كاسل الحضارة والتراث Written by  أيار 22, 2020 - 41 Views

" حب عمري" في كندا !!

Rate this item
(0 votes)

بقلم : حسام الفنجري

ناقد فني وأدبي

 يستمر ماراثون الاعمال الدرامية لرمضان 2020 وأدهشني جدا تلقي العديد من رسائل الأصدقاء من الجالية المصرية في كندا تشيد فيها بمسلسل " حب عمري " كعمل يعيد للدراما التلفزيونية رونقها من حيث رقي السيناريو والحوار وعناصر التشويق وتدفق الأحداث الذي جعلهم في حاله متابعه مستمره وترقب لما سيحدث في حلقاته القادمة .

ابدع المؤلف " فداء الشندويلي " في نسج خيوط درامية  متناسقة تلتقي مع بعضها البعض ، وربطها بشخوص القصة في إطار من التشويق والإثارة غاية في البراعة.

تدور احداث المسلسل في إطار إجتماعي رومانسي عن شخصية " عيسي الفقي " الشاب المتفوق والمكافح الذي يحارب من أجل مبادئه ولا يتوانى في الدفاع عن حب عمره " ساره "  في مواجهة العديد من العقبات والمصاعب وإلاغراءات المادية .

يعرض المسلسل ٨ علاقات حب بالاضافة الي قصه الحب الرئيسية بين عيسى ( هيثم شاكر ) وساره ( سهر الصايغ )

٣ علاقات بين طرفين أحدهما غني والآخر فقير :

بين عيسي الفقي ومها الغزالي وفيها يرفض عيسي أن يتنازل عن حبه في مقابل المال .

وبين ساره وياسر ، ترضخ فيها ساره في النهاية لحب ياسر مقابل إغراءات ياسر المادية والهدايا الثمينة ، وتنتهي بمقتله في يوم حفل الزفاف ، ويتم إتهام عيسي بقتله .

وتبرز علاقة حب متزنة وعقلانية بين رانيا أخت ياسر وعيسي وتستمر بالتوازي مع قصه الحب الرئيسية .

وينسج الشندويلي بخطوطه المتناسقة ٣ علاقات حب من " طرف واحد " ، بين " وسيم "  الذي يحب ويضحي بزفافه علي " مريم " التي تعشق كتبها ومراجعها أكثر من اي شئ في اطار كوميدي محترم بدون أي " إيفيهات " مبتذلة .

 وبين " ماهر " الساعي الذي يحب " مها " السكرتيرة التي تستغله في أغراضها .

وعلاقه الحب السادسة بين " سلمي " المحاسبة الشابة التي تضحي بأن تتزوج من " شريف " مدير الحسابات في السر بالرغم من معارضة أسرتها .

العلاقتين السابعة والثامنة تمثلان حب " الكبار " بعد الترمل بين " منصور " والد " عيسى " و " فاطمة " أم " ساره " ، وتؤكد هذه الفكرة أيضاً علاقة " نوال " أم ياسر ورانيا الشواربي مع " مختار العربي " والد " سلمى " و " وليد " وكيل النيابة الكاره لعيسي الفقي .

إستطاع " عبد العزيز حشاد " مخرج المسلسل أن يتعامل مع كل خيوط " الشندويلي " المتشابكة باقتدار في استخراج قدرات تمثيلية فائقة من مجموعة من النجوم الشباب يبرز منها " هيثم شاكر " في دور عيسي الفقي وهو دور البطولة في المسلسل الذي يعيد للذاكرة عبد الحليم حافظ في أدواره السينمائية الأولي .

برع " حشاد " من خلال نصائحه وتوجيهاته كمخرج في إعطاء الضوء الاخضر لأربع نجوم يتوقع لهم الصعود المستحق فنياً وهم :

١ - سهر الصايغ بملامحها " المصريه الأصيلة " وقدرتها علي التحول والتعبير المؤثر بلغة العيون .

٢ - محمد عادل بملامح الشاب " الوسيم " مع قدره عاليه ومتميزه في ابتداع ابتسامة خاصه به في توصيل أدائه التمثيل

٣ - تامر فرج "الفوتوجونيك" والمعبر بوجنات وجهه من خلال أداء كوميدي مشوق ومتجدد .

٤ - شريف أبوهميله مفاجأة المسلسل الذي أجاد بإقتدار أداء دور المحامي سالم والذي ساعده فيه صوته الأجش ، وخصوصا في مشهد المحاكمة .

في النهاية فإن مسلسل " حب عمري " عمل متميز يستحق التحليل والمشاهده حتى في كندا !! .

من نحن

  • مجلة كاسل الحضارة والتراث معنية بالآثار والحضارة وعلوم الآثار والسياحة على المستوى المحلى والإقليمى والدولى ونشر الأبحاث المتخصصة الأكاديمية فى المجالات السابقة
  • 00201004734646 / 0020236868399
  • عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.