدير عام أثار الوجه البحرى والقنال وسيناء

2018/ حتى الأن

·          مدير عام مناطق أثار الدقهلية.

2015/ 2018

·          مدير عام شئون مناطق الدقهلية

2012/ 2015

·     مدير عام البحوث والدراسات لمناطق الدقهلية ودمياط

2010/ 2012

·     مدير أثار دمياط.

2009/ 2010

·     مفتش أثار الدقهلية ودمياط.

1998/ 2009

 

  • الخبرات العملية:

المشاركة في العديد من أعمال الحفائر والمسح الأثرى ومشاريع الترميم من خلال تفاتيش مناطق أثار الدقهلية ودمياط، كالتالي:

1-أعمال الحفائر بالمجلس الأعلى للآثار:

·        المشاركة في مشروع حفائر تل الشبول بالمنزلة- دقهلية

2002م

 

2-أعمال المسح الأثري بالمجلس الأعلى للآثار:

·          المشاركة في أعمال المسح الأثري لمحافظة الدقهلية ودمياط 

2003م

 

3-مشاريع الترميم:

·        المشاركة في مشروع ترميم زاوية الأمير حماد- بميت غمر

2000م

·        الإشراف على مشروع ترميم دير القديسة دميانه- بلقاس- دقهلية

2004

·        الإشراف على مشروع ترميم جامع عمرو بن العاص بدمياط

2006

·        الإشراف على مشروع ترميم مسجد ومدرسة المعينى بدمياط.  

2007م

·        الإشراف على مشروع ترميم مسجد الحديدى بفارسكور

2009م.

·        الإشراف على مشروع ترميم طابية عرابى بعزبة البرج- دمياط

2009 /2010

·          الأشراف على مشروع ترميم جامع هلال عبد الله هلال بكوم النور- دقهلية

2013/ 2014

·        الإشراف على مشروع ترميم مسجد متولى نور بالطويلة- طلخا

2017

·        الإشراف على مشروع ترميم وتطوير قصر محمد بك الشناوى بالمنصورة

2018

 

4-اللجان العلمية:

·        المشاركة في العديد من لجان معاينة المناطق الأثرية لقطاع الآثار الإسلامية والقبطية في الدقهلية والغربية وشمال وجنوب سيناء ودمياط والإسكندرية ورشيد

2014/ 2018

·        المشاركة في لجنة تسجيل مسجد الصالح أيوب بالمنصورة

2015

·        المشاركة في لجنة تسجيل مسجد عبد العزيز الدرينى بنبروه

 

·        المشاركة في العديد من لجان الضبطيات الأثرية بالموانئ المصرية، كعضو ورئيس لجنة (دمياط- الإسكندرية )

2015/ 2018

·        عضو في هيئة تنشيط السياحة بالدقهلية

2015/ 2018

·        عضو في اللجنة العليا للتعليم والبحث العلمى بمحافظة الدقهلية

2015/ 2018

·        عضو في بعض لجان الفحص المشكلة من قبل المحكمة التأديبية بالزقازيق فيما يخص الآثار

2018

·        الإشراف العام علي مشروع ترميم وتطوير وإعادة توظيف مبني هيئة قناة السويس بالإسماعيلية لتحويلة متحف عالمي لقناة السويس

2019

 

  • المشاركات العلمية:

المشاركة في أعمال المؤتمر الثانى للآثاريين في الأثار الإسلامية والقبطية بموضوع "كوبري دمياط المعدنى- جسر الحضارة"

2008

المشاركة في أعمال المؤتمر الثالث للآثاريين في الأثار الإسلامية والقبطية بموضوع "أعمال الترميم بدير القديسة دميانة"

2009

المشاركة في أعمال المؤتمر الخامس للآثاريين في الأثار الإسلامية والقبطية بموضوع "مشروع تطوير وإعادة توظيف طابية عرابى بعزبة البرج- دمياط"

2011

القيام بالتدريس في التعليم المفتوح بجامعة الزقازيق قسم التاريخ والحضارة

2010

القيام بأعمال التدريس لمناهج الأثار وتاريخ العصور الوسطى بكلية السياحة والفنادق جامعة المنصورة

2010/ 2013

الأشراف على مشاريع تخرج طلبة قسم الإرشاد السياحى بكلية السياحة والفنادق- جامعة المنصورة

2010/ 2013

تنظيم والمشاركة في الملتقى العلمى العام بالدقهلية

2015

الإشراف المشترك على أربع رسائل للماجستير في الإثار والحضارة الإسلامية- بكلية السياحة والفنادق- جامعة المنصورة، وكلية السياحة والفنادق جامعة السادات

2016/2017

المشاركة في المادة العلمية لفيلم تسجيلى بمناسبة مرور 800 عام على دخول الرهبان الفرنسيسكان مصر- تحت رعاية المركز الثقافي للفرنسيسكان بمصر

2017

المشاركة في أعمال الوعى الأثرى والتنمية الثقافية بمناطق شرق الدلتا

2013/ 2018

المشاركة بالتدريس في معهد النيل العالى للهندسة والتكنولوجيا بالمنصورة مادة "مقدمة في تاريخ الحضارات"

2019/ 2020

  • الإنتاج العلمى:

بحث "دير القديسة دميانة ببرارى بلقاس" نشر ضمن أبحاث الملتقى العلمى لشباب الأثريين في الدراسات القبطية – مؤسسة سان مارك للتراث القبطى

2016

بحث عن "مدينة ميت غمر"- نشر بمجلة ذاكرة مصر عن مكتبة الإسكندرية

2016

المشاركة بالعديد من المحاضرات والندوات عن الأثار الإسلامية والقبطية

2010/2018

التسجيل بالتليفزيون المصرى والإذاعة والعديد من وسائل الإعلام

2010/ 2018

 

  • الدورات التدريبية:

كلية التجارة- جامعة طنطا

دورة إجادة التعامل مع مجموعة " Office"

2006

مركز اللغات، جامعة طنطا، مصر

دورة إجادة اللغة الإنجليزية(TOIFEL).

2009

- المهارات:

_اللغات:

 

اللغة العربية:

اللغة الأم.

الإنجليزية:

جيد (كتابة)_ جيد (نطقا).

_الحاسب الآلي:

 

برامج: (Windows, Ms Office).

التمكن التام من التعامل مع الإنترنت.

 

 

حكايات توم وجيرى وألعاب الأطفال فى مصر القديمة

كتب – الباحث رضا الشافعى

باحث فى الآثار المصرية القديمة

أعدها للنشر د.عبد الرحيم ريحان

يعد توم وجيري اختراع مصري قديم ، ففي أوراق البردي تجد مدام قطة وقد أصبحت عبده عند مدام فأره! وفي بردية أخرى تجد جيشًا من الفئران محاصرًا قلعة محبوسًا بها مجموعة من القطط ، وهناك أسطورة مصرية قديمة تقول أن القطة الجميلة دائمة الابتسام (باستت) كانت اصلاً اللبؤة الغاضبة من أعمال البشر ، وقد كانت تماثيل كثيرة في مدينة (بوابسطه)

وقد عثر بالمقابر المصرية القديمة على  حيوانات مصنوعة من الطين كلعب أطفال  ووجدت تماثيل من العاج تمثل اقزامًا تبدو وكأنها ترقص ، عندما تحرك يدًا جانبية وكانت بعض الدمى تصنع من الخشب ولها يد وأرجل متحركة مثل الأسد الذي يتحرك على عجلات ويطقطك فكه

وضمت مقابر الدولتين القديمة والوسطى صورًا تمثل العابًا مختلفة وقد وجد في بعض آثار مصر القديمة مناظر مصورة لعرائس الأطفال وقد صنعت عرائس كثيرة من الخشب والعاج والطين والجلد الأحمر ولا تكاد بعض نوعيتها تختلف كثيراً عن عرائس ودمى أبناء الأوساط الشعبية في مصر المعاصرة.

ومن أمتع اللعب المصرية القديمة هى اللعب المتحركة ومنها لعبة في قبر صبية تدعى (حابي) في فترة ما من الدولة الوسطى مكونة من فرقة أقزام متحركة يعتلي أفرادها خشبة مسرح صغير  ويقودهم رئيس (مايسترو) يضبط الإيقاع بالتصفيق ويتخذ كلاً من اللاعبين وضعًا ينم عن دوره فيفغر أحدهم فاه كأنه يغني ويخرج الثاني لسانه كأنه يتفكه وينثني الثالث بجسمه مظهرًا براعته ، واتصلت بقواعد الأقزام خيوط متينة كانت الصبية تحرك بها افراد الفرقة إن شاءت.

وشاعت العرائس والدمى العادية بين لعب الأطفال ، ومثلت اشكالاً لإنسانية واأخرى حيوانية وثالثة جمعت بين هيئة الإنسان والحيوان وصنعت بما يناسب مستوى الأسر المختلفة من الخشب والصلصال والفخار والقاشاني والحجر والعاج.

وصورت بعض العرائس على أشكال القلائد ورسوم تخطيطية وحيوانية وزين بعضها بخصل من الشعر الطبيعي وشعور مستعاره من الخيوط المجدولة والصوف وحبات الطين المسلوكة في خيوط على هيئة الخرز، وتميز بعضها بأذرع تتصل بأجسامها بوصلات خشبية صغيرة بحيث يستطيع أن يحركها ويتخيل الحياة فيها.

