كاسل الحضارة والتراث Written by  تموز 03, 2021 - 156 Views

القرية السياحية شاهد على التراث الثقافى بشمال السودان

Rate this item
(0 votes)

 د. سهام عبد الباقى محمد

باحثة أنثروبولوجية

كلية الدراسات الإفريقية-جامعة القاهرة

تعد القرية السياحية أحد أهم المزارات السياحية المتواجدة بالسودان الشمالى والتى تم إنشائها لتكون شاهدة على التراث الثقافي لمدينة مروى بالولاية الشمالية وتبلغ مساحتها حوالى «144.636 » متراً مربعاً جنوب مدينة مروي وتبعد مسافة «400» متر شمال الخرطوم ومسافة «400» متر شمال مطار مروي الجديد وتسعي القرية إلي جذب أكبر عدد من السياح والزائرين من داخل البلاد وخارجها لذا يتم  بإستمرار تأهيل وترميم المباني التاريخية الموجودة  داخل حدود القرية وتوفير بيئة سكنية راقية على مستوي عالمي.وتوجد بها أجنحة تحمل أسماء ترهاقا،والمهدي،وبادي أبو شلوخ،وعثمان دقنة،والأزهري،ومهيرة،وبعانخي وعلي عبد اللطيف،وعلي دينار،والشهيد الزبير محمد صالح. وتضم  القرية أيضاً وحدات فندقية في شكل فيلات من طابقين،4فلل بحجم صغير تحتوي كل منها علي 6 غرف وهنالك 6 فلل كبيرة كل واحدة تحتوي علي 10 غرف ومنها 8 غرف عبارة عن أجنحة بالإضافة إلى قاعة للمؤتمرات تسع مائتى شخص،ومطعم وحوض سباحة،ونادي صحي،وميادين رياضية،ومدينة للطفل وحظيرة حيوان. وقد تم تأسيس القرية للتعريف بحضارة السودان وزيادة الدخل القومي وتوفير فرص عمل لسكان المنطقة وتأهيل طلاب قسم الآثار بكلية الآداب بمنطقة كريمة (1). وتتكون القرية من عدة اقسام نستعرضها كالتالى

متحف مروى: يقع بمقدمة القرية السياحية على الجانب الأيمن منها، ويتم تزويدة بالقطع الأثرية بِدء من شهر نوفمبر وحتى مايو وهو موعد الموسم السياحى بالسودان،ومن أهم مقتنيات المٌتحف صور لمقبرة من العصر الحجري الحديث من الحماداب الجديدة،وصورة لمقبرة من فترة كرمة الكلاسيكية موجودة بمتحف قدانسك ببولند،ومجموعة أواني فخارية وصورة تمثال الملك النبتي ترهاقا من جبل البركل 096 - 466 ق.م وصور لمعبد الإله آمون،وصور للملك النبتي انلماني، جبل البركل 395 -336 ق.م، وصور لمقبرة الملكة كلهاتا بمنطقة الكرو،وتعاويذ ومائدة قرابين من الحجر الرملي وتمثال أبو دوم ونموذج لمقبرة من فترة ما بعد مروي من القرن الرابع - السادس الميلادي ويضم المتحف حصوناً وقلاعاً من منطقة مروي شرق ومدافن من الزومة وآثاراً وجدت بطريق مدينة كريمة ناوا. ويضم مٌتحف قرية مروي نماذج لآثار فترة ما قبل وبعد مروي وآثاراً لفترة الدولة المهدية منها سيوف وبنادق ومسدسات إستٌخدمت في معركة كورتي مع دروع وزي للمجاهدين ومدافن وحصون وفناجين ومصابيح من العصر المسيحي.وآثار من جبل علي الكرار بالزومة وصور لقبر حاج الماحي من الكاسنجر وصور لبقايا منزل وخلوة وفروة حاج الماحي ولوح خشبي من خلوة الشيخ علي الحاج بلال، وقبة الشيخ الازرق واحمد ود علان من تنقاسي وجسد فتاة من الفترة الإسلامية إضافة إلى صور لضريح شايق جد الشايقية (2).

حديقة النباتات:وتحتوى القرية على حديقة تحوى نباتات نادرة فضلا عن ما يشبه حديقة صغيرة تحوى عدد من الطيور والدواجن والقردة والنسانيس ويوجد بها نوع من الأشجار الضخمة يسمى الميهوجن محلياً او الماهوجنى وقد أٌدخل مع الوجود الإنجليزي في السودان.كما يوجد بالقرية المسكن ذو القبة المخروطية ويسمى السقف(الجطية) وهو كان منتشرا في جنوب وجنوب غرب السودان وهو مصنوع بحيث يمنع مياه السيول من الدخول الى داخل البيت وهو مصنوع من قش معين يسمى قش الجَرَد يقومون بتجفيفه وبعد تصميم الجطية بهذا الشكل يقومون بإنزال القش المجفف داخلها ويضفروه ثم يربطوه بخيط اسود يسمى خيط (العصب) ومن مزايا هذا السقف انه يمنح الدفى والحرارة للبيت من الداخل برغم البرودة القارصة وحالياً تم بناء شاليهات للسياح على طراز هذ المنزل ولكن بالطوب أما في الجنوب والجنوب الغربى يكون البيت بأكمله عٌشبى حيث يسود نمط الترحال مما إستدعى ضرورة تصميم البيت بهذا الشكل لتساعد السكان على التنقل والترحال.

منزل جاكسون باشا: وتحتوى  القرية على منزل جاكسون باشا الذى يعد واحد من أهم المزارات السياحية في القرية وهو منزل ومكتب الحاكم العام في فترة الحكم الثنائي وقد تولى جاكسون باشا منصب الحاكم العام  للسودان  في أواخر 1898م وقد حول  مقر مدينة مروى إلى الضفة الغربية الي منطقة أبو دوم (مروي الحالية) لضيق مساحة مروي شرق ويتكون القصر من مدخل وصالة كبيرة تحتوى على مدفئة بطول القصر تفتح على صالة أخرى بنفس المساحة وتنتهى إلى باب خلفى يطل على الضفة الغربية للنيل في موقع من أجمل المواقع وعلى بعد كيلو من القصر نجد كرسى مبنى من الاسمنت يتم الصعود إلية من خلال سلم حديدي يٌسمى(السرايا). وكانت السرايا احدى وسائل المتابعة للحاكم العام لحركة سير المنطقة على ضفتى النيل من خلال النظارة المكبر.

الهوامش:

1-محمد الشريف: فرية مروى السياحية تستعد لاستقبال الباحثين عن اسرار الحضارات،الاربعا، ابريل2012.

. http://www.tawtheegonline.com/vb/archive/index.php/t-37930.html

.2https://web.facebook.com/106313144628246/posts/132804681979092/?_rdc=1&_rdr

 

من نحن

  • مجلة كاسل الحضارة والتراث معنية بالآثار والحضارة وعلوم الآثار والسياحة على المستوى المحلى والإقليمى والدولى ونشر الأبحاث المتخصصة الأكاديمية فى المجالات السابقة
  • 00201004734646 / 0020236868399
  • عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.