كاسل الحضارة والتراث Written by  كانون2 20, 2022 - 118 Views

قصر البرنس يوسف كمال بنجع حمادي

Rate this item
(0 votes)

بقلم د. نيڤين محمد حازم

مدير البحوث والدراسات الأثرية بمنطقة اثار نجع حمادى

قصر البرنس يوسف كمال الذى يقع على ضفاف النيل بوسط مدينة نجع حمادى هو تحفة معمارية و مَعلم أثرى بين مزيج من الطراز الأورُبى و الإسلامى

بدأت أعمال الترميم و التطوير بالقصر وانتهت في مبني السلاملك ومازالت عمليات الترميم مستمرة بالقصر و تسعى محافظة قنا لجعله مزار سياحى و أثرى حيث شملت أعمال الترميم و التطوير مبنى السلاملك و السبيل و قاعة الطعام و المطبخ و النافورة و الأسوار و تنسيق الحديقة و الموقع العام للقصر ، مع مراعاة الدقة فى أعمال الترميم و الحفاظ على المعالم الأثرية و التراثية بالقصر .

القصر أسسه الأمير يوسف كمال بن الأمير أحمد كمال أحد أفراد الأسرة العلوية التى حكمت مصر من عام 1805 - 1952 و تم تسجيله ضمن الآثار الإسلامية بقرار رئيس مجلس الوزراء رقم 65 لسنة 1988 و يمثل القصر تحفة معمارية من طراز أصيل وهو من أهم و أكبر المعالم الأثرية بمركز نجع حمادى بمحافظة قنا .

أنشئ قصر الأمير يوسف كمال عام 1908، بإشراف مهندس القصور المعمارية أنطونيو لاشياك .

و يتكون قصر الأمير يوسف كمال بنجع حمادى ، من 9 وحدات معمارية فريدة ، أقيمت على مساحة 10 أفدنة ، إلا أنها نقصت مع مرور الأيام ، حيث تم إقتطاع أجزاء من القصر لجهات حكومية و مصالح خدمية .

و تضم الوحدات المعمارية للقصر " قصر السلاملك ، القصر ، قاعة الطعام ، المطبخ ،الفسقية ،ضريح الشيخ عمران ، المئذنة ، قاعة الدرس ، السبيل " ، وتعد وحدات القصر التسع مزيجا من الطرازين الأوربى و الإسلامى .

يتصدر الواجهة قصر السلاملك ، و هو عبارة عن بانوراما فنية لمجموعات أثرية و لوحات فنية لمختلف العصور ، ويتكون من طابق سفلى "بدروم" يعلوه الطابق الأول ، و المكون من 3 قاعات رئيسية ، وكتلة المدخل الرئيسية التى تقع بالجهة الجنوبية ، وهى عبارة عن أربع دعامات آجريه " مبنية بالطوب المحرق " ، و بالجهة الشمالية لردهة المدخل ممر يفتح عليه من الجهة الغربية .

 

أما القصر فيقع فى الطرف الشمالى للمجموعة ، و هو مشيد من الآجر " الطوب الأحمر " .

وتم افتتاح المجموعة المعمارية للامير يوسف كمال للزيارة في 30 سبتمبر 2019في احتفال مهيب في حضور وزير الآثار والأمين العام للمجلس الأعلى للآثار وتعتبر المجموعة المعمارية مزاراً سياحياً واثرياً للمصريين والأجانب ومنذ ثلاثة أيام تفضلت السيدة الدكتورة غادة شلبي نائب وزير السياحة والآثار والوفد المرافق لها بزيارة المجموعة المعمارية بتوجيهات من القادة السياسيه تنفيذاً لتوجيهات فخامة السيد رئيس الجمهورية واستغلالاً للمناطق التاريخية والأثرية بالصعيد وتعتبر وبنسبة لأسعار تذاكر الزيارة فهي في المتناول بالنسبة للزوار المصريين عشر جنيهات وللطلبة خمسة جنيهات وبالنسبة للزوار الاجانب اربعين جنيهاً وللطلبة الاجانب عشرون جنيهاً.

من نحن

  • مجلة كاسل الحضارة والتراث معنية بالآثار والحضارة وعلوم الآثار والسياحة على المستوى المحلى والإقليمى والدولى ونشر الأبحاث المتخصصة الأكاديمية فى المجالات السابقة
  • 00201004734646 / 0020236868399
  • عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.