ومن أطرف الدمى دمية تمثل قردة أجلست ابنتها أمامها لتمشط لها شعرها ، على نحو ما تفعل الأم البشرية مع بناتها

لعبة هز يا وز

وهناك لعبة ما زالت معروفة في الشرق باسم (هز يا وز) أو القفز فوق الأوزة  إذ يجلس طفلان متواجهان بحيث يفرد كل منهما ذراعيه ورجليه ، ويضع كل منهما كعب قدمه اليسرى على أطراف أصابع قدمه اليمنى مع أطراف أصابع القدم اليسرى وخنصر اليد اليسرى مع سبابة اليد اليمنى وبهذه الطريقة يتكون حاجز آدمي على المتباري القفز فوقه وتتلامس فيه قدما الطفلين فتتسع مسافة القفز ، فتضم بذلك رياضتي القفز العالي والوثب الطويل معًا وصورت هذه اللعبةعلى جدران مقبرة بتاح حتب بسقارة ، حيث نشاهد صوة لطفلين متجاورين في الوضع المطلوب والثالث يتأهب لأداء القفز

لعبة الكوخ

وهناك رسم ساخر في دير المدينة تقوم فيها فأرة بتقازف الكرات تتناولها من صندوق أمامها والرسم على شقفة وتظهر الفأرة سعيدة وهي تؤدي اللعبة ومن الألعاب الشهيرة أيضًا في حياة المصري القديم لعبة تسمى (لعبة الكوخ) أو التخشيبة وجدت مصورة بدقة ووضوح  على كتلة من الحجر الجيري من مقبرة من الدولة القديمة  احتمال أن تكون بمنطقة الجيزة وهي الآن بالمتحف البريطاني واللعبة الجماعية على يمين المنظر الرئيسي خمسة أطفال عراه بخصل شعرهم الجانبية وعلى مقربة من الفتى ذي المئزر وسط البرواز أربعة من هؤلاء الأطفال الخمسة محصورين خلف سد أو حاجز أو قناة (ربما كوخ أو تخشيبة) والأيمنان منهم واقفان أمام الثالث فهو الشخصية الرئيسية بينهم ممدد على الأرض واحدى يديه فوق الحاجز ورابع هؤلاء مائل فوقه في محاولة لطرحه ارضًا ، امّا الخامس في مجموعة الأطفال من خارج الحاضر واحدى يديه تلمسه ، والصورة عنوانها المرافق يقول  (انقذ نفسك بنفسك يا صديقي) أي اعتمد على نفسك في الهروب من الحبس

ألعاب رياضية

من كلام الحكيم آني (من كتاب الموتى)"صحة النفس من صحة العقل وصحة العقل من صحة الجسد"

وتتميز مصر القديمة بين الحضارات الأخرى بغزارة آثارها المرئية والأدبية ومن أهمها الاهتمام بالرياضة كأسلوب حضاري ، وقد احتلت الرياضة مكانًا بارزًا في عقيدة قدماء المصريين ووضعوا لها تشريعات ونظم.

المصارعة

كانت المصارعة من الرياضات المحببة لقدماء المصريين وقد وجدت رسومات وارشادات تبين تفاصيل كثيرة من المسكات والرميات  ووسائل الدفاع والهجوم منحوتة في الصخر أو منقوشة على الجدران برسوم ملونة فوق طبقة من الملاط ، في مقبرة بن حسن (الأسرة الحادية عشر)

المبارزة

بدأت المبارزة كرياضة يمارسها الجنود باستخدام سيوف خشبية مع تثبيت واق ضيق من الجلد على الساعد الأيسر لتلقى الضربات ، ثم استخدموا أسياطًا معدنية مماثلة المستخدمة في رياضة الشيش حاليًا ، وكانت رياضة التحطيب من الألعاب الشعبية المستحبة خاصة في الريف وتجري باستخدام عيدان العاب أو سعف النخيل أو العصي

وكان الأطفال يمارسون ألعابهم أزواجًا أو في مجموعات ، وقد وجدت كرات جلدية ملونة في مساكن المصريين القدماء كذلك كرات مصنوعة من أكياس الكتان محشوة بالقش والخيش مثل الكرة الشراب ومضارب للكرة مصنوعة من جريد النخل المفرطح كانت تستعمل في لعبة (الحشكة) الريفية، وقد وجد رسم في مقبرة الدولة الوسطى يمثل البنات يلعبن الكرة وهن ممتطيات ظهر الأخريات (لعب الحصان)

كما استعمل المصريون مضارب خشبية مكسوة بالجلد او سيور الجلد ونسيج الليف والصبيان يلعبون لعبة مثل شد الحبل ، وكذلك لعب الصغار بنحلة دوارة.

وقد ابتكر المصريون ألعابًا مسلية لرياضة العقل من التماثيل الخشبية كذلك لعبة السيجة المقسمة إلى 16-36 مربعًا وكانوا يحضرونها على الرمال أو تصنع لها لوحات من الخش وقد لعب الملوك وعلية القوم الشطرنج أو الضامة وكانت اللوحة مقسمة إلى 18-30-36 مربعًا تميز عن بعضها البعض بالألوان وتصنع قطعًا بأشكال انسانية أو حيوانية من العاج أو الأبنوس

كما كان لدى المصريين القدماء لعبة تسمى الثعبان يلعبها عدة أفراد بالتناوب هي على شكل ثعبان رأسه ملتف في الوسط وينتهي بالذيل، والجسم مقسم إلى أقسام

كما عثر على لوحة لعب كانت مصنوعة من الطمي غير المحروق بها فتحات صغيرة حول الحافة في عمودين حول المركز ، وبعض الثقوب موصلة بخيوط محفورة والشكل العام لهذه اللوحة ونمطها يشبهان أمثلة أخرى للعبة مصرية قديمة تعرف باسم (الكلاب وأبناء آوى)  حتى أننا نسطيع أن نستنتج على نحو مقبول أن هذه اللوحة كانت تلعب في اللاهون وربما كانت تستخدم في نفس الوقت لتعليم الأطفال مهارات العد .

ولا نعرف بالضبط لماذا اهتم المصريون القدماء بتصوير الألعاب على جدران المقابر ، فلا شك أن هناك معنًا خفيًا لذلك، لا لمجرد تصوير بعض مظاهر النشاط في الحياة العادية ، حيث أن الصور المقبرية كانت أكثر ارتباطًا بالدين والحياة الآخروية هذا بالإضافة إلى أن الألعاب كانت ذات طبيعة تعليمية اذ تهيئ النشئ لمرحلة البلوغ كما أن فيها عنصرًا نفسيًا إذ إنها تساعد على كبح جماح الغريزة الجنسية.

وارتبطت الألعاب البهلوانية بالعبادة لصلتها بالرقص ومن أمثلة ذلك مشاهد الفتيات وهن يتشقلبن فعلى المقصورة الحمراء لحتشبسوت بمعبد الكرنك صور مشهد من أربع بنات راقصات مرتكزات على أيديهن وأرجلهن  بينما ظهورهن أو بطونهن بارزة لأعلى على شكل قوس، وعلى الجدران نفسها يوجد مشهد لمجموعة من ست بنات يوجد شبيه له بمعبد الأقصر من اثنى عشر فتاة ، وفي كل المشاهد كان الموسيقيون يصاحبون الراقصات على القيثارات

"قصرالبارون إمبان" حكايات وأسرار

دراسة أثرية للدكتور عبد المنصف سالم نجم أستاذ الآثار والعمارة الإسلامية ورئيس قسم الآثار والحضارة بكلية الآداب جامعة حلوان  بعنوان " تأثير المشرق الأقصى على العمارة والفنون فى مصر فى عهد الأسرة العلوية"  تكشف عن أسرار معمارية جديدة بقصر البارون إمبان

وقد أنِشأ القصر المليونير البلجيكى البارون إمبان عام 1903 على الطراز الهندى وقد شاهد البارون إمبان هذا القصر فى معرض بباريس وقام بشرائه وإعادة تركيبه فى مصر وأن صاحبه قد اعتنق البوذية وبالتالى صممت زخارف هذا القصر بنحت مشاهد من البوذية ويأتى على رأسها تمثال المعبود بوذا والمعبودة شيفا والمعبودة براهما وغيرها من الأساطير الهندية

وهناك رأى يقول أن البارون إمبان سافر للهند وأصيب بمرض خطير وشفى هناك بمساعدة الهنود فأنشأ هذا القصر على الطراز الهندى تكريماً لهم وتنفى الدراسة الاعتقاد بأن القصر يدور ليلاً وتقدم السبب العلمى بأن التصميم المعمارى للقصر جعل منه قصراً لا تغيب عنه الشمس طوال النهار حيث صمم بنظام فتحات تفتح على جميع الواجهات مما يجعل الشمس فى دورانها طوال النهار تملأ كل جوانب القصر فاعتقد البعض أن القصر يدور حول نفسه والحقيقة أن الشمس هى التى تدور حول القصر لتصميمه المعمارى الفريد وتمثل زخارف القصر تمثال المعبود بوذا جالساً أعلى فتحة المدخل الرئيسية وتمثال للمعبودة شيفا والمعبودة براهما

ويشير الدكتور عبد المنصف نجم إلى  أن الطراز المعمارى للقصر يعتبر طرازًا مختلفًا عن طرز عمارة القصور الأثرية فى مصر حيث غلب عليه الطابع الهندى وهذا ناتج من تأثيرات المشرق الأقصى على العمارة فى مصر ومنها التأثيرات اليابانية التى تجسدت فى حديقة الحيوان بالجيزة التى أنشئت عام 1890م فى عهد الخديوى توفيق وقد شيد بها أمراء الأسرة العلوية مبانى وأكشاك على نمط الأكواخ اليابانية وكذلك الحديقة اليابانية بحلوان الذى أنشأها ذو الفقار باشا بداية من 1917 حتى 1920 فى عهد فؤاد الأول وفق نظام الحدائق اليابانية ومن أشهر معالمها الأربعون تمثالاً للمعبود بوذا حول بحيرة كبيرة كما شيدت مظلاتها وأكشاكها على الطراز اليابانى

كما تجسد الأسلوب الصينى والهندى فى اللوحات الزيتية بقصر شويكار هانم بالمطرية حيث يضم هذا القصر عدداً كبيراً من اللوحات الزيتية التى تضم جوانب من الحياة فى الهند والصين

وعن أهمية القصر يشير الدكتور عبد المنصف نجم إلى أنه من القصور الشهيرة ذات الطراز المعمارى المتميز وباستغلال هذا القصر بإعادة توظيفه يساهم فى تأصيل أواصر الترابط الحضارى بين مصر المشرق الأقصى بإحياء فنون العمارة والتأثيرات المتبادلة ويقترح إنشاء مركز ثقافى بالقصر لفنون وعمارة المشرق الأقصى تعقد به ندوات ومؤتمرات وورش عمل ودورات تدريبية لهذه الفنون وكذلك تدريس اللغات اليابانية والصينية والروسية داخل هذا المركز وإنشاء مكتبة لفنون وعمارة وآداب المشرق الأقصى ليكون بمثابة معهد علمى للتواصل الحضارى بين مصر والهند والصين واليابان وروسيا وكافة بلدان جنوب شرق آسيا خاصة أن هناك دراسات فى كليات الآثار وأقسام الآثار بكليات الآداب عن الفنون الهندية المغولية والفنون الصينية والتأثيرات المتبادلة

بوركت أرض سيناء – حكايات شجرة العليقة والجبل المقدس

 

قد انعكست صفة البركة على كل سيناء بنص القرآن الكريم فى الآية  رقم 8 سورة النمل "فَلَمَّا جَاءَهَا نُودِيَ أَن بُورِكَ مَن فِي النَّارِ وَمَنْ حَوْلَهَا" وهى تعنى أن البركة تعم كل منطقة الوادى المقدس طوى "سانت كاترين حاليًا" وكل المنطقة حولها بسيناء والتى شهدت قصة خروج بنى إسرائيل مع نبى الله موسى عليه السلام وتسلم ألواح الشريعة

