كاسل الحضارة والتراث Written by  نيسان 02, 2020 - 507 Views

الوباء والأخلاق فى المجتمعات القديمة

Rate this item
(2 votes)

كتب د/ محمود المحمدى عبد الهادى

دكتوراه الإرشاد السياحى – جامعة المنصورة

عندما يحل الوباء ويتساقط الموتى فى كل مكان يخيم الرعب يعجز الجميع على معرفة وسيلة  لمقاومة الوباء ، فيبدا الجميع بفقد الثقة في كل شيء . فيفقدوها في المقدس کما يفقدوها في الانسان ، انعدمت الطقوس الدينية في دفن الموتى ، وانعدم الحياء لكثرة ما توفي من أفراد العائلات . كان الاشخاص يجمعون الخشب للنار ليحرقوا عليها الجثث تباعا فما لبثوا أن أصبحوا هم أنفسهم حطبا لتلك النيران ، وما أكثر الجثث التي ألقاها أهلوها على جثث أخرى لم يتم حرقها ثم فروا هربا من هول المنظر.

لقد دمر الوباء كل مقومات المجتمع . انعدمت الأحاسيس والروادع حتى التي كان يتحلى بها بعض من تبقى فيه أثر للخلق الكريم  ذابت و تضاءلت رويدا رويدا في مناظر حياة متقلبة بين موت فريق وثراء فريق آخر حيث ترك الاغنياء ثرواتهم وفارقوا الحياه فى لحظة فانتقلت ثرواتهم إلى ذویهم فأثروا ثراء فاحشا في طرفة عين أخرى .

وانفق الألوف من الناس ما عندهم على الملذات والشهوات ، لأن الحياة لم تعد لها قيمة ولأن الثروة لم يعد لها قيمة فى العمر الذى ينفى فى لحظات ، فانعدمت الرغبة في الاقتصاد الشريف لأن الموت أقرب اليهم من ذلك الكسب  ولقد انعدمت قیم الشرف ورعايه الضعفاء وصارت والرحمة تتلاشى من المجتمع وصارت الرعاية عديمة القيمة فالقوم لا يعرفون الا الساعة الني كانوا فيها  ولا يهمهم الا ما يدخل عليهم نوعا من أنواع السرور.

لقد ساد الجشع وانعدامت الاخلاق والرحمة  فزال خوف الله من قلوبهم  وبطلت القوانين الاجتماعية الرادعة وذلك  عندما شاهدوا الموت ينقض على خيارهم ، كما ينقض على اشرارهم ولم يترك صالحا ولا طالحا الا التهمه و لم يتضح أمامهم طريق الايمان من طريق الكفر ،فتساوی حینئذ الخبيث بالطيب . حتى المجرمون تأكدوا أنهم سيموتون بالوباء قبل اعدامهم فشعروا بأن حكم الاعدام أوقف وان الحياة تتطلب بعض السرور قبل حلول الطامة الكبرى.

وعرف الإنسان المصرى القديم العناء و الألام النفسية، فالاضراربات السلوكية النفسى.

وتوضح لنا البرديات الطبية ان المصرى القديم عرف الامراض النفسية مثل الهستيريا والاكتئاب وحاول علاجها كما تشير البرديات الطبية ومن اشهر هذه البرديات الاكثر صلة بالطب النفسى بردية إيدون سميث وبردية ايبرس ،ولكن لم يصنفها الطبيب المصرى القديم ولم يطلق عليها اسمائها الحالية ولكن طرق عرضها ووصفها تتطفق مع وقتنا الحاضر.

وكان للساحر والكاهن دور يفوق دور الطبيب المصرى فى علاج هذه الامراض النفسية فكلاهما كان قادرا على جعل المريض فى حالة نفسية يمكن من خلالها الايحاء بالشفاء عن طريق الرقية السحرية ومن خلال الشعور بالامان الذى يستشعره المريض من اداء الطقوس والشعائر الدينية.

 وسوف نستعرض بعض تلك الامراض مثل الاكتئاب والهستيريا وعرض كيفية علاجها فى مصر القديمة.

الاكتئاب

هو حالة من الهم والحزن والانصراف عن الاستمتاع بمباهج الحياه ةالرغبة فى العزلة والتخلص من الحياه ونقص الحماس للعمل وفتور الشهوة للطعام والجنس ويصاحب كل ذلك ارق واضطراب فى النوم.

وعلى الرغم من ان المصريين القدماء لم يعطوا للاكتئاب اسما طبيا مناسبا الا انهم وصفوه فى بردية ايبرس فى الوصفة رقم 855حيث تصف البردية بعض الاضطرابات العقلية وفيها وصف لاعراض الاكتئاب وذكر ايضا فى وصفة 626 ووصفة 694 التى عملتا على وصف بعض العقاقير لتحسين الحالة النفسية .

وذكر مرض الاكتئاب فى الكثير من الروايات الادبية مثل بردية ( شجار اليائس من الحياه مع روحه) حيث تجسد الياس فى اظلم اشكاله وتعود هذه البردية الى عهد الملك امنمحات الثالث فى الاسرة الثانية عشر وهى عبارة عن حوار بين رجل وروحه والتى تعبر عن مؤشرا قويا عن الحالة النفسية للمريض حيث تروى الروح لصاحبها قصتين تهون عليه ما حل به من يأس واكتئاب وكيفية ان ابطال القصتين قد مروا باصعب المواقف وحملوا ما حل بهم.

الهستيريا

تعرف الهستيريا على انها مرض نفسى يتميز بظهور اعراض مرضية بطريقة لا شعورية ويكون الدافع فى هذه الحالة هو جلب الاهتمام او الهروب من موقف خطر وعادة يظهر هذا المرض فى الشخصية الهسترية التى تتميز بعدم النضج الانفعالى.

وعرف المصريين القدماء الاضطراب العاطفى الذى اطلق عليه الاغريق اسم ( الهستيريا) واعتقدوا بان اعراض الهستيريا ناجمة عن سوء وضع الرحم وتحركه من مكانه حيث ورد فى بردية ايبرس فى الوصفة رقم 356 التى تتحدث عن المريضة المصابة بعمى هستيرى واستخدموا بعض التعاويذ السحرية.

من نحن

  • مجلة كاسل الحضارة والتراث معنية بالآثار والحضارة وعلوم الآثار والسياحة على المستوى المحلى والإقليمى والدولى ونشر الأبحاث المتخصصة الأكاديمية فى المجالات السابقة
  • 00201004734646 / 0020236868399
  • عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.