كاسل الحضارة والتراث Written by  كانون2 07, 2021 - 129 Views

قرية كاملة... تعيش فوق السحاب

Rate this item
(1 Vote)

كتبت / رحاب فاروق 

فنانة تشكيلية  

ركوب السحب ليس خيالاً...ولست بحاجة لأن تتخيل ؛ فقط تسافر إلي "الحطيب"..بصنعاء اليمن..وتنتظر شروق الشمس ، لتري أجمل منظر سمعت عنه ، لا..بل رأيته مرسومًا بلوحة ما ، أو شاهدته ضمن فيلمًا خيالياً.

أهل قرية الحطيب...يسمعون فقط عن سقوط الأمطار..أو يروا المشهد بشاشات الأخبار ؛ فقط يرون السحب تجري...

وابدا لم يشهدوا تساقط الأمطار..فمدي رؤيتهم هي السحب والشمس!

..وبرغم أنها لم تنعم أبدا بماء المطر...لأن كل السحب تتشكل اسفلها ، إلا أنها اشتهرت منذ القدم بزراعتها وانتاجها لأجود أنواع البن اليمني ؛ حيث تُزرع أشجار البن في وديانها و تُسقي من أنهارها.

 ف قرية الحطيب ، بمنطقة"حراز" ، التابعة لمديرية" مناخة"..غرب العاصمة اليمنية" صنعاء" ؛ بُنِيَت تدريجيا علي أعلي قمة جبلية في العالم .. علي سفح جبل مرتفع جداً .. يصل إلي 3200 متراً فوق سطح الأرض..وبرغم ارتفاعها

الشاهق..إلا أنها تتميز بالجو الدافيء المعتدل..فقط وقت البرودة ، بالصباح الباكر بفصل الشتاء..ولكن سرعان مايصبح جوها دافئاً وجميلاً فور شروق شمس نهارها.

أضافتها اليونسكو في عام 2002 لقائمة التراث العالمي ؛ لجمعها بين الطابع المعماري القديم والحديث... مابين الريف والحضر ؛ وقد تم بناء القرية بحيث تحيطها أسوار عالية ، وكأنها قلعة محصنة بمنازلها وجدرانها القوية ، اللاصقة بصخور جبال"حراز" ؛ فالبيوت مندمجة مع المناظر الطبيعية وبين الصخور وحولها الحقول الواسعة...عالم

متفرد غريب يستحق مكانته  بين أهم معالم اليمن الأثرية والسياحية.

بني أهل الحطيب منازلهم علي علي هذا الأرتفاع ، رغبة منهم في الإحتماء والإستقرار ، بعيدا عن الحيوانات المفترسة ، وليصبح دفاعهم عن نفسهم أسهل وهم فوق ..للنجاة من الغزاة..

لذا بقيت علي جمالها رغم الحروب والمجاعات والتوترات التي مرت بها اليمن.

سكانها عددهم لا يتجاوز ال500 نسمة ، ينتمون لطائفة "البهرة" أو المكارمة كما يسميهم المجتمع اليمني... والبهرة فاللغة الهندية تعني التاجر... وسمي أهل بذلك

لإنشغالهم بالتجارة.. وتميزهم بزراعة وانتاج أجود أنواع البن.       

من نحن

  • مجلة كاسل الحضارة والتراث معنية بالآثار والحضارة وعلوم الآثار والسياحة على المستوى المحلى والإقليمى والدولى ونشر الأبحاث المتخصصة الأكاديمية فى المجالات السابقة
  • 00201004734646 / 0020236868399
  • عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.