وتؤكد آيات القرآن الكريم وجود الشجرة المقدسة وجبل الشريعة فى الوادى المقدس طوى ففى الآية الكريمة رقم 52 سورة مريم "وَنَادَيْنَاهُ مِن جَانِبِ الطُّورِ الْأَيْمَنِ وَقَرَّبْنَاهُ نَجِيًّا" تؤكد أن موقع مناجاة نبى الله موسى لربه كان مجاورًا للجبل الذى تلقى عنده ألواح الشريعة وتأتى الأية رقم 20 سورة المؤمنون لتؤكد أن جبل الطور المقصود فى الآية السابقة يقع فى سيناء "وَشَجَرَةً تَخْرُجُ مِن طُورِ سَيْنَاءَ تَنبُتُ بِالدُّهْنِ وَصِبْغٍ لِّلْآكِلِينَ" والشجرة هنا يقصد بها شجر الزيتون الذى يكثر فى معظم مناطق سيناء ويهمنا فى الآية الكريمة "طور سيناء" وإسم سيناء معناها اللغوى حجر أو بلاد الأحجار وسميت سيناء لكثرة جبالها التى تتميز بقممها على شكل الأسنة وجاء فى الآية الكريمة "والتين والزيتون وطور سينين" ويقصد بأرض التين والزيتون القدس وطور سينين سيناء والبلد الأمين مكة المكرمة

وتؤكد كل الشواهد التاريخية والأثرية أن جبل موسى هو الجبل الحالى بمدينة سانت كاترين والذى كان مقصدًا لكل الحجاج المسيحيين منذ القرن الرابع الميلادى حين زارته القديسة هيلانة أم الإمبراطور قسطنطين وتوالت رحلات الحجاج ثم أصبح مقصدًا للحجاج المسيحيين والمسلمين فى نفس السفينة منذ عام 1885 فى طريقهم للحج عبر ميناء السويس إلى طور سيناء ثم زيارة جبل موسى ودير سانت كاترين والصلاة فى الجامع الفاطمى داخله ثم العودة إلى ميناء طور سيناء الإسلامى منذ العصر المملوكى للإبحار إلى جدة ومنها إلى مكة المكرمة

وينتشر شجر الزيتون المبارك فى أنحاء سيناء وكذلك شجر العليقة وهناك شجرة شهيرة داخل أحد الفنادق بطور سيناء يحرص الزوار على التقاط الصور بجوارها وهذه الشجرة تأخذ صفات الشجرة العادية أمّا شجرة العليقة داخل دير سانت كاترين فلها صفات فريدة فهى خضراء طوال العالم وليس لها ثمرة أو زهرة ويذكرالرحالة الألمانى ثيتمار الذى زار سيناء عام 1216م أن شجرة العليقة الملتهبة أخذت بعيدًا وتم تقسيمها بين المسيحيين ليحتفظوا بها كذخائر ثمينة ورغم ذلك ما زالت بحالتها كما حاول الكثير من العلماء إعادة زراعتها وفشلوا ورغم وجود شجر العليقة بسيناء ومنها شجرة طور سيناء لكن شجرة سانت كاترين متفردة

وقد أنشأت القديسة هيلانة أم الإمبراطور قسطنطين كنيسة فى القرن الرابع الميلادى فى حضن هذه الشجرة لزيادة التأكيد بأنها الشجرة المقدسة وأعاد بنائها الإمبراطور جستنيان فى القرن السادس الميلادى حين بناء دير طور سيناء والذى أطلق عليه دير سانت كاترين فيما بعد وفى العصر الإسلامى تم تجديد الكنيسة وغطى الجانب الشرقى من الكنيسة بالكامل ببلاطات القاشانى فى القرن السابع عشر الميلادى وتحوى الكنيسة مذبح دائرى صغير مقام على أعمدة رخامية فوق بلاطة رخامية تحدد الموقع الحقيقى للشجرة، ويقال أن جذورها لا تزال باقية فى هذا الموقع وكل من يزور هذه الكنيسة منذ القرن الرابع الميلادى وحتى الآن يخلع نعليه تأسيًا بنبى الله موسى

هضبة حجاج ، وثيقة ذكريات باركها الحجاج المسيحيون القادمون من القدس إلى دير سانت كاترين

هناك هضبة شهيرة بسيناء تقع بوادى حجاج وأطلق عليه هذه الإسم لمرور الحجاج المسيحيون القادمون من القدس للحج إلى دير سانت كاترين وقد بوركت هذه الهضبة بنقوش صخرية سجلها الحجاج المسيحيون أثناء عبورهم الطريق

ويوجد طريقان مشهوران للحج المسيحى بسيناء استعملا منذ القرن الرابع وحتى القرن التاسع عشر الميلادى وهما طريق شرقى وطريق غربى وكن الطريق الشرقى للمسيحيين القادمين من القدس إلى جبل سيناء ودير سانت كاترين ويبدأ من القدس إلى أيلة (العقبة حاليًا) إلى النقب ثم وادى الحسى إلى وادى وتير الذى تتوفر فيه المياه من بئر الحسى وبئر صويرا ويجاور وادى وتير أيضًا عين فرتاقة وبها جدول صغير يفيض بالماء طوال العام  ثم يسير الطريق فى وادى غزالة إلى عين حضرة ثم وادى حجاج وبه تلال من حجر رملى بها نقوش نبطية ويونانية وأرمينية ثم يسير إلى سفح جبل جونة إلى وادى مارة ثم يدخل سفح جبل سيناء وطول هذا الطريق حوالى 200كم من أيلة إلى الجبل المقدس

ويشير الدكتور ريحان إلى أعمال مسح أثرى ودراسة لنقوش وادى حجاج قام بها ميخائيل ستون حين زيارته لسيناء عام 1979 وقد وجد بهذا الوادى نقوش أرمينية عددها 55 نقش أرّخها ما بين القرن السابع إلى العاشر الميلادى منها نقش لأحد المسيحيين يقول (أنا ذاهب حول موسى) يعنى جبل موسى وآخر يقول (أنا رأيت القدس) وأن وجود مثل هذا العدد من النقوش الأرمينية فى الطريق الشرقى بسيناء وعدم وجودها فى الطريق الغربى يدل على كم المسيحيين الأرمن القادمين إلى جبل سيناء من القدس

وأن أسباب تزايد أعداد الحجاج الأرمن إلى دير سانت كاترين يرجع إلى أن الأرمن من مؤسسى الرهبنة بفلسطين وسيناء ومنهم الراهب الأرمنى إفثميوس  منذ بداية القرن الخامس الميلادى  أما صلتهم بدير سانت كاترين فبدأت مع لجوء منقطع أرمينى يدعى سرجيوس إلى سيناء عام 564م ويوجد مخطوطات أرمينية بالدير من أعمال حجاج أرمن، ومن خلال تأريخ النقوش الأرمينية بوادى حجاج دل على أن الأرمن قد استعملوا وادى حجاج من القرن السابع إلى الثالث عشر الميلادى

 

تنشيط السياحة الأدبية المرتبطة بأدب نجيب محفوظ

لقد كان أدب نجيب محفوظ ضمن معايير ترشيح القاهرة التاريخية تراث عالمى عام 1979 حيث جاء فى الترشيح أن القاهرة التاريخية اقترنت بالعديد من المصنفات الأدبية التى سجلت مع ملف الترشيح كما فى ثلاثية نجيب محفوظ (قصر الشوق- بين القصرين- السكرية)

وستضيف السياحة الأدبية فى مصر مقومًا جديدًا للسياحة له قيمة عالمية استثنائية وقد سجل نجيب محفوظ معالم القاهرة التاريخية الأثرية فى معظم رواياته ففى روايات الفتوة جسّد معالم حى الحسينية الأثرى ذى التاريخ العريق فى السير الشعبية والمعروف بفتواته " فتوات الحسينية" والذين كان لهم دورًا كبيرًا فى مقاومة الحملة الفرنسية فى ثورة القاهرة الثانية وكان بالحى أسواق للغلال والخشب والطيور وكان يقام بالحى الكثير من الموالد مثل مولد سيدى على البيومى ومولد محمد الطوابى وحدود الحى الآن من الشمال السكاكينى وغمرة ومن الجنوب الجمالية وخان الخليلى  ومن الشمال الشرقى العباسية ومن الغرب حى الظاهر وباب الشعرية وباب البحر وكلها تضم مواقع أثرية هامة

استخدم نجيب محفوظ بين القصرين اسمًا لأحد رواياته والقصرين هما القصر الشرقى الكبير الذى قام على أنقاضه خان الخليلى وكان مخصصًا لإقامة الخليفة الفاطمى المعز لدين الله وسكنه بعد ذلك الخلفاء الذين جاءوا بعده وكان للقصر تسعة أبواب أعظمها باب الذهب وباب البحر وباب العين وباب الزهومة الذى كان مخصصًا لدخول الأطعمة والقصر الغربى الصغير قد حلت محله الآن أعظم آثار دولة المماليك وكان يعرف بقصر البحر

كما استخدم خان الخليلى كإسم لأحد أعماله الهامة وهو إسم حى أثرى هام أطلق على مجموعة من الأبنية القديمة والمتعاقبة عليها فى أزمنة مختلفة وكونت طرقًا وأزقة بها تجار ويرجع تاريخ إنشاء هذا الحى إلى القرن الثامن الهجرى عندما قام الأمير جهاركس الخليلى ببناء خان فى هذا الموقع عام 879هـ / 1474م وبعد ذلك تحول الموقع إلى سوق للرقيق حتى جاء السلطان الغورى عام 917هـ / 1511م حيث آلت إليه ملكية الخان فأمر بهدمه وإعادة بنائه لينشئ به حواصل وحوانيت، وما زال الحى حتى الآن يضم الباب العظيم الذى يحوى نقوشًا وكتابات بإنشاء هذا المكان فى عصر الغورى وعلى جانبيه بقايا الواجهات القديمة بكل تفاصيلها وكان يتردد على مقاهى هذا الخان كبار الشخصيات مثل طلعت حرب الذى كان يجلس على مقهى أحمد افندى وموقعها اليوم الحرم الحسينى وكذلك كان يتردد عليه رجال الفن

ومن هذا المنطلق أطالب بإدخال نمط جديد من السياحة يطلق عليه سياحة الأديب العالمى نجيب محفوظ وعلاقة رواياته بالقاهرة التاريخية وتجسيد معالمها وتشريح مجتمعها فهى علاقة ربط بين الأثر والمجتمع والتى كانت ضمن معايير التفرد والاستثناء لتسجيلها تراث عالمى باعتبارها نموذجًا لمدينة سكنية متكاملة بكافة وظائفها مثلت تفاعل الإنسان مع بيئته مما خلق تراثًا متميزًا يعبر عن طبقات زمنية متلاحقة فى تناغم شديد

