د.عبدالرحيم ريحان Written by  كانون2 16, 2020 - 38 Views

تكريم آثارى منطقة آثار جنوب سيناء فى شخص الأستاذ عبد الحفيظ دياب بعيد الأثاريين 14

Rate this item
(0 votes)

فى إطار احتفالية عيد الآثاريين الرابع عشر 14 يناير 2020 تحت رعاية الدكتور خالد العنانى وزير السياحة والآثار كرمت وزارة السياحة والآثار الأستاذ عبد الحفيظ منصور دياب المؤسس الحقيقى لمناطق آثار جنوب سيناء للآثار الإسلامية والقبطية وهو من سعى مع إدارة دير سانت كاترين وقام بمجهودات كبرى لتسجيل منطقة سانت كاترين تراث عالمى باليونسكو عام 2002 وقد ذكر أثناء التكريم أنه أنشأ جيلًا من الآثاريين عملوا فى أصعب الظروف

وتتقدم مجلة كاسل الحضارة والتراث بخالص الشكر لمعالى الدكتور خالد العنانى وزير السياحة والآثار والدكتور هشام الليثى مدير عام التسجيل بوزارة الآثار على الاستجابة لمناشدة المجلة لتكريم هذه الشخصية العظيمة والذى اختارته المجلة ضمن شخصيات كاسل الحضارة والتراث فى موسوعة علماء الآثار الذين يشهد تاريخهم بإنجازات ملموسة فى مجال التخصص انتفع بها الوطن وأبنائه من الباحثين وعشاق الآثار فى مصر وكافة بلدان الوطن العربى الأخرى

وعن هذه الشخصية المتميزة أؤكد أن آثارى جنوب سيناء تربوا وتتلمذوا علميًا على يدى الأستاذ عبد الحفيظ دياب فهو من خيرة أجناد الأرض الضابط السابق بالقوات المسلحة أيام حرب الاستنزاف ومنذ عمله بهيئة الآثار المصرية أسس منطقة آثار سيناء للآثار الإسلامية والقبطية وكان مديرًا لها ثم انفصلت جنوب سيناء عن شمالها فأصبح مديرًا عام لآثار جنوب سيناء ثم مديرًا عام لآثار مصر الوسطى ثم مديرًا عام لآثار الوجه البحرى وسيناء

وكان لى شرف العمل معه منذ أن كانت سيناء منطقة واحدة وكان مقرها بالقنطرة شرق أول مدينة مصرية يرفع عليها العلم المصرى بعد عبور خط بارليف فى حرب اكتوبر 1973 كما عملت معه أنا وزملائى بجنوب سيناء فى ملف تسجيل منطقة سانت كاترين ترث عالمى ولمسنا  بلأنفسنا الجهد المبذول فى إعداد الملف تحت إشراف الأستاذ عبد الحفيظ دياب

وانعكست حياة الجندية عند الأستاذ عبد الحفيظ على حسن إدارة وتنظيم منطقة آثار جنوب سيناء وكنا نتعامل معه كقائد عسكرى ونحن جنود فى معسكر سيناء الآثارى وكان فعلا ينادينا بكلمة عسكرى وكنا نشرف بها وهى التى صنعت منّا رجال حملوا قضايا آثار سيناء على أكتافهم من إعادة تأكيد هويتها المصرية من خلال الاكتشافات الأثرية بها التى أعادت كتابة تاريخ سيناء من جديد

ساهم الأستاذ عبد الحفيظ دياب فى أعمال المسح الأثرى لكل مناطق سيناء والتى أعقبتها أعمال حفائر أثرية فى عدة مناطق كشفت عن آثار مسيحية وإسلامية وآثار للعرب الأنباط ومنها ميناء الأنباط بدهب ومساكن المتوحدين الأوائل بسيناء من القرن الرابع الميلادى بوادى الأعوج بطور سيناء ومدينة بيزنطية متكاملة بوادى فيران ودير متكامل بقرية الوادى بطور سيناء ونقطة عسكرية متقدمة من عصر أسرة محمد على بنويبع علاوة على مساهماته فى كشف العديد من محطات مسار العائلة المقدسة بشمال سيناء من رفح إلى الفرما علاوة على إشرافه على أكبر مشروع لترميم قلعة صلاح الدين بطابا وساهم الكتاب التى أصدرته هيئة الآثار المصرية فى ذلك الوقت عن لقلعة كوثيقة هامة أكدت أحقية مصر فى الجزء المتنازع عليه بطابا

أنشأ الأستاذ عبد الحفيظ دياب جيلًا من الآثاريين الخبراء فى علم الحفائر منذ استرداد سيناء وسعى إلى تحويل الآثار إلى مادة للتنمية حين كان الدخول لقلعة صلاح الدين بطابا بدون رسوم فقرر وضع رسوم لها للسياح القادمين من العقبة وإيلات عن طريق اليخوت علاوة على القادمين من مصر ورسوم رمزية للمصريين وأغلقت القلعة أمنيًا أمام الزوار أثناء حرب الخليج وعندما انتهت الحرب لم تجرؤ أى شخصية بوزارة الآثار على فتحها للزيارة مرة أخرى ولما شاهد من إغلافها ضياع أموال على الدولة قرر فتحها بنفسه وكان من ضمن قراراته الجريئة ولولا هذا القرار ربما استمرت القلعة مغلقة لأعوام متتالية حتى تأتى شخصية بقيمة الأستاذ عبد الحفيظ دياب 

وساهم أسلوب الأستاذ عبد الحفيظ دياب الراقى فى الدخول إلى قلوب رهبان دير سانت كاترين وتوطيد العلاقة مع الرهبان مما أزال كل المخاوف لديهم من تسجيل الدير كأثر من آثار مصر فى العصر البيزنطى الخاص بطائفة الروم الأرثوذكس عام 1993 وعلى أساسها تم تقديم ملف تسجيله تراث عالمى باليونسكو عام 2002 والعلاقات الطيبة حاليًا بين الآثاريين ورهبان الدير ومطران الدير قداسة الأب العظيم داميانوس هى من ثمار ما زرعه الضابط الوطنى من خيرة أجناد الأرض الأستاذ عبد الحفيظ دياب

د.عبدالرحيم ريحان

مستشار عام لشئون الحضارة والتراث بمجموعة كاسل جورنال ورئيس اللجنة العلمية التاريخية بمجلة كاسل الحضارة والتراث

من نحن

  • مجلة كاسل الحضارة والتراث معنية بالآثار والحضارة وعلوم الآثار والسياحة على المستوى المحلى والإقليمى والدولى ونشر الأبحاث المتخصصة الأكاديمية فى المجالات السابقة
  • 00201004734646 / 0020236868399
  • عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.