د.عبدالرحيم ريحان Written by  نيسان 22, 2021 - 121 Views

فتح باب قبول أبحاث المؤتمر الدولي 24 للاتحاد العام للآثاريين العرب

Rate this item
(0 votes)

أعلن الدكتور  محمد الكحلاوى رئيس الاتحاد العام للآثاريين العرب عن فتح باب قبول ملخصات أبحاث المؤتمر الدولي 24 للاتحاد العام للآثاريين العرب تحت رعاية اتحاد الجامعات العربية بعنوان "دراسات في آثار الوطن العربي" الحلقة الثالثة والعشرون والمقرر انعقاده فى الفترة من 6-7 نوفمبر 2021م/1442هـ على أن ترسل الملخصات على إيميل الاتحاد من الآن وحتى 30 يونيو القادم

وصرح خبير الآثار الدكتور عبد الرحيم ريحان مدير المكتب الإعلامى للاتحاد بأن محاور المؤتمر تشمل عصور ما قبل التاريخ والمخربشات الصخرية، ديانة ولغات الحضارات القديمة، آثار و تاريخ وحضارة قديمة وإسلامية، العمارة والفنون القديمة والاسلامية، فقه العمران الإسلامى، تاريخ الفن والتصوير والرسوم الجدارية، النقوش والكتابات والمسكوكات القديمة والاسلامية، الحرف والصناعات التراثية

وأضاف الدكتور ريحان أن المحاور تشمل علم المتاحف والحفائر والآثار الغارقة، حقوق الملكية الفكرية في مجال التراث، توظيف التراث والمواقع الآثرية كمورد إقتصادى واسهاماته فى التنمية المستدامة، الإشكاليات والمخاطر المحدقة بالمواقع الأثرية في مناطق الصراع العربي، صيانة وترميم الآثار باستخدام التطبيقات الحديثة.

كما يتضمن المؤتمر قـضـيـة أثـريـة تعرض وتناقش بعد الجلسة الافتتاحية للمؤتمر تحت عنوان " المدن والمواقع التاريخية دراسة لواقع المخاطر وأساليب الحفاظ"

ومن الجدير بالذكر أن المشاركة فى المؤتمر تتضمن المشاركة بالحضور أو أونلاين أو المشاركة ببحث أو بالحضور فقط وذلك على الايميل عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. علمًا بأن جميع الأبحاث ستخضع للتحكيم  ولن تنشر قبل استيفائها  لمعايير النشر الدولى

د.عبدالرحيم ريحان

مستشار عام لشئون الحضارة والتراث بمجموعة كاسل جورنال ورئيس اللجنة العلمية التاريخية بمجلة كاسل الحضارة والتراث

من نحن

  • مجلة كاسل الحضارة والتراث معنية بالآثار والحضارة وعلوم الآثار والسياحة على المستوى المحلى والإقليمى والدولى ونشر الأبحاث المتخصصة الأكاديمية فى المجالات السابقة
  • 00201004734646 / 0020236868399
  • عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.