"مؤتمر التعاون العربى الأفريقى للسياحة والاستثمار" لاتحاد المرشدين السياحيين العرب 9 فبراير

ينظم اتحاد المرشدين السياحيين العرب وبالتعاون والتنسيق مع مجلس الوحدة الاقتصادية العربية بجامعة الدول العربية المؤتمر السياحى تحت عنوان "مؤتمر التعاون العربى الأفريقى للسياحة والاستثمار" بفندق جراند تاور بالقاهرة فى الفترة من 9 إلى 11 فبراير القادم

وصرح محمد غريب رئيس اتحاد المرشدين السياحيين العرب أن المؤتمر يهدف إلى تجميع أكبر عدد من رجال الأعمال والشركات الاستثمارية فى الدول العربية والأفريقية لخلق تكتل اقتصادى قادر على المنافسة ضمن التكتلات العالمية من أجل تنمية ونهضة أفريقيا لتكو شاهدًا على إنجازات الرئيس عبد الفتاح السيسى رئيس جمهورية مصر العربية خلال رئاسة مصر للاتحاد الأفريقى

وسيشهد المؤتمر تأسيس "الاتحاد العربى الأفريقى للمرشدين السياحيين" بهدف تبادل الخبرات وتنشيط وتنمية السياحة بين الدول العربية والأفريقية وكذلك عرض لفرص الاستثمار فى مجال السياحة والتنسيق والتعاون مع  مجلس الوحدة الاقتصادية العربية بجامعة الدول العربية

من الجدير بالذكر أنه تم مخاطبة رئاسة مجلس الوزراء ووزارتى السياحة والآثار والتعاون الدولى لرعاية المؤتمر

الأستاذ الدكتور/ عاطف سعد محمد محمود

                                      شخصية العدد

أستاذ الآثار والحضارة الإسلامية

ووكيل كلية الآثار لشئون خدمة المجتمع وتنمية البيئة – كلية الآثار – جامعة جنوب الوادى
التخصص العام: آثار وحضارة إسلامية.
التخصص الدقيق: كتابات وفنون إسلامية.
العنوان والمراسلات: جامعة جنوب الوادي – كلية الآثار بقنا –  83523 قنا - مصر.
البريد الإلكتروني: عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. ,  عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.    

التدرج الوظيفي:

  • معيد بكلية الآداب بقنا جامعة جنوب الوادي من 29/ 12/ 1996م حتي 21/ 7/ 2002م.
  • مدرس مساعد بكلية الآداب بقنا جامعة جنوب الوادي 22/ 7/ 2002م حتى 25/ 6/ 2006م.
  • مدرس بكلية الآداب بقنا جامعة جنوب الوادي من 26/ 6/ 2006م حتي 12/ 8/ 2006م.
  • مدرس بكلية الآثار بقنا جامعة جنوب الوادي من 13/ 8/ 2006م حتي 26/9/2011م.
  • أستاذ مساعد بقسم الآثار الإسلامية كلية الآثار بقنا من 27/9/2011م حتى 26/3/2017م.
  • أستاذ بقسم الآثار الإسلامية كلية الآثار بقنا من 27/3/2017م حتى الآن.

الوظائف الإدارية بالكلية:

  • مدير وحدة ضمان الجودة والاعتماد بكلية الآثار بقنا منذ 17/ 11/ 2006م حتى 25/ 3/ 2008م.
  • وكيل كلية الآثار بقنا لشئون خدمة المجتمع وتنمية البيئة من 24/11/2011م حتي 25/1/2012م.
  • وكيل كلية الآثار بقنا لشئون التعليم والطلاب من 26/1/2012م حتى 9/ 10/ 2014م.
  • قائم بعمل عميد كلية الآثار بقنا من 20/4/2013م حتى 9/ 6/ 2013م.
  • رئيس قسم الآثار الإسلامية من 27/1/2015م حتى 7/ 2015م.
  • رئيس قسم الآثار الإسلامية من 1/6/2018م حتى الآن
  • وكيل كلية الآثار بقنا لشئون خدمة المجتمع وتنمية البيئة من 11/11/2019م حتي الآن.

المؤهلات العلمية:

  • دكتوراه في الآثار الإسلامية من كلية الآداب بقنا بجامعة جنوب الوادي 2006م تقدير مرتبة الشرف الأولي مع التوصية بطبع الرسالة علي نفقة الجامعة وتداولها بين الجامعات.
  • ماجستير في الآثار الإسلامية من كلية الآداب بقنا بجامعة جنوب الوادي 2002م بتقدير ممتاز مع التوصية بطبع الرسالة علي نفقة الجامعة وتداولها بين الجامعات.
  • ليسانس الآداب قسم الآثار الإسلامية من كلية الآداب بقنا جامعة جنوب الوادي 1996م بتقدير جيد جداً مع مرتبة الشرف والأول علي الكلية.

موضوعات الرسائل الجامعية:

  • الدكتوراة: تراكيب القبور بمدينة القاهرة منذ بداية العصر العثماني حتى نهاية القرن الثالث عشر الهجري دراسة أثرية فنية مقارنة.
  • الماجستير: النقوش الكتابية الباقية على الآثار بمنطقة مصر الوسطى منذ الفتح الإسلامي حتى نهاية القرن التاسع عشر دراسة آثارية حضارية. 

الخبرات في مجال المشروعات: 

  • منسق الأنشطة البيئية بكلية الآثار بقنا منذ العام الجامعي 2006/ 2007م حتى 2011/ 2012م.
    • المشاركة بالحضور في أعمال الأسابيع البيئية بقطاع خدمة المجتمع وتنمية البيئة بجامعة جنوب الوادي بقنا.
  • منسق الجودة بكلية الاثار بمركز ضمان الجودة والاعتماد بجامعة جنوب الوادي حتى 25/ 3/ 2008م.
  • منسق الجودة بكلية الآثار بمركز ضمان الجودة والاعتماد بجامعة جنوب الوادي.
  • مدير وحدة ضمان الجودة والاعتماد بكلية الآثار بقنا منذ 17/ 11/ 2006م حتى 25/ 3/ 2008م.
  • المساهمة فى ورشة العمل عن تعزيز التطوير المصري السويدي في التعليم العالي والبحث العلمى – المكتب الوطني المصري لمشروعات TEMPUS بمركز المؤتمرات جامعة القاهرة يوم 1/11/2006.
  • المشاركة في دورة وورشة العمل الدولية حول التراث الثقافي البحري للآثار الغارقة بمركز الآثار الغارقة التابع لجامعة الإسكندرية في الفترة من 20 -30 مارس 2010 تحت رعاية جامعة ساوثهامبتون، وجامعة أولستر, والمتحف البريطاني The British Museum والإتحاد الأوروبي TEMPUS.
  • المشاركة في الدورة الدولية الأولى فى علم المسكوكات الإسلامية بكلية الآثار جامعة الفيوم، والتي نظمها مركز بحوث وصيانة الآثار بالمشاركة مع معهد الدراسات الشرقية والآسيوية بجامعة هامبورج بألمانيا في الفترة من 9 أبريل حتي 10 أبريل 2012م.
  • ورشة عمل عن منهجية البحث والنشر العلمي نظمها المعهد العلمي الفرنسي للآثار الشرقية في 17 أبريل 2013م.
  • ورشة عمل عن التواصل العلمي للباحثين في إطار البرنامج المصري البريطاني للتعاون العلمي والتكنولوجي (نيوتن – مشرفه) تحت رعاية المجلس الثقافي البريطاني بالتعاون مع كلية الآثار بقنا جامعة جنوب الوادي وصندوق العلوم والتنمية التكنولوجية STDF في الفترة من 22- 24 فبراير 2015م.

Workshop about Researcher Connect Under the Newton – Mosharafa Programme, The British Council in partnership with Faculty of Archaeology Qena South Valley University and Science & Technology development fund STDF, 22nd to 24th February 2015.

عضوية الجمعيات والمنظمات العلمية:

  • عضو مؤسس إتحاد الآثريين المصريين.
  • عضو مجلس إدارة إتحاد الآثريين المصريين.
  • عضو الإتحاد العام للآثاريين العرب.
  • عضو إتحاد المؤرخين العرب.
  • عضو جمعية المؤرخين العرب.
  • عضو الجمعية المصرية للمكتبات والمعلومات.
  • عضو البعثة البعثة الألمانية في الجبانة الفاطمية بأسوان لاستكمال أعمال التوثيق والرسم والتصوير لشواهد القبور والقباب الضريحية..
  • عضو لجنة شئون التعليم والطلاب المنبثقة عن مجلس كلية الآثار للعام الجامعي 2008/ 2009م.
  • عضو لجنة شئون البيئة وتنمية المجتمع المنبثقة عن مجلس كلية الآثار للعام الجامعي 2008/ 2009م.
  • رائد لجنة الأسر بإتحاد طلاب كلية الآثار للعام الجامعي 2006م / 2007م, 2007 / 2008م.
  • رائد أسرة الرحاب بكلية الآثار بقنا منذ العام الجامعي 2009/ 2010م حتى 2010/ 2011م.
  • مستشار أسرة صناع الحياة بكلية الآثار بقنا منذ العام الجامعي 2011/ 2012م.
  • مساعد رائد أسرة ايزيس بكلية الآداب بقنا خلال العام الجامعي 1996م/ 1997م حتى 1997م/ 1998م.
  • مساعد رائد أسرة النجوم بكلية الآداب بقنا خلال العام الجامعي 1998م/ 1999م حتى 1999م/ 2000م.
  • عضو مجلس قسم الآثار الإسلامية بكلية الآداب بقنا للعام الجامعي 2005/ 2006م.
  • عضو مجلس قسم الآثار الإسلامية بكلية الآثار بقنا منذ العام الجامعي 2006 / 2007م حتى الآن.
  • أمين مجلس قسم الآثار الإسلامية بكلية الآثار بقنا منذ العام الجامعي 2006 / 2007م حتى 2010/ 2011م.
  • مشرف تنفيذي بدورات مركز تنمية قدرات أعضاء هيئة التدريس والقيادات الجامعية بجامعة جنوب الوادي.
  • مستشار عام الإتحاد بكلية الآثار بقنا منذ العام الجامعي 2011/ 2012م حتى 2014/ 2015م.
  • رئيس اللجنة المشرفة علي انتخابات رؤساء الأقسام وعميد الكلية (الآثار) و أعضاء المجمع الانتخابي لاختيار رئيس الجامعة.
  • عضو مجلس كلية الآثار منذ العام الجامعي 2011/ 2012م حتى الآن.
  • عضو مجلس تأديب كلية الآثار منذ العام الجامعي 2011/ 2012م حتى 2014/2015م.
  • رئيس لجنة شئون البيئة وتنمية المجتمع المنبثقة عن مجلس كلية الآثار للعام الجامعي 2011/ 2012م
  • رئيس لجنة شئون التعليم والطلاب المنبثقة عن مجلس كلية الآثار للعام الجامعي منذ العام الجامعي 2011/ 2012م حتى 2014/2015م.
  • عضو لجنة الأجهزة والمختبرات المنبثقة عن مجلس كلية الآثار للعام الجامعي للعام الجامعي 2014/2015م.
  • عضو لجنة العلاقات الثقافية والخارجية المنبثقة عن مجلس كلية الآثار للعام الجامعي 2011/ 2012م.
  • رئيس لجنة الأجهزة والمختبرات المنبثقة عن مجلس كلية الآثار للعام الجامعي للعام الجامعي 2018/2019م.
  • رئيس لجنة المكتبات المجتمع المنبثقة عن مجلس كلية الآثار للعام الجامعي 2019/ 2020م
  • رئيس لجنة شئون البيئة وتنمية المجتمع المنبثقة عن مجلس كلية الآثار للعام الجامعي 2019/ 2020م
  • المنسق الأكاديمي لبرنامج الآثار المصرية وبرنامج الإرشاد السياحي بكلية الآثار جامعة جنوب الوادي مركز التعليم المفتوح منذ العام الجامعي 2011/ 2012م حتى 2014/2015م.
  • عضو مجلس إدارة الانتساب الموجه بكلية الآثار جامعة جنوب الوادي منذ العام الجامعي 2012/ 2013م حتى 2014/2015م.
  • عضو نادي أعضاء هيئة التدريس بجامعة جنوب الوادي .
  • عضو لجنة شراء الكتب لمكتبة الكلية في العديد من المعارض في سنوات متفرقة.
  • الإشراف والمشاركة في أنشطة إتحاد الطلاب بالكلية.
  • الإشراف والمشاركة في المسابقات التي تجرى بين الطلاب بالكلية.
  • الحضور والمشاركة في العديد من المؤتمرات والندوات وورش العمل العلمية داخل الجامعة وخارجها المحلية منها و الإقليمية والدولية.
  • رئيس مجلس أمناء مدرسة القناوية المشتركة مركز قنا محافظة قنا.

