د.عبدالرحيم ريحان Written by  تموز 09, 2019 - 394 Views

الملكة تى تقتل زوجها رمسيس الثالث، حكاية عمرها ثلاثة آلاف عام، تعرف على الأسباب

Rate this item
(0 votes)

الملكة تى تقتل زوجها رمسيس الثالث، حكاية عمرها ثلاثة آلاف عام، تعرف على الأسباب

كشفت دراسة أثرية للباحث الآثارى إسلام زغلول مستندة على بردية مؤامرة الحريم بمتحف تورين بإيطاليا ونتائج أعمال الفريق العلمى المصرى برئاسة الدكتور زاهى حواس وزير الآثار الأسبق عن جريمة قتل رمسيس الثالث بواسطة زوجته الملكة تى وأعضاء القصر الملكى

وقد أعلن الفريق العلمى المصرى برئاسة الدكتور زاهى حواس وزير الآثار الأسبق فى ديسمبر 2012 عن كشف مومياء مجهولة الهوية مختفية الملامح بتابوت متواضع لشاب في ال 25 من عمره .يبدو علي وجهه الرعب وانتظار الجحيم وعلى رقبة المومياء آثار خنق وفمه مفتوح بفزع  وقد كشف عن المومياء المجهولة بمقبرة بجانب مقبرة الملك رمسيس الثالث في الأقصر وكانت المومياء شقراء الشعر وغير محنطة بشكل كامل يليق بروح ذاهبة إلى الجنة والسماء وملفوفة بجلد ماعز وقليل من الكتان كأنه مغضوب عليه وذاهب إلى الجحيم

واعتقد الفريق العلمى فى البداية أنها مومياء الشاب الأمير ابن ملك الحيثيين حيث الشعر الأشقر خلاف ملامح المصريين الذى استدعته أرملة توت عنخ آمون لكى يتزوجها كى تبقى فى الحكم بعد موت زوجها ولكن ابن هذا الملك قتل قبل أن يصل إلى مصر فى الصحراء الشرقية ولكن بالتحاليل والحمض النووى وعلم الجينات اكتشف الفريق أن هذه المومياء المجهولة الهوية هي مومياء "بنتأور" ابن الملك رمسيس الثالث الذى اشترك فى قتل ابيه رمسيس الثالث وتم لفه بجلد الماعز وعدم تحنيطه لأنه مغضوب عليه لجريمة قتل أبيه وجلد الماعز عند المصرى القديم نجس والذى يكفن به يذهب للجحيم ولم يتم تحنيطه لأن التحنيط كان شرفًا عظيمًا لا يناله إلا الصاعد إلى السماء أى إلى الجنة

وقد اشتهر الملك رمسيس الثالث آخر ملوك مصر العظام بحروبه وكثرة أبنائه وكان متزوجًا من امرأة ملكية تسمي تي وأنجب منها ابن يسمي بنتأور وامرأة أخرى من عامة الشعب أنجب منها ابن يسمى رمسيس الرابع ووضع رمسيس الثالث ليخلفه على العرش رمسيس الرابع ابن الزوجة من عامة الشعب مما أزعج زوجته الملكية تي وابنهما بنتأور لأن الأحق بالحكم هو ابنه من دمه الملكى من أب وأم ملكية  فدبرت الزوجة الملكية تى مؤامرة مع أعضاء القصر الملكي بتحريض من ابنها بنتأور لقتل الملك رمسيس الثالث لكي يرث بنتأور الحكم تلقائيا وفشلت المؤامرة وحكم علي كل المتآمرين بالقتل حتي ابنه بنتأور حكم الملك عليه بأن يقتل نفسه وبالفعل شنق بنتأور نفسه

ودبرت الزوجة الملكية تى مؤامرة أخرى لقتل الملك رمسيس الثالث نفسه انتقامًا منه لقتل ابنهما بنتأور ولأنه يعقد النية على توريث رمسيس الرابع ابن الزوجة من عامة الشعب واشترك معها كل أعضاء القصر الملكى والقادة والخدم النوبيين وجميع حريم القصر الملكي  وعرفت هذه المؤامره باسم مؤامره الحريم وتم ذبح الملك رمسيس الثالث وآثار الذبح واضحة على مومياء رمسيس الثالث بالمتحف المصرى

د.عبدالرحيم ريحان

مستشار عام لشئون الحضارة والتراث بمجموعة كاسل جورنال ورئيس اللجنة العلمية التاريخية بمجلة كاسل الحضارة والتراث

من نحن

  • مجلة كاسل الحضارة والتراث معنية بالآثار والحضارة وعلوم الآثار والسياحة على المستوى المحلى والإقليمى والدولى ونشر الأبحاث المتخصصة الأكاديمية فى المجالات السابقة
  • 00201004734646 / 0020236868399
  • عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.