كاسل الحضارة والتراث Written by  أيار 07, 2020 - 104 Views

رؤية نقدية لمسلسلات رمضان، الاختيار- حب عمرى

Rate this item
(0 votes)

بقلم : حسام الفنجري

هبت رياح العولمة علي كل بقاع الأرض ومنها منطقتنا العربية ، وأثرت عليها في صورة ضغوط متزايدة ، أدت الي انتشار ظواهر فقدان الهوية ، والتفكك الاجتماعى  وانتشر الفكر المتطرف ، وتغلغلت المادية ولغة المصالح ، واستطاعت أن تضعف احساسنا بالرومانسية ، والحاجه الي الحب في حياتنا اليومية .

ثم جاءت جائحة كورونا لتجبر دول العالم بأثره ، علي غلق حدود كل دولة لتواجه هذا الإعصار بمفردها .

واضطرت كل الأسر أن تعيش في ظروف حظر صحي ، والتواجد لساعات طويلة داخل البيوت ، وغلق أبوابها داخل حدود البيت الواحد ، وبدأ كل فرد من افراد الأسره الواحدة ، يعيد حساباته تجاه علاقته بدولته ، وعلاقته ببقيه أفراد أسرته .

وبرزت بشكل واضح أهميه الدولة في توفير الأمن الصحي ، وبدأنا نستخدم ولأول مره مصطلح "الجيش الأبيض " .

ثم أطلت علينا الدراما التلفزيونية في رمضان 2020 ، بعملين جديرين بالرصد والتحليل  ، هما مسلسلي "الاختيار " و " حب عمري " .

مسلسل "الاختيار " يتناول قضية الوطنية والتضحية من أجل الوطن ، بينما يرسخ مسلسل  " حب عمري " لأهميه الرومانسية والحب ، مقابل المادية ولغة المصالح التي أصبحت هي الأكثر شيوعًا في مجتمعنا الحالي .

تدور أحداث مسلسل " الإختيار" حول قصة البطل " أحمد المنسي "  الذي استشهد في معركة مع مجموعة إرهابية في كمين البرث بالقرب من رفح ، أثناء محاولته التصدي لهجوم تلك المجموعة الإرهابية .

بينما تدور أحداث مسلسل " حب عمري " ، حول حكاية " عيسي الفقي " ، الذي يدافع عن المبادئ من خلال قصة حب رقيقة في وسط حياه مليئة بالمعوقات المادية والإحباطات .

 " المنسي" يذكرنا بقضية الوطن وقدسية ترابه وحدوده ، التي يضحي من أجلها بالغالي والنفيس ، ويدق ناقوس الخطر ضد كل ما تحاول أن تبثه قوى الغدر والإرهاب من خسه وجبن لا يهدف إلا إلى تمزيق الوطن .

" عيسي" يضحي بكل ما هو مادي من أجل مبادئه والقيم التي تربي عليها  ، ويرفض أن يبيع حب عمره علي الرغم من امكانياته الماديه الضعيفة ، وبذلك يصبح نموذج للشاب المثالي الذي أصبح نادر الوجود في هذا العصر .

" الاختيار " بالنسبه للمنسي هو حب عمره ، مصر التي طالما اقسم ان يدافع عنها .

فهل يكون " الاختيار" بالنسبه لعيسي هو حب عمره ؟

من نحن

  • مجلة كاسل الحضارة والتراث معنية بالآثار والحضارة وعلوم الآثار والسياحة على المستوى المحلى والإقليمى والدولى ونشر الأبحاث المتخصصة الأكاديمية فى المجالات السابقة
  • 00201004734646 / 0020236868399
  • عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.