الخبرات المهنية:

المؤتمرات والندوات العلمية التي شاركت فيها:

  • المشاركة ببحث في المؤتمر العشرين بحث في المؤتمر الدولي الثالث للإضافات الجديدة في العلوم الإنسانية، معهد الدراسات الأوربية جامعة بروكسيل الحرة، بلجيكا في الفترة من 13- 15 سبتمبر 2018م، والموسوم بـ " الأباريق والصواني السلجوقية دراسة أثرية فنية".

Seljuk Ewers and trays An archaeological artistic study, The 3rd International Conference on New Findings in Humanities and Social Sciences, happening on the 14th & 15th of September, 2018, in Brussels, Belgium.

  • رئاسة جلسة ألآثار الإسلامية في مؤتمر شباب الباحثين الرابع 2018م لقطاع الفنون والسياحة والآثار الأقصر 19- 20 فبراير 2018م.
  • رئاسة جلسة الفنون والكتابات في المؤتمر العشرين للإتحاد العام للآثاريين العرب بجامعة الفيوم في الفترة من 11- 13 نوفمبر 2017م.
  • المشاركة ببحث في المؤتمر العشرين للإتحاد العام للآثاريين العرب بجامعة الفيوم في الفترة من 11- 13 نوفمبر 2017م, والموسوم بـ " شواهد قبور المرأة بمدينة القاهرة خلال القرن التاسع عشر الميلادي دراسة آثارية فنية".
  • المشاركة ببحث في المؤتمر الدولي الأول معهد الدراسات العليا للبردي والنقوش وفنون الترميم جامعة عين شمس الذي عقد في الفترة من 28- 30 مارس 2017م، والموسوم بـ " التقييدات المدونة على المخطوطات العثمانية دراسة في الشكل والمضمون "
  • المشاركة ببحث في المؤتمر التاسع عشر للإتحاد العام للآثاريين العرب الذي عقد في ضيافة جامعة المنصورة في الفترة من 5- 7 نوفمبر 2016م، والموسوم بـ " التقييدات المدونة على المخطوطات العثمانية دراسة في الشكل والمضمون "
  • المشاركة ببحث في المؤتمر الثامن عشر للإتحاد العام للآثاريين العرب الذي عقد بمقر الإتحاد بالشيخ زايد بمدينة 6 أكتوبر بالقاهرة في الفترة من 14- 15 نوفمبر 2015م، والموسوم بـ " الأختام الوقفية المطبوعة على المخطوطات العثمانية "
  • المشاركة ببحث في المؤتمر العلمي الدولي الأول المحكّم حوار الحضارات والثقافات جامعة الطفيلة التقنية كلية الآداب 5-7/5/2015م الطفيلة – الأردن، والموسوم بـ "تأصيل قيم الرحمة من خلال التصاوير الإسلامية في العصر العثماني"
  • المشاركة ببحث في المؤتمر السابع عشر للإتحاد العام للآثاريين العرب الذي عقد بمدينة الشيخ زايد في الفترة من 1- 3 نوفمبر 2014م, والموسوم بـ " نقود كريم خان زند ".
  • المشاركة ببحث في المؤتمر الدولي للفن المصري عبر العصور (القوائم ) الذي عقد بمدينة فيسمار بألمانيا , والموسوم بـ " - Tombstones with Arabic months of Coptic cemetery Aswan، Vismar University Germany 2013. "، في الفترة من 6- 9 ديسمبر 2013م، بالتعاون بين جامعة جنوب الوادي والهيئة العلمية للتبادل العلمي DAAD.
  • المشاركة ببحث في المؤتمر السادس عشر للإتحاد العام للآثاريين العرب الذي عقد بمدينة شرم الشيخ في الفترة من 15- 18 نوفمبر 2013م, والموسوم بـ " العدالة الاجتماعية من خلال حجج أوقاف الولاة العثمانيين في مصر في القرن العاشر الهجري دراسة حضارية وثائقية ".
  • المشاركة بالحضور في أعمال المؤتمر القومي الأول عن البحث العلمي والمجتمع المدني, تحت رعاية السيد رئيس الجمهورية, ورئاسة الدكتور عصام شرف بمركز المؤتمرات بمدينة بالقاهرة في يوم 24 نوفمبر 2012م.
  • المشاركة ببحث في المؤتمر الخامس عشر للإتحاد العام للآثاريين العرب الذي عقد بمدينة وجدة بالمملكة المغربية في الفترة من 12- 17 أكتوبر 2012م, والموسوم بـ " شواهد قبور عربية ذات شهور قبطية من جبانة أسوان". تحت رعاية جامعة الدول العربية، ومنظمة الإيسيسكو المنظمة الإسلامية للتربية والعلوم والثقافة.
  • المشاركة ببحث في المؤتمر الرابع عشر للإتحاد العام للآثاريين العرب الذي عقد في القاهرة بجامعة الدول العربية في الفترة من 15- 16 أكتوبر 2011م, والموسوم بـ " نقود أحمد شاه الدراني".
  • المشاركة بالحضور في أعمال مؤتمر الإتحاد العام للآثاريين العرب بمدينة بالقاهرة في سنوات متفرقة, بالإضافة إلى المشاركة ببحث في المؤتمر الذي عقد في طرابلس بليبيا في الفترة من 24- 26 أكتوبر 2010م, تحت رعاية جامعة الدول العربية، ومنظمة الإيسيسكو المنظمة الإسلامية للتربية والعلوم والثقافة.

 والموسوم بـ "مضمون النقوش الكتابية علي المعادن السلجوقية".

  • المشاركة بالحضور في أعمال مؤتمر المؤرخين العرب بمدينة بالقاهرة في سنوات متفرقة.
  • المشاركة بالحضور في أعمال ندوات لجنة الآثار بالمجلس الأعلى للثقافة بالقاهرة في سنوات متفرقة.
  • المشاركة بالحضور في أعمال الأسابيع البيئية بقطاع خدمة المجتمع وتنمية البيئة بجامعة جنوب الوادي بقنا.
  • المشاركة بالحضور في المؤتمر الدولي حول التراث الثقافي البحري بمكتبة الإسكندرية من 3-4 أبريل 2010م نظمتها جامعة الإسكندرية تحت رعاية جامعة ساوثهامبتون، والمتحف البريطاني والإتحاد الأوروبي TEMPUS.
  • المشاركة بالحضور في مؤتمر ضمان الجودة والاعتماد بجامعة أسيوط 2006م.
  • المشاركة بالحضور في مؤتمر المعايير القومية المرجعية للبرامج الأكاديمية الذي عقد بجامعة جنوب الوادي في يوم الأحد 15/ 4 / 2007م.
  • شارك في أعمال مؤتمر I C T P المنعقد بمركز القاهرة الدولي للمؤتمرات بمدينة نصر، الخميس 6 سبتمبر 2007 م.
  • المشاركة بالحضور في مؤتمر مستقبل ضمان الجودة والاعتماد الذي عقد بجامعة جنوب الوادي بقنا في 26/11/2007م.

الأنشطة الأكاديمية:

  • الإنتداب إلي كلية الآداب جامعة أسوان لتدريس مقرر الآثار الإسلامية للفرقة الرابعة تاريخ, ومقرر الخط العربي للفرقة الأولي لغة عربية.
  • الإنتداب إلي كلية التربية بالغردقة جامعة جنوب الوادي لتدريس مقرر الحضارة الإسلامية للفرقة الأولي والفرقة الثانية تربية عام لغة عربية.
  • الإنتداب إلي كلية التربية بقنا جامعة جنوب الوادي لتدريس مقرر الحضارة الإسلامية للفرقة الأولي والفرقة الثانية تربية عام لغة عربية.
  • تدريس العديد من مواد الآثار ببرنامج الآثار المصرية وبرنامج الإرشاد السياحي كلية الآداب جامعة عين شمس التابع للشراكة مع جامعة جنوب الوادي بمركز التعليم المفتوح.
  • تدريس العديد من مواد الآثار ببرنامج الآثار المصرية والإرشاد جامعة سوهاج التابع للشراكة مع جامعة جنوب الوادي بمركز التعليم المفتوح.
  • الإشراف العلمي علي الرحلات العلمية والزيارات الميدانية لمعالم الآثار المختلفة في شتى محافظات مصر لطلاب الكلية بأقسامها المختلفة.

المقررات التدريسية داخل كلية الآثار:

  • أولا مواد تدريسية داخل كليتي الآثار والآداب بقنا (قسم الآثار الإسلامية).
  • عمارة المغرب والأندلس الفرقة الثانية قسم الآثار الإسلامية.
  • فنون المغرب والأندلس الفرقة الثانية قسم الآثار الإسلامية.
  • كتابات أثرية إسلامية (1) الفرقة الثانية قسم الآثار الإسلامية.
  • كتابات أثرية إسلامية (2) الفرقة الثالثة قسم الآثار الإسلامية.
  • قراءات أثرية متخصصة بلغة أوربية إسلامية الفرقة الثالثة قسم الآثار الإسلامية.
  • فنون إسلامية في صدر الإسلام والعصر الأموي الفرقة الأولي قسم الآثار الإسلامية.
  • مدخل إلي الآثار الإسلامية الفرقة الأولي قسم الآثار الإسلامية.
  • فنون إسلامية في العصر العباسي الفرقة الثانية قسم الآثار الإسلامية.
  • فنون إسلامية فاطمية الفرقة الثانية قسم الآثار الإسلامية.
  • فنون إسلامية في العصرين الأيوبي والمملوكي الفرقة الثالثة قسم الآثار الإسلامية.
  • الفخار الإسلامي (لائحة قديمة) الفرقة الثالثة قسم الآثار الإسلامية.
  • فنون إسلامية في العصر العثماني الفرقة الرابعة قسم الآثار الإسلامية.
  • كتابات أثرية إسلامية (3) الفرقة الرابعة قسم الآثار الإسلامية.
  • مناهج البحث الأثري الفرقة الرابعة قسم الآثار الإسلامية.
  • نصوص أثرية متخصصة بلغة أوروبية الفرقة الأولي قسم الآثار الإسلامية.
  • فنون إسلامية الفرقة الثالثة ترميم الآثار.
  • آثار إسلامية الفرقة الأولي ترميم الآثار.
  • حجج الوقف المملوكية والعثمانية ودورها في خدمة الآثار الفرقة الرابعة الآثار الإسلامية.

الدراسات العليا بكلية الآثار:

  • موضوع خاص في الكتابات العربية للسنة التمهيدية للماجستير قسم الآثار الإسلامية.
  • موضوع خاص في علم النميات العربية للسنة التمهيدية للماجستير قسم الآثار الإسلامية.
    • فنون إسلامية للفرقة الأولي دبلوم الآثار الإسلامية بقسم الآثار الإسلامية.
    • كتابات أثرية للفرقة الثانية دبلوم الآثار الإسلامية بقسم الآثار الإسلامية.

ثانيا كلية الآداب بقنا:
• الآثار الإسلامية الفرقة الثانية دراسات إسلامية.
• الخط العربي الفرقة الأولي قسم الدراسات الإسلامية.

  • الفنون الإسلامية (مقرر اختياري) الفرقة الرابعة قسم الصحافة.

مقررات الدراسات العليا:

  • موضوع خاص في الفنون إسلامية للسنة التمهيدية للماجستير قسم الآثار الإسلامية بكلية الآثار بقنا جامعة جنوب الوادي.
  • موضوع خاص في التصوير الإسلامي للسنة التمهيدية للماجستير قسم الآثار الإسلامية بكلية الآثار بقنا جامعة جنوب الوادي.
  • كتابات أثرية إسلامية (مقرر اختياري) للسنة التمهيدية للماجستير قسم الآثار الإسلامية بكلية الآداب بقنا جامعة جنوب الوادي.
  • فنون إسلامية للفرقة الأولي دبلوم الآثار الإسلامية بكليتي الآثار والآداب بقنا جامعة جنوب الوادي.
  • كتابات أثرية إسلامية للفرقة الثانية دبلوم الآثار الإسلامية بكليتي الآثار والآداب بقنا جامعة جنوب الوادي.

الدورات التدريبية:

أولا: الدورات التدريبية التي شاركت فيها كمتدرب:

  • اجتياز دورة إعداد المعلم التربوي الجامعي المنعقدة بكلية التربية بقنا جامعة جنوب الوادي في الفترة من 1/6/1997م حتى 10/6/1997م.
  • دورة إعداد القادة بمعهد إعداد القادة بحلوان في الفترة من 27/11/1999م حتى 2/12/1999م. 
  • اجتياز دورة اللغة الانجليزية والحصول علي التويفل لمنح درجة الماجستير في مايو 2002م من مركز اللغة الانجليزية بكلية الاداب بقنا جامعة جنوب الوادي.
  • اجتياز دورة اللغة الألمانية التاسعة بواقع 130 ساعة Mitte G1 من مركز اللغة الألمانية بجامعة جنوب الوادي في الفترة من أكتوبر 2003م إلي ديسمبر 2003م.
  • اجتياز دورة اللغة الانجليزية والحصول علي التويفل لمنح درجة الدكتوراه في أبريل 2004م من مركز اللغة الانجليزية بكلية الآداب بقنا جامعة جنوب الوادي.
  • اجتياز دورة أخلاقيات وآداب المهنة المنعقدة بمركز تنمية قدرات أعضاء هيئة التدريس والقيادات بجامعة جنوب الوادي في الفترة من 4/12/2004م وحتى 5/12/2004م.
  • اجتياز دورة مهارات الاتصال الفعال المنعقدة بمركز تنمية قدرات أعضاء هيئة التدريس والقيادات بجامعة جنوب الوادي في الفترة من 21/5/2006م وحتى 23/5/2006م. 
  • اجتياز دورة مهارات التدريس الفعال المنعقدة بمركز تنمية قدرات أعضاء هيئة التدريس والقيادات بجامعة جنوب الوادي في الفترة من 28/5/2006م وحتى 31/5/2006م.
  • اجتياز دورة الساعات المعتمدة المنعقدة بمركز تنمية قدرات أعضاء هيئة التدريس والقيادات بجامعة جنوب الوادي في الفترة من 11/6/2006م وحتى 12/6/2006م. 
  • المساهمة فى ورشة العمل عن تعزيز التطوير المصرى السويدى فى التعليم العإلى والبحث العلمى – المكتب الوطنى المصرى لمشروعات TEMPUS .بمركز المؤتمرات جامعة القاهرة يوم 1/11/2006م.
  • اجتياز دورة توكيد الجودة والاعتماد المنعقدة بمركز تنمية قدرات أعضاء هيئة التدريس والقيادات بجامعة جنوب الوادي في الفترة من 14/11/2006م وحتى 16/11/2006م.
  • اجتياز دورة اللغة الانجليزية وذلك ضمن متطلبات السفر للخارج في مهمات علمية من مركز اللغات الأجنبية والترجمة المعتمدة C.L.T بكلية الآداب جامعة القاهرة وذلك في الفترة من 7/3/2007م حتى 29/3/2007م.
  • اجتياز دورة تنمية المهارات الإدارية المنعقدة بمركز تنمية قدرات أعضاء هيئة التدريس والقيادات بجامعة جنوب الوادي في الفترة من 18/3/2007م وحتى 20/3/2007م. 
  • اجتياز دورة الجوانب القانونية المنعقدة بمركز تنمية قدرات أعضاء هيئة التدريس والقيادات بجامعة جنوب الوادي في الفترة من 10/4/2007م وحتى 12/4/2007م.
  • اجتياز دورة تقييم التدريس المنعقدة بمركز تنمية قدرات أعضاء هيئة التدريس والقيادات بجامعة جنوب الوادي في الفترة من 15/4/2007م وحتى 17/5/2007م.
  • اجتياز دورة مهارات التفكير الفعال المنعقدة بمركز تنمية قدرات أعضاء هيئة التدريس والقيادات بجامعة جنوب الوادي في الفترة من 10/6/2007م وحتى 12/6/2007م.
  • المشاركة في الدورة التدريبية علي استخدام قواعد البيانات العالمية والتي عقدت بمقر جامعة جنوب الوادي بقنا بالتعاون مع المجلس العلي للجامعات في الفترة من 9- 10 نوفمبر 2009م.
  • المشاركة في دورة وورشة العمل الدولية حول التراث الثقافي البحري للآثار الغارقة بمركز الآثار الغارقة التابع لجامعة الإسكندرية في الفترة من 20 – 30 مارس 2010 تحت رعاية جامعة ساوثهامبتون، وجامعة أولستر, والمتحف البريطاني The British Museum والإتحاد الأوروبي TEMPUS.
  • المشاركة في دورة تدريبية عن مقدمة في علوم الآثار الغارقة تحت رعاية منظمة علم الآثار البحرية المجتمعية (NAS (Nautical Archaeology Society بمركز الآثار الغارقة التابع لجامعة الإسكندرية يوم 30 مارس 2010م.
  • اجتياز دورة تدريبية بعنوان التحليل الإحصائي باستخدام SPSS Statistical Analysis using بمركز تدريب تكنولوجيا المعلومات والإتصالات بجامعة جنوب الوادى فى الفترة 30/4 إلى 3/5/2011م, واجتياز الامتحان بتاريخ 9/5/2011م.
  • اجتياز دورة تدريبية بعنوان الإكسيل Spreadsheetsبمركز تدريب تكنولوجيا المعلومات والإتصالات بجامعة جنوب الوادى فى الفترة 4/5/2011م إلى 6/5/2011م، واجتياز الامتحان بتاريخ 9/5/2011م.
  • اجتياز دورة تدريبية بعنوان الإكسيل المتقدمSpreadsheets Advanced بمركز تدريب تكنولوجيا المعلومات والإتصالات بجامعة جنوب الوادى فى الفترة 8/5/2011 إلى 11/5/2011م, واجتياز الامتحان بتاريخ 12/5/2011م.
  • اجتياز دورة العرض الفعال المنعقدة بمركز تنمية قدرات أعضاء هيئة التدريس والقيادات بجامعة جنوب الوادي في الفترة من 29/12/ 2012م وحتى 1/1/ 2013م.
  • اجتياز دورة تدريبية بعنوان الفوتوشوب والجرافيكسGraphics Adobe Photoshop بمركز تدريب تكنولوجيا المعلومات والإتصالات بجامعة جنوب الوادى فى الفترة 29/12/2012 إلى 1/1/2013م, واجتياز الامتحان بتاريخ 15/1/2013م.
  • اجتياز دورة تدريبية بعنوان مفاهيم تكنولوجيا المعلومات Concepts of It بمركز تدريب تكنولوجيا المعلومات والإتصالات بجامعة جنوب الوادى فى الفترة 5/1/2013 إلى 6/1/2013م, واجتياز الامتحان بتاريخ 14/1/2013م.
  • اجتياز دورة سلوكيات المهنة المنعقدة بمركز تنمية قدرات أعضاء هيئة التدريس والقيادات بجامعة جنوب الوادي في الفترة من 8/1/ 2013م وحتى 9/1/ 2013م.
  • اجتياز دورة تدريبية بعنوان مقدمة في صيانة وحماية أجهزة الكمبيوتر Introduction to Pc Maintenance and Protection بمركز تدريب تكنولوجيا المعلومات والإتصالات بجامعة جنوب الوادى فى الفترة 8/1/2013 إلى 9/1/2013م, واجتياز الامتحان بتاريخ 14/ 1/2013م.
  • اجتياز دورة إدارة الفريق البحثي المنعقدة بمركز تنمية قدرات أعضاء هيئة التدريس والقيادات بجامعة جنوب الوادي في الفترة من 12/4/ 2014م وحتى 14/4/ 2014م.
  • اجتياز دورة مهارات النشر العلمي بمركز تنمية قدرات أعضاء هيئة التدريس والقيادات بجامعة جنوب الوادي في الفترة من 26/4/ 2014م وحتى 28/4/ 2014م.
  • اجتياز دورة تنظيم المؤتمرات العلمية المنعقدة بمركز تنمية قدرات أعضاء هيئة التدريس والقيادات بجامعة جنوب الوادي في الفترة من 26/1/ 2015م وحتى 28/1/ 2015م.
  • اجتياز دورة نظم الامتحانات وتقويم الطلاب المنعقدة بمركز تنمية قدرات أعضاء هيئة التدريس والقيادات بجامعة جنوب الوادي في الفترة من 16/1/ 2016م وحتى 18/1/ 2016م.

ثانيًا: الدورات التدريبية التي شاركت فيها كمشرف تنفيذي:

  • مشرف تنفيذي لدورة إستخدام التكنولوجيا في التدريس المنعقدة بمركز تنمية قدرات أعضاء هيئة التدريس والقيادات بجامعة جنوب الوادي في الفترة من 12/5/2007م وحتى 15/5/2007م.

النشاط الأكاديمي داخل الكلية والجامعة:

  • الإعداد لمقرر ألكتروني في الكتابات الأثرية الإسلامية (1) بالفرقة الثانية قسم الآثار الإسلامية بكلية الاثار بقنا ضمن مشروع التعليم الالكتروني بجامعة جنوب الوادي. 
  • عضو لجنة تطوير منظومة البحث والأنشطة العلمية بمشروع انشاء نظام داخلي للجودة بكلية الآثار بقنا جامعة جنوب الوادي.
  • رئيس لجنة إنشاء نظام فعال في إدارة الجودة والتحسين خلال الربع الثالث من مشروع إنشاء نظام داخلي للجودة بكلية الآثار بقنا جامعة جنوب الوادي.
  • المشاركة في إعداد اللائح الدراسية القديمة و الجديدة والمعمول بها حالياً بكلية الآثار بقنا.
    • المشاركة في إعداد دراسة عن إحتياجات المجتمع المحلي من الخدمات في العام الجامعي 2010/2011م.
  • عضو لجنة الرحلات المنبثقة من تشكيل مجلس إدارة نادي أعضاء هيئة التدريس بجامعة جنوب الوادي.
  • رئيس كنترول الفرقة الثانية بكلية الآثار بقنا في العام الجامعي 2009/ 2010 والعام الجامعي 2010/2011م.
  • بعثة داخلية للحصول علي الدكتوراه ضمن الخطة البحثية 2002/ 2007م من تاريخ التسجيل وذلك باعتماد اللجنة التنفيذية للإدارة العامة للبعثات في القاهرة بتاريخ 3/8/2004م.
  • مهمة علمية لمدة تسعة أشهر بمعهد الآثار الألماني ببرلين بألمانيا في الفترة من 25/ 3/ 2008م حتى 25/12/2008م. German Archaeological Institute in Berlin

الأبحاث العلمية:

1- نمط جديد من الصواني السلجوقية, مجلة كلية الآثار جامعة جنوب الوادي العدد الثالث 2008م.

2- دراسة آثارية لربعة شريفة لأيتمش البجاسي, مجلة كلية الآثار جامعة جنوب الوادي العدد الرابع, ج1, 2009م.

3- دراسة مقارنة بين المساجد والكنائس القبطية ذات القباب المتشابهة فى العصر العثماني, مجلة كلية الاثار جامعة جنوب الوادي العدد الرابع, ج1, 2009م. 

4- مضمون النقوش الكتابية علي المعادن السلجوقية, بحث ألقي في المؤتمر الثالث عشر للإتحاد العام للآثاريين العرب الذي عقد بالجماهيرية الليبية في الفترة من 24- 26 أكتوبر 2010م. تحت رعاية جامعة الدول العربية، ومنظمة الإيسيسكو المنظمة الإسلامية للتربية والعلوم والثقافة.

5- نقود أحمد شاه الدراني, بحث ألقي في المؤتمر الرابع عشر للإتحاد العام للآثاريين العرب الذي عقد بجامعة الدول العربية بالقاهرة في الفترة من 15- 16 أكتوبر 2011م.

6- شواهد قبور عربية ذات شهور قبطية من جبانة أسوان، بحث ألقي في المؤتمر  الخامس عشر الذي عقد بمدينة وجدة بالمملكة المغربية في الفترة من 12- 17 أكتوبر 2012م، تحت رعاية جامعة الدول العربية، ومنظمة الإيسيسكو المنظمة الإسلامية للتربية والعلوم والثقافة.

7- أثر الموروث الفكري والعقائدي علي التضمين الشعري المنفذ علي التحف الفنية في العصر الصفوي بإيران، مجلة كلية الآثار جامعة جنوب الوادي العدد السابع 2012م.

8- العدالة الإجتماعية من خلال حجج أوقاف الولاة العثمانيين في مصر في القرن العاشر الهجري دراسة حضارية وثائقية، بحث ألقي في المؤتمر السادس عشر للإتحاد العام للآثاريين العرب الذي عقد بمدينة شرم الشيخ في الفترة من 15- 18 نوفمبر 2013م

9- وثيقة وقف شرعية عثمانية دراسة أثرية حضارية وثائقية، مجلة كلية الآداب بقنا جامعة جنوب الوادي العدد الحادي والأربعون 2013م.

10- سجستان بين القوى المعاصرة ( 295- 352هـ/ 907- 963م) دراسة في الأحوال السياسية, مجلة التاريخ والمستقبل كلية الآداب جامعة المنيا 2013م.

11- "  Tombstones with Arabic months of Coptic cemetery Aswan"، Vismar University Germany 2013. "، في المؤتمر  الدولي للفن المصري عبر العصور  (القوائم ) الذي عقد بمدينة فيسمار بألمانيا,  والموسوم بـ في الفترة من 6- 9 ديسمبر 2013م، بالتعاون بين جامعة جنوب الوادي والهيئة العلمية للتبادل العلمي DAAD.

12- نقود كريم خان زند بحث  ألقي في المؤتمر السابع عشر للإتحاد العام للآثاريين العرب الذي عقد بمدينة الشيخ  زايد في الفترة من 1- 3 نوفمبر 2014م.

13- تأصيل قيم الرحمة من خلال التصاوير الإسلامية في العصر العثماني، بحث بالمؤتمر العلمي الدولي الأول المحكّم حوار الحضارات والثقافات جامعة الطفيلة التقنية كلية الآداب  5-7/5/2015 م  الطفيلة – الأردن.

14- الأختام الوقفية المطبوعة على المخطوطات العثمانية، بحث ألقي في المؤتمر الثامن عشر للإتحاد العام للآثاريين العرب الذي عقد بمقر الإتحاد بالشيخ زايد بمدينة 6 أكتوبر بالقاهرة في الفترة من 14- 15 نوفمبر 2015م.

15- تقييّدات الوقف علي المخطوطات العثمانية دراسة في الشكل والمضمون، بحث مقبول النشر بمجلة العصور بتاريخ شهر مارس 2016م للنشر في عدد  يوليو 2018م.

16- التقييدات المدونة على المخطوطات العثمانية دراسة في الشكل والمضمون بحث ألقي في المؤتمر التاسع عشر للإتحاد العام للآثاريين العرب الذي عقد في ضيافة جامعة المنصورة في الفترة من 5- 7 نوفمبر 2016م، وألقي أيضاً في المؤتمر الدولي الأول معهد الدراسات العليا للبردي والنقوش وفنون الترميم جامعة عين شمس الذي عقد في الفترة من 28- 30 مارس 2017م.

17- شواهد قبور المرأة بمدينة القاهرة خلال القرن التاسع عشر الميلادي دراسة آثارية فنية، المؤتمر العشرين للإتحاد العام للآثاريين العرب بجامعة الفيوم في الفترة من 11- 13 نوفمبر 2017م.

18-

Seljuk Ewers and trays An archaeological artistic study, The 3rd International Conference on New Findings in Humanities and Social Sciences, happening on the 14th & 15th of September, 2018, in Brussels, Belgium.بحث في المؤتمر الدولي الثالث للإضافات الجديدة في العلوم الإنسانية، معهد الدراسات الأوربية جامعة بروكسيل الحرة ، بلجيكا في الفترة  من 13- 15 سبتمبر 2018م.

رسائل الماجستير والدكتوراه المشرف عليها: 
أشرفت علي العديد من رسائل الماجستير والدكتوراه  في الآثار الإسلامية منح العديد منها, ومازال الكثير قيد التسجيل.

رسائل الماجستير والدكتوراه التي ناقشتها: 

ناقشت العديد من رسائل الماجستير والدكتوراه في الآثار الإسلامية, بكلية الآثار جامعة القاهرة، وكلية الآثار بقنا جامعة جنوب الوادي، وكلية الآداب جامعة الإسكندرية, وكلية الآداب جامعة جنوب الوادي, وكلية الآداب جامعة طنطا، وكلية السياحة والفنادق جامعة المنصورة، وكلية الآداب جامعة الوادي الجديد. 

تحكيم وفحص الأبحاث في المجلات العلمية المحكمة: 
تم تحكيم وفحص العديد من الأبحاث العلمية مجال في الآثار الإسلامية في كثير من المجلات العلمية المحلية منها والعربية، منها علي سبيل المثال مجلة الإتحاد العام للآثاريين العرب، مجلة كلية الآداب جامعة سوهاج، مجلة كلية الآداب جامعة أسيوط، مجلة كلية الآداب جامعة بني سويف، مجلة مركز الدراسات الأثرية جامعة ألمنيا.

الرسائل العلمية التي أشرف عليها وناقشها:

الرسائل الجامعية بكلية الآداب بقنا جامعة جنوب الوادي:

رسائل مشرف عليها وتم منحها:

- أشغال المعادن المعمارية بالقاهرة والأقاليم في القرن الثالث عشر الهجري – التاسع عشر الميلادي، أبو العباس ركابي، رسالة ماجستير، تاريخ المنح  2009م

رسائل جامعية قمت بمناقشتها:

- زي سلاطين المغول في مدرسة التصوير المغولي بالهند دراسة آثرية فنية نوقشت في 2012م.

الرسائل الجامعية بكلية الآثار بقنا جامعة جنوب الوادي:

رسائل أشرفت عليها وتم منحها بكلية الآثار بقنا جامعة جنوب الوادي:

- العناصر المعمارية الزخرفية علي التحف التطبيقية الإسلامية في مصر وشرق العالم الإسلامي دراسة أثرية فنية مقارنة، رسالة ماجستير  نوقشت 2013م.

-النقوش الكتابية الشيعية على الفنون الإسلامية في العصر الصفوي دراسة أثرية فنية، رسالة ماجستير، ماهر سمير السيد عبدالسميع، نوقشت 2013م.

- غطاء الرأس في تركيا ومصر خلال العصر العثماني في ضوء التحف التطبيقية وتصاوير المخطوطات دراسة اثرية فنية، رسالة دكتوراة،  تاريخ المنح  2014م.

- الوظيفية في التحف الزجاجية في العصر الإسلامي في ضوء مجموعات المتاحف، رسالة ماجستير نوقشت في 2015م.

- الفرق العسكرية العثمانية في تركيا في ضوء تصاوير المخطوطات منذ بداية العصر العثماني حتى نهاية القرن 13هـ/ 19م. أحمد سامي زيد، رسالة ماجستير نوقشت في 2015م.

- النصوص الكتابية على شواهد القبور في مدينة إستانبول في العصر العثماني دراسة أثرية فنية، رسالة دكتوراة،  منحت في شهر 1/ 2017م.

- تصاوير الشعائر الدينية وفنونها في العصر العثماني من خلال المخطوطات الإسلامية ومجموعة المتاحف دراسة أثرية فنية مقارنة ، رسالة دكتوراة، نوقشت في فبراير 2018م.

- قصر الشتاء بالأقصر وقصر الزعفرانة بالقاهرة دراسة أثرية فنية مقارنة،  رسالة ماجستير نوقشت في مارس عام 2018م.

رسائل قمت بمناقشتها بكلية الآثار بقنا جامعة جنوب الوادي:

- الرمزية السياسية في تصاوير المدرسة المغولية الهندية،  رسالة ماجستير ، نوقشت  في يناير عام 2013م.

- ديرا الأنبا بولا والأنبا أنطونيوس بالبحر الأحمر دراسة أثرية ، رسالة ماجستير نوقشت في  أبريل عام 2015م.

-تصاوير الكائنات المجنحة في المخطوطات والتصاوير الجدارية القبطية خلال القرنين الثامن عشر والتاسع عشر الميلاديين دراسة أثرية فنية، رسالة ماجستير نوقشت في  يوليو عام 2019م.

رسائل قيد التسجيل بكلية الآثار بقنا جامعة جنوب الوادي:

- شواهد قبور جبانة أسوان حتى بداية العصر الفاطمي  دراسة أثرية تسجيلية، رسالة ماجستير تاريخ التسجيل 13/6/ 2013م.

- الآلات الموسيقية في العصر العثماني دراسة أثرية فنية، رسالة ماجستير تاريخ التسجيل 8/7/ 2013م.

- الدواة والمقالم في ايران منذ بداية عصر السلاجقة حتى نهاية عصر الصفويين دراسة أثرية فنية، رسالة ماجستير.

- حلي النساء في إيران منذ بداية السلجوقي حتى نهاية العصر الصفوي في ضوء مجموعات المتاحف (432-1148هـ / 1040- 1735م)  رسالة ماجستير ، تاريخ التسجيل 10/11/ 2014م.

- المناظر التصويرية الشعبية علي التحف التطبيقية في العصر العثماني دراسة أثرية فنية، رسالة ماجستير، تاريخ التسجيل 10/1/ 2017م.

- الأعمدة في العمارة الإسلامية منذ الفتح الإسلامي حتى نهاية العصر العثماني في مصر ، رسالة ماجستير .

- السحنة في مدارس التصوير الإسلامي في ضوء التحف التطبيقية وتصاوير المخطوطات، رسالة ماجستير .

- المناظر التصويرية على التحف التطبيقية في العصر المغولي الهندي، رسالة ماجستير.

-رسوم العمائر من خلال تصاوير مخطوطات المدرسة الصفوية دراسة أثرية فنية، رسالة ماجستير تسجيل سبتمبر 2019م. 

-سجاجيـد الصف في آسيا الإسلامية في الفترة مابين (10-13هـ / 16-19م) دراسة آثارية فنية مقارنة، رسالة ماجستير تسجيل أكتوبر 2019م. 

-المباخر المعدنية في إيران منذ بداية العصر السلجوقي حتى  نهايه العصر القاجاري

دراسة أثرية فنية، رسالة ماجستير تسجيل ديسمبر 2019م. 

الرسائل الجامعية المشرف عليها بكلية الآدب جامعة الوادي الجديد:

- التنظيمات الإدارية العثمانية في ضوء تصاوير المخطوطات والألبومات مند بداية القرن 8هـ/14م حتي نهاية القرن 13هـ/19م دراسة آثارية فنية، تاريخ التسجيل 10/ 2017م.

- الأعمال الفنية للخطاطين الأتراك بتركيا خلال الفترة (9هـ- 13ـ/ 15-19م)

دراسة آثارية، تاريخ التسجيل 4/ 2018م.

الرسائل الجامعية التي ناقشتها بكلية الآثار  جامعة القاهرة:

- النقوش الكتابية على عمائر الدولة الحفصية بتونس 626 - 982 هـ / 1229 - 1574م  دراسة أثرية فنية مقارنة، السيد سعيد زكي أبوشنب،  رسالة دكتوراة، كلية الآثار جامعة القاهرة. نوقشت في يناير 2013م.

- النقوش الكتابية على العمائر وشواهد القبور العثمانية بمدينة الجزائر دراسة آثارية فنية، سمر نجار محمد علي، رسالة دكتوراة،  نوقشت في مايو 2017م.

الرسائل الجامعية التي ناقشتها بكلية الآداب جامعة طنطا:

- مناظر الاحتفالات فى المدرستين التيموريه والصفويه لمياء حامد منصور أبو النصر  رسالة ماجستير، نوقشت في عام 2013م.

- العمارة الدينية الاسلامية و المسيحية في دمياط في ضوء التطوير الاخير ، سامية محمد زكي المناوي، رسالة ماجستير نوقشت في عام 2013م.

- دراسة لمجموعة المقتنيات الإسلامية بفندق مينا هاوس بالهرم حتى نهاية القرن 13هـ/ 19م دراسة آثارية فنية, رسالة ماجستير، أحمد حسين محمد وهبة، نوقشت في عام 2014م,

- ضريح سيدى حسن صدقه ومدرستة وما فوقهما فى ضوء التطوير الاخير دراسة اثاريه، رسالة الماجستير، ابو بكر احمد عبدالله، رسالة ماجستير. نوقشت في فبراير عام 2014م.

- التأثيرات المسيحية والإسلامية علي المعابد اليهودية في منطقة آثار شمال القاهرة رسالة ماجستير، نوقشت في فبراير عام 2014م.

- العمارة الدفاعية الباقية بواحتي الداخلة والخارجة في العصرين البيزنطي والإسلامي دراسة آثارية معمارية، رسالة دكتوراة، نوقشت في يوليو عام 2017م.

- التحف المعدنية من القرن السابع الهجري/ الثالث عشر الميلادي وحتى القرن الثالث الهجري/ التاسع عشر الميلادي فى ضوء بعض المجموعات المحفوظة بمتاحف الدول العربية دراسة أثرية فنية. رسالة دكتوراة، نوقشت في سبتمبر عام 2018م.

الرسائل الجامعية التي ناقشتها بكلية الآداب جامعة الإسكندرية:

- القيمة التاريخية والحضارية للنقود الإسلامية في الهند في عهد سلطنة دهلي منذ نهاية القرن السادس الهجري/ بداية القرن الثالث عشر الميلادي حتى أواسط القرن العاشر الهجري / أوائل القرن السادس عشر الميلادي، رسالة ماجستير، كلية الآداب جامعة الإسكندرية، نوقشت في نوفمبر 2015م عثمان سلامة عطية محمد.

الرسائل الجامعية التي ناقشتها بكلية الآداب جامعة أسيوط:

- النقوش الكتابية علي العمائر الدينية السلجوقية بمدينة قونية في الأناضول (470-708هـ/ 1077-1308م) دراسة آثارية فنية، خلود عبدالقادر أحمد محمد، رسالة ماجستير، نوقشت في فبراير 2017م.

الرسائل الجامعية التي ناقشتها بكلية الآدب جامعة الوادي الجديد:

- تصاوير التنظيمات الإدارية فى مدرسة التصوير العثمانى دراسة فنية، رسالة دكتوراه، نوقشت في يناير 2020م.

الرسائل الجامعية التي ناقشتها بكلية السياحة والفنادق جامعة المنصورة:

-النقوش الكتابية على العمائر الإسلامية في شارع السيوفية بالقاهرة، دراسة أثرية فنية في الشكل والمضمون، رسالة ماجستير في الإرشاد السياحي، نوقشت في يناير 2020م.

شهادات التقدير والجوائز:

  • جائزة الطالب المثالي علي مستوي كلية الآداب للعام الجامعي 1994م/1995م.
  • درع الجامعة للحصول علي لقب الطالب المثالي علي مستوي جامعة جنوب الوادي للعام الجامعي 1994م/1995م.
  • شهادة تقدير من مجلس إدارة نادي أعضاء هيئة التدريس بمناسبة الحصول علي درجة الدكتوراه 2006م.
  • شهادة تقدير من معهد إعداد القادة بحلوان لحضور دورة عن إعداد القادة في الفترة من 27/11/1999م حتى 2/12/1999م.
  • شهادة تقدير من قطاع خدمة المجتمع وتنمية البيئة للمشاركة المتميزة في الأسبوع البيئي الثالث مارس 2011م.
  • درع الجامعة في يوم التفوق العلمي تكريماً للقيادات الجامعية من خريجي جامعة جنوب الوادي للعام الجامعي مايو 2012م.

من نحن

  • مجلة كاسل الحضارة والتراث معنية بالآثار والحضارة وعلوم الآثار والسياحة على المستوى المحلى والإقليمى والدولى ونشر الأبحاث المتخصصة الأكاديمية فى المجالات السابقة
  • 00201004734646 / 0020236868399
  